خطط وبرامج لرفع معدلات توطين القطاع الخاص في رأس الخيمة

أكدت نورة الشحي مدير إدارة الأداء والتطوير مسؤول وحدة علاقات التوطين بدائرة الموارد البشرية في رأس الخيمة لـ«البيان»، أن الدائرة بصدد إطلاق مجموعة من الخطط والبرامج الهادفة لرفع نسبة التوطين في القطاع الخاص بالإمارة.وتطرقت الشحي للحديث عن مشروع أبحاث فرص العمل الذي سيوفر فرصاً

كثيرة للمواطنين الباحثين عن عمل في الشركات الخاصة، ويجري تنفيذه حالياً حيث جرى مخاطبة نحو 20 شركة ومؤسسة بالقطاع الخاص لمعرفة الوظائف الحالية الشاغرة لديها، وكذلك الوظائف التي يمكن توفيرها خلال السنوات القادمة وفقاً للمؤهلات والتخصصات المطلوبة، بهدف تقديم قاعدة بيانات وافية يمكن البناء عليها في إعداد خطط التوطين خلال المرحلة المقبلة. تجاوب ولفتت الشحي أن هناك تجاوباً من الشركات والمؤسسات التي أبدت تعاوناً مع المشروع، حيث كان هناك نتائج مبشرة من عدة جهات في هذا الصدد، ومن المحفز أيضاً مساهمة جهات شاركت ذاتياً في المشروع رغم عدم تضمينها في سجل الشركات المستهدفة. وأضافت الشحي أن وحدة علاقات التوطين تطرح مجموعة من المشروعات والمبادرات التي تستهدف بشكل محدد رفع مشاركة العمالة الوطنية في سوق العمل، مما يساهم في رفع نسب توظيف المواطنين، وذلك من خلال 3 مبادرات رئيسية تساهم في تعزيز سياسة توظيف المواطنين، وتقوم الموارد البشرية بتنفيذها وفق السياسات المتبعة حالياً لتوظيف المواطنين، وتأتي في مقدمتها عمل الإدارة على التجهيز لتوقيع 5 اتفاقيات تعاون مع جهات محلية مستقلة هي هيئة الاستثمار وهيئة المنطقة الحرة وهيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة وغرفة تجارة وصناعة رأس الخيمة ودائرة الأشغال العامة والخدمات. توجيه الجدير ذكره أن دائرة الموارد البشرية في رأس الخيمة تقدم برنامجاً موجهاً للباحثين عن العمل يتعلق في الإرشاد والتوجيه وذلك بالتعاون مع فرع كليات التقنية العليا بالإمارة وينطلق مطلع أكتوبر القادم. حيث يحث البرنامج الطلبة على تنمية مهاراتهم في الطرق الصحيحة من أجل شغل الوظائف المطلوبة.


الخبر بالتفاصيل والصور


أكدت نورة الشحي مدير إدارة الأداء والتطوير مسؤول وحدة علاقات التوطين بدائرة الموارد البشرية في رأس الخيمة لـ«البيان»، أن الدائرة بصدد إطلاق مجموعة من الخطط والبرامج الهادفة لرفع نسبة التوطين في القطاع الخاص بالإمارة.وتطرقت الشحي للحديث عن مشروع أبحاث فرص العمل الذي سيوفر فرصاً كثيرة للمواطنين الباحثين عن عمل في الشركات الخاصة، ويجري تنفيذه حالياً حيث جرى مخاطبة نحو 20 شركة ومؤسسة بالقطاع الخاص لمعرفة الوظائف الحالية الشاغرة لديها، وكذلك الوظائف التي يمكن توفيرها خلال السنوات القادمة وفقاً للمؤهلات والتخصصات المطلوبة، بهدف تقديم قاعدة بيانات وافية يمكن البناء عليها في إعداد خطط التوطين خلال المرحلة المقبلة.

تجاوب

ولفتت الشحي أن هناك تجاوباً من الشركات والمؤسسات التي أبدت تعاوناً مع المشروع، حيث كان هناك نتائج مبشرة من عدة جهات في هذا الصدد، ومن المحفز أيضاً مساهمة جهات شاركت ذاتياً في المشروع رغم عدم تضمينها في سجل الشركات المستهدفة.

وأضافت الشحي أن وحدة علاقات التوطين تطرح مجموعة من المشروعات والمبادرات التي تستهدف بشكل محدد رفع مشاركة العمالة الوطنية في سوق العمل، مما يساهم في رفع نسب توظيف المواطنين، وذلك من خلال 3 مبادرات رئيسية تساهم في تعزيز سياسة توظيف المواطنين، وتقوم الموارد البشرية بتنفيذها وفق السياسات المتبعة حالياً لتوظيف المواطنين، وتأتي في مقدمتها عمل الإدارة على التجهيز لتوقيع 5 اتفاقيات تعاون مع جهات محلية مستقلة هي هيئة الاستثمار وهيئة المنطقة الحرة وهيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة وغرفة تجارة وصناعة رأس الخيمة ودائرة الأشغال العامة والخدمات.

توجيه

الجدير ذكره أن دائرة الموارد البشرية في رأس الخيمة تقدم برنامجاً موجهاً للباحثين عن العمل يتعلق في الإرشاد والتوجيه وذلك بالتعاون مع فرع كليات التقنية العليا بالإمارة وينطلق مطلع أكتوبر القادم. حيث يحث البرنامج الطلبة على تنمية مهاراتهم في الطرق الصحيحة من أجل شغل الوظائف المطلوبة.

رابط المصدر: خطط وبرامج لرفع معدلات توطين القطاع الخاص في رأس الخيمة

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً