«كهرباء أبوظبي»: بناء محطة للطاقة الشمسية بأفضل سعر

أعلنت هيئة مياه وكهرباء أبوظبي وشركة أبوظبي للماء والكهرباء أنه تم امس فتح مظاريف مشروع مجمع أبوظبي للطاقة الشمسية في منطقة سويحان في إمارة أبوظبي خلال حفل فتح المظاريف الذي عقد في مسرح هيئة مياه وكهرباء أبوظبي. تقدمت ستة ائتلافات تم تأهيلها مسبقاً بعروضها لمشروع مجمع أبوظبي للطاقة

الشمسية بتكنولوجيا الطاقة الكهروضوئية ، وذلك بعد خمسة أشهر من التحضير. وسيشتمل المشروع على تطوير وتمويل وإنشاء وتشغيل وصيانة وتملك محطة طاقة متجددة نظيفة جديدة بسعة إنتاج 350 ميغاواط كحد أدنى من الكهرباء، بالإضافة إلى البنية التحتية ذات الصلة. سيكون موقع المحطة في المنطقة الشرقية من إمارة أبوظبي، بالقرب من منطقة سويحان، على بعد نحو 120 كم من مدينة أبوظبي، بالقرب من محطة الضغط العالي في منطقة سويحان والتي سيتم ربط المحطة بها. سيتم هيكلة المشروع كمشروع منتج مستقل وستتم الاستفادة من النماذج التعاقدية السابقة في برنامج مشاريع المنتج المستقل التابعة لهيئة مياه وكهرباء أبوظبي. من المتوقع أن يبدأ المشروع في الإنتاج التشغيلي في الربع الأول من عام 2019. وأعرب رئيس هيئة الطاقة، الشيخ عبد الله بن محمد آل حامد، عن دعم هيئة الطاقة للمشروع الذي يتماشى مع خطة إمارة أبوظبي لتنويع مصادر الطاقة وزيادة استخدام الطاقة المتجددة.وحضر الحفل عبد الله علي مصلح الأحبابي رئيس مجلس إدارة الهيئة وفارس عبيد الظاهري مدير عام الهيئة، ومحمد بن جرش مدير عام شركة أبوظبي للماء والكهرباء، وكبار المسؤولين من الهيئة ومجموعة شركاتها، بما في ذلك شركة أبوظبي للنقل والتحكم، وشركة أبوظبي للتوزيع، وشركة العين للتوزيع، وشركات المنتج المستقل وممثلو مكتب التنظيم والرقابة، بالإضافة إلى مستشاري الهيئة وشركة أبوظبي للماء والكهرباء، أيكن غمب (مستشار قانوني) فتشنر (مستشار فني) وألدربروك (مستشار مالي). وبعد انتهاء الحفل، قال آل حامد: «إن فتح مظاريف العروض المقدمة من الائتلافات المؤهلة لمشروع مجمع أبوظبي للطاقة الشمسية في منطقة سويحان ، هو حدث تم انتظاره ليس فقط من قبل الهيئة وشركة أبوظبي للماء والكهرباء والشركاء في قطاع الماء والكهرباء في أبوظبي ودولة الإمارات العربية المتحدة فحسب، وإنما من قبل المختصين في مجال الطاقة الكهروضوئية والطاقة المتجددة عالمياً. ونحن سعداء بالعروض التي قدمت اليوم وكانت غاية في التنافسية لدعم ما حققته إمارة أبوظبي في الاستدامة وتنوع مصادر الطاقة من خلال استخدام الطاقة المتجددة والنظيفة، وذلك وفقاً لرؤية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، حفظه الله، وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية ورئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي وإشراف حكومة أبوظبي».وقال مدير عام هيئة مياه وكهرباء أبوظبي: «إن هذا المشروع سيمكن إمارة أبوظبي مع الحصول على الطاقة الكهربائية بأسعار تنافسية، وسيمكن أيضاً قطاع الكهرباء والماء من تقليل الاعتماد على استهلاك الغاز». تم تقديم عروض غاية في التنافسية من قبل ستة متناقصين وتراوحت عروض أسعار الكهرباء المستوية الموزونة (Weighted Levelized Cost of Electricity) بين 8.888 فلس/‏‏كيلو واط ساعة و13.349 فلس/‏‏كيلو واط ساعة، وهي إحدى معايير التقييم ذات الصلة. إن أدنى سعر تم تقديمه يعادل 2.42 سنت أمريكي/‏‏كيلوواط ساعة ، وهو من الأسعار الأكثر تنافسية عالمياً حتى الآن في مجال الطاقة الشمسية الكهروضوئية. إن هيكلة التعرفة المبتكرة في المشروع تحفز المتناقصين على زيادة الإنتاج في أشهر الصيف ، وبهذه الطريقة يتم تشجيع مقدمي العروض لتصميم المحطة لتزيد من إنتاج الطاقة في أشهر الصيف، في أوقات ذروة الطلب على الكهرباء، بالتالي تمكين شركة أبوظبي للماء والكهرباء من الاستفادة إلى أقصى حد من وفورات الوقود. ومن المتوقع توقيع عقد شراء الكهرباء مع صاحب العطاء الفائز خلال الربع الأول من عام 2017.


الخبر بالتفاصيل والصور


emaratyah

أعلنت هيئة مياه وكهرباء أبوظبي وشركة أبوظبي للماء والكهرباء أنه تم امس فتح مظاريف مشروع مجمع أبوظبي للطاقة الشمسية في منطقة سويحان في إمارة أبوظبي خلال حفل فتح المظاريف الذي عقد في مسرح هيئة مياه وكهرباء أبوظبي. تقدمت ستة ائتلافات تم تأهيلها مسبقاً بعروضها لمشروع مجمع أبوظبي للطاقة الشمسية بتكنولوجيا الطاقة الكهروضوئية ، وذلك بعد خمسة أشهر من التحضير. وسيشتمل المشروع على تطوير وتمويل وإنشاء وتشغيل وصيانة وتملك محطة طاقة متجددة نظيفة جديدة بسعة إنتاج 350 ميغاواط كحد أدنى من الكهرباء، بالإضافة إلى البنية التحتية ذات الصلة. سيكون موقع المحطة في المنطقة الشرقية من إمارة أبوظبي، بالقرب من منطقة سويحان، على بعد نحو 120 كم من مدينة أبوظبي، بالقرب من محطة الضغط العالي في منطقة سويحان والتي سيتم ربط المحطة بها. سيتم هيكلة المشروع كمشروع منتج مستقل وستتم الاستفادة من النماذج التعاقدية السابقة في برنامج مشاريع المنتج المستقل التابعة لهيئة مياه وكهرباء أبوظبي. من المتوقع أن يبدأ المشروع في الإنتاج التشغيلي في الربع الأول من عام 2019.
وأعرب رئيس هيئة الطاقة، الشيخ عبد الله بن محمد آل حامد، عن دعم هيئة الطاقة للمشروع الذي يتماشى مع خطة إمارة أبوظبي لتنويع مصادر الطاقة وزيادة استخدام الطاقة المتجددة.
وحضر الحفل عبد الله علي مصلح الأحبابي رئيس مجلس إدارة الهيئة وفارس عبيد الظاهري مدير عام الهيئة، ومحمد بن جرش مدير عام شركة أبوظبي للماء والكهرباء، وكبار المسؤولين من الهيئة ومجموعة شركاتها، بما في ذلك شركة أبوظبي للنقل والتحكم، وشركة أبوظبي للتوزيع، وشركة العين للتوزيع، وشركات المنتج المستقل وممثلو مكتب التنظيم والرقابة، بالإضافة إلى مستشاري الهيئة وشركة أبوظبي للماء والكهرباء، أيكن غمب (مستشار قانوني) فتشنر (مستشار فني) وألدربروك (مستشار مالي).
وبعد انتهاء الحفل، قال آل حامد: «إن فتح مظاريف العروض المقدمة من الائتلافات المؤهلة لمشروع مجمع أبوظبي للطاقة الشمسية في منطقة سويحان ، هو حدث تم انتظاره ليس فقط من قبل الهيئة وشركة أبوظبي للماء والكهرباء والشركاء في قطاع الماء والكهرباء في أبوظبي ودولة الإمارات العربية المتحدة فحسب، وإنما من قبل المختصين في مجال الطاقة الكهروضوئية والطاقة المتجددة عالمياً. ونحن سعداء بالعروض التي قدمت اليوم وكانت غاية في التنافسية لدعم ما حققته إمارة أبوظبي في الاستدامة وتنوع مصادر الطاقة من خلال استخدام الطاقة المتجددة والنظيفة، وذلك وفقاً لرؤية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، حفظه الله، وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية ورئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي وإشراف حكومة أبوظبي».
وقال مدير عام هيئة مياه وكهرباء أبوظبي: «إن هذا المشروع سيمكن إمارة أبوظبي مع الحصول على الطاقة الكهربائية بأسعار تنافسية، وسيمكن أيضاً قطاع الكهرباء والماء من تقليل الاعتماد على استهلاك الغاز». تم تقديم عروض غاية في التنافسية من قبل ستة متناقصين وتراوحت عروض أسعار الكهرباء المستوية الموزونة (Weighted Levelized Cost of Electricity) بين 8.888 فلس/‏‏كيلو واط ساعة و13.349 فلس/‏‏كيلو واط ساعة، وهي إحدى معايير التقييم ذات الصلة. إن أدنى سعر تم تقديمه يعادل 2.42 سنت أمريكي/‏‏كيلوواط ساعة ، وهو من الأسعار الأكثر تنافسية عالمياً حتى الآن في مجال الطاقة الشمسية الكهروضوئية. إن هيكلة التعرفة المبتكرة في المشروع تحفز المتناقصين على زيادة الإنتاج في أشهر الصيف ، وبهذه الطريقة يتم تشجيع مقدمي العروض لتصميم المحطة لتزيد من إنتاج الطاقة في أشهر الصيف، في أوقات ذروة الطلب على الكهرباء، بالتالي تمكين شركة أبوظبي للماء والكهرباء من الاستفادة إلى أقصى حد من وفورات الوقود. ومن المتوقع توقيع عقد شراء الكهرباء مع صاحب العطاء الفائز خلال الربع الأول من عام 2017.

رابط المصدر: «كهرباء أبوظبي»: بناء محطة للطاقة الشمسية بأفضل سعر

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً