«طرق دبي» تتبنى 15 فكرة في مجالي الطاقة والاقتصاد الأخضر

تبنت هيئة الطرق والمواصلات (15) فكرة إبداعية خلال مختبر الإبداع الذي نظمه قطاع الاستراتيجية والحوكمة المؤسسية في مرآب ترام دبي بمنطقة الصفوح، تمحورت حول تطوير مبادراتها الاستراتيجية في مجالي الطاقة والاقتصاد الأخضر، اللذين توليهما أهمية بالغة، وفق خطط رصينة وطويلة الأمد، تتم مراجعتها وتوسيعها وتحسينها وتطويرها عبر جدول

زمني تشرف عليه لجنة الطاقة والاقتصاد الأخضر في الهيئة. وقال ناصر حمد بوشهاب، المدير التنفيذي لقطاع الاستراتيجية والحوكمة المؤسسية، رئيس لجنة الطاقة والاقتصاد الأخضر في الهيئة: إن المختبر طرحت خلاله مجموعة كبيرة من الأفكار، ناقشها المشاركون في المختبر، ليخرجوا ب (15) فكرة إبداعية حول التصورات الحالية لمستقبل الطاقة والاقتصاد الأخضر في هيئة الطرق والمواصلات، ومناقشة وفهم بعض التحديات القائمة وسبل مواجهتها، واقتراح أفضل الحلول لها لتحقيق أهداف الهيئة في مجال النقل المستدام. وأوضح أن المختبر انعقد تحت رعاية لجنة الطاقة والاقتصاد الأخضر في الهيئة، بحضور أمير سليم، مدير إدارة تنظيم وتخطيط السلامة والمخاطر ومدير المختبر، وشارك فيه نخبة من الاستشاريين والباحثين وأساتذة الجامعات، وممثلون من مختلف القطاعات والمؤسسات في الهيئة. وأضاف: تم التركيز في المختبر على ثلاثة مواضيع رئيسية هي: الطاقة المتجددة في البنية التحتية لقطاع النقل، التقنيات البديلة في قطاع النقل، ووسائط النقل العام الخضراء، مثمناً الدور الإيجابي لمثل هذه المبادرات، التي من شأنها تحفيز المعنيين على طرح حلول وأفكار ذكية، رائدة وفعالة ومستدامة، للوصول إلى أفضل الآليات في مجال الطاقة والاقتصاد الأخضر، لاسيما وأن التحديات متنوعة في هذا المجال، الأمر الذي يدفع الهيئة إلى تنظيم هذا المختبر الإبداعي في سبيل إيجاد الحلول المناسبة التي تحقق متطلبات واحتياجات أفراد المجتمع وتتماشى والغايات الاستراتيجية للهيئة وهي (إسعاد الناس). وأشار بوشهاب إلى أن هذا المختبر يأتي تماشياً مع توجهات حكومة دبي الداعمة للإبداع، وخطة الهيئة في ترسيخ ثقافة الابتكار الرامية إلى ضمان نجاح المشروعات كافة التي تنفذها وفق أعلى المعايير العالمية واستراتيجية الهيئة للطاقة والاقتصاد الأخضر، وفي إطار التزام هيئة الطرق والمواصلات بتنظيم مختبرات الإبداع الحكومي الهادفة إلى تطوير الأداء عبر مناقشة الأفكار المبتكرة التي تسهم بفعالية في إيجاد بيئة عمل تتسم بمستوى متميز وراق في إمارة دبي.و أعلنت هيئة الطرق والمواصلات في دبي، عن منحها شركة «أڤايا» الرائدة في قطاع البرمجيات، حق تشغيل مركز الاتصال التابع لها، وإدارته ثلاث سنوات، لتعزيز تجربة التواصل مع متعامليها عبر مختلف القنوات التقنية، وتأمين سهولة هذا التواصل. وتأتي هذه الاتفاقية في إطار الشراكة التي يتعاون الجانبان تحت مظلتها، حيث تقوم «أڤايا» بتقديم حلول التواصل والتفاعل مع العملاء، بتطوير مشروع مركز الاتصال الخاص بالهيئة والمعروف بالرقم 8009090، ثم العمل على تطوير المركز.


الخبر بالتفاصيل والصور


emaratyah

تبنت هيئة الطرق والمواصلات (15) فكرة إبداعية خلال مختبر الإبداع الذي نظمه قطاع الاستراتيجية والحوكمة المؤسسية في مرآب ترام دبي بمنطقة الصفوح، تمحورت حول تطوير مبادراتها الاستراتيجية في مجالي الطاقة والاقتصاد الأخضر، اللذين توليهما أهمية بالغة، وفق خطط رصينة وطويلة الأمد، تتم مراجعتها وتوسيعها وتحسينها وتطويرها عبر جدول زمني تشرف عليه لجنة الطاقة والاقتصاد الأخضر في الهيئة.
وقال ناصر حمد بوشهاب، المدير التنفيذي لقطاع الاستراتيجية والحوكمة المؤسسية، رئيس لجنة الطاقة والاقتصاد الأخضر في الهيئة: إن المختبر طرحت خلاله مجموعة كبيرة من الأفكار، ناقشها المشاركون في المختبر، ليخرجوا ب (15) فكرة إبداعية حول التصورات الحالية لمستقبل الطاقة والاقتصاد الأخضر في هيئة الطرق والمواصلات، ومناقشة وفهم بعض التحديات القائمة وسبل مواجهتها، واقتراح أفضل الحلول لها لتحقيق أهداف الهيئة في مجال النقل المستدام.
وأوضح أن المختبر انعقد تحت رعاية لجنة الطاقة والاقتصاد الأخضر في الهيئة، بحضور أمير سليم، مدير إدارة تنظيم وتخطيط السلامة والمخاطر ومدير المختبر، وشارك فيه نخبة من الاستشاريين والباحثين وأساتذة الجامعات، وممثلون من مختلف القطاعات والمؤسسات في الهيئة.
وأضاف: تم التركيز في المختبر على ثلاثة مواضيع رئيسية هي: الطاقة المتجددة في البنية التحتية لقطاع النقل، التقنيات البديلة في قطاع النقل، ووسائط النقل العام الخضراء، مثمناً الدور الإيجابي لمثل هذه المبادرات، التي من شأنها تحفيز المعنيين على طرح حلول وأفكار ذكية، رائدة وفعالة ومستدامة، للوصول إلى أفضل الآليات في مجال الطاقة والاقتصاد الأخضر، لاسيما وأن التحديات متنوعة في هذا المجال، الأمر الذي يدفع الهيئة إلى تنظيم هذا المختبر الإبداعي في سبيل إيجاد الحلول المناسبة التي تحقق متطلبات واحتياجات أفراد المجتمع وتتماشى والغايات الاستراتيجية للهيئة وهي (إسعاد الناس).
وأشار بوشهاب إلى أن هذا المختبر يأتي تماشياً مع توجهات حكومة دبي الداعمة للإبداع، وخطة الهيئة في ترسيخ ثقافة الابتكار الرامية إلى ضمان نجاح المشروعات كافة التي تنفذها وفق أعلى المعايير العالمية واستراتيجية الهيئة للطاقة والاقتصاد الأخضر، وفي إطار التزام هيئة الطرق والمواصلات بتنظيم مختبرات الإبداع الحكومي الهادفة إلى تطوير الأداء عبر مناقشة الأفكار المبتكرة التي تسهم بفعالية في إيجاد بيئة عمل تتسم بمستوى متميز وراق في إمارة دبي.
و أعلنت هيئة الطرق والمواصلات في دبي، عن منحها شركة «أڤايا» الرائدة في قطاع البرمجيات، حق تشغيل مركز الاتصال التابع لها، وإدارته ثلاث سنوات، لتعزيز تجربة التواصل مع متعامليها عبر مختلف القنوات التقنية، وتأمين سهولة هذا التواصل.
وتأتي هذه الاتفاقية في إطار الشراكة التي يتعاون الجانبان تحت مظلتها، حيث تقوم «أڤايا» بتقديم حلول التواصل والتفاعل مع العملاء، بتطوير مشروع مركز الاتصال الخاص بالهيئة والمعروف بالرقم 8009090، ثم العمل على تطوير المركز.

رابط المصدر: «طرق دبي» تتبنى 15 فكرة في مجالي الطاقة والاقتصاد الأخضر

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً