لماذا سميت مكة بهذا الاسم ؟

مكه، هي أرض مباركة، ومكان له قدسيته على قلب كل مسلم، وهي المدينة التي شهدت مولد أشرف الخلق سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، وبها أول بيت بنى على الأرض،بناه سيدنا آدم عليه السلام ، الكعبة المشرفة التي توجد في قلب المسجد الحرام قبلة المسلمين وهو من أول الأماكن التي تشد

إليها الرحال، ومكه قد أطلق عليها أسماء كثيرة، وهذا يدل على عظم المسمى، ولا توجد بلد أطلق عليها أسماء كثيرة مثل مكه والمدينة، ويرجع ذلك لأنهم من أفضل بقاع الأرض، وقد أطلق على مكه أسماء كثيره منها أم القرى ، بكة ، البلد الأمين ، الحاطمة، ولكن الاسم الذي نتحدث عنها اليوم هو مكه التي كرمها الله و جعلها من أعظم المدن وأشرفها. لماذا سميت مكه بهذا الاسم 1- يقال سميت بمكه بمعنى المكان المزدحم دون غيره، ويقصد بها المكان الجاف الذي لا يوجد به المياه بكثرة، ولكن يتم استخراج الماء منها، ولأنها تزدحم بالناس ، لأنها كانت مزار يأتيه الناس للعباده والتبرك بهذا المكان الطاهر، وكأنها تجذب الناس إليها جذباً كما يجذب الفصيل اللبن وهذا لتحقق دعوة سيدنا إبراهيم ان يجعل قلوب الناس معلقه بها حين دعا”فَاجْعَلْ أَفْئِدَةً مِنَ النَّاسِ تَهْوِي إِلَيْهِمْ”  . 2-ويقال أنها سميت مكه لأن الحجاج كانوا عندما يأتون مكه للحج يقومون بالصفير الذي يشبه صوت صغير طائر ألمكاو، ولذلك سميت مكه وقد ذكر القرآن ذلك “وَمَا كَانَ صَلَاتُهُمْ عِنْدَ الْبَيْتِ إِلَّا مُكَاءً وَتَصْدِيَةً” 3- وهناك من يقول أنها سميت مكة لأنها تمك الجبارين أي تضيع هيبتهم ونخوتهم ، وقيل لآنها تمك الذنوب أي تمحو الذنوب.4- ومن الأقوال أنها سميت مكة لأن تعريف كلمة مكة لغوياً، هي تعني وسط الدنيا وكأنها هي لب العالم مثلما المخ هو لب العظم ، الاسم مكاك أو مكاكه هو اللب يعني المخ وسط العظم. مكة المكرمة التي كرمها الله ومشى عليها خير الأنبياء والمرسلين وكانت وما زالت وستبقى حتى نهاية الزمان قبلة المسلمين وأغلى مكان على قلوبنا، والتي نتعلق بها ويزيدنا الشوق لزيارتها مهما كانت الصعوبات دائما نشتاق إليها، فهي من أحب للمسلمين وكان الرسول يحبها فيها ولد صلى الله عليه وسلم وقال لولا أن أهلك أخرجوني ما خرجتن ولكن كل شيء لحكمة فقد أراد الله أن يشرف المدينة بوجود سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم بها حتى أنه دفن فيها لأنه لا ينسى فضل الأنصار الذين استقبلوه و أحسنوا للمهاجرين ونصروا الرسول وساندوه. بيت الله الحرا يوجد بمكة، وهو مطاف للمسلمين في الحج أو العمرة، ودائما يزداد عدد الحجاج لمكه، وتشهد مكه حالياً توسعات للحرم المكي، حتى يستوعب الأعداد المتزايدة ، كما تهتم المملكة العربية السعودية بسلامة الحجاج وأن يقوموا بتأدية مناسك الحج بكل سهولة، حيث أن مكه لها مكانه عظيمه في قلوب المسلمين فهي مثل الأب وتجمع حولها الأبناء من خلال روابط الدين وأيضاً التاريخ. من أشهر المعالم في مكة : المسجد الحرام ، وهو أول مسجد على الأرض ويوجد فيه الكعبة المشرفة التي رفع بنائها سيدنا إبراهيم عليه السلام وابنه إسماعيل، ويوجد في مكة جبل النور الذي به غار حراء كان سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم يتعبد به، قبل بعثته بالرسالة ليهدى وينذر البشر، ويوجد في مكة جبل ثور والذي يوجد به غار ثور وهو غار مقدس حيث لجأ إليه الرسول صلى الله عليه وسلم هو و صاحبة أثناء الهجرة حيث سلك الرسول صلى الله عليه وسلم طريقا أخر ليأمن من غار قريش ويصلو إلى المدينة ويستقبلهم أهل المدينة أفضل استقبال، و يوجد جبل عرفة و هو جبل مقدس والوقوف به ركن أساسي لصحة الحج فالحج عرفة. ومن الشخصيات التاريخية العظيمة التي خرجت من مكة المكرمة، النبي محمد صلى الله عليه وسلم ، وصديقه أبو بكر الصديق ,الفاروق عمر بن الخطاب ، وعلي بن أبي طالب ، وعثمان بن عفان رضي الله عنهم، وهم من الصحابة الأجلاء للرسول صلى الله عليه وسلم وقد تولوا الخلافة تباعاً عقب وفاة الرسول صلى الله عليه وسلم ولا ننسى زوجات الرسول الأطهار وأمهات المؤمنين وآل بيت الرسول عليهم رضوان الله. شاهد المقال :مكة تستعد لافتتاح أكبر فندق في العالم ( ابراج كدي ) إقرأ أيضاً مقالات مفيدة عرض المزيد (30)


الخبر بالتفاصيل والصور


مكه، هي أرض مباركة، ومكان له قدسيته على قلب كل مسلم، وهي المدينة التي شهدت مولد أشرف الخلق سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، وبها أول بيت بنى على الأرض،بناه سيدنا آدم عليه السلام ، الكعبة المشرفة التي توجد في قلب المسجد الحرام قبلة المسلمين وهو من أول الأماكن التي تشد إليها الرحال، ومكه قد أطلق عليها أسماء كثيرة، وهذا يدل على عظم المسمى، ولا توجد بلد أطلق عليها أسماء كثيرة مثل مكه والمدينة، ويرجع ذلك لأنهم من أفضل بقاع الأرض، وقد أطلق على مكه أسماء كثيره منها أم القرى ، بكة ، البلد الأمين ، الحاطمة، ولكن الاسم الذي نتحدث عنها اليوم هو مكه التي كرمها الله و جعلها من أعظم المدن وأشرفها.

مكه المكرمة

لماذا سميت مكه بهذا الاسم

1- يقال سميت بمكه بمعنى المكان المزدحم دون غيره، ويقصد بها المكان الجاف الذي لا يوجد به المياه بكثرة، ولكن يتم استخراج الماء منها، ولأنها تزدحم بالناس ، لأنها كانت مزار يأتيه الناس للعباده والتبرك بهذا المكان الطاهر، وكأنها تجذب الناس إليها جذباً كما يجذب الفصيل اللبن وهذا لتحقق

دعوة سيدنا إبراهيم ان يجعل قلوب الناس معلقه بها حين دعا”فَاجْعَلْ أَفْئِدَةً مِنَ النَّاسِ تَهْوِي إِلَيْهِمْ”  .

2-ويقال أنها سميت مكه لأن الحجاج كانوا عندما يأتون مكه للحج يقومون بالصفير الذي يشبه صوت صغير طائر ألمكاو، ولذلك سميت مكه وقد ذكر القرآن ذلك “وَمَا كَانَ صَلَاتُهُمْ عِنْدَ الْبَيْتِ إِلَّا مُكَاءً وَتَصْدِيَةً”

3- وهناك من يقول أنها سميت مكة لأنها تمك الجبارين أي تضيع هيبتهم ونخوتهم ، وقيل لآنها تمك الذنوب أي تمحو الذنوب.
4- ومن الأقوال أنها سميت مكة لأن تعريف كلمة مكة لغوياً، هي تعني وسط الدنيا وكأنها هي لب العالم مثلما المخ هو لب العظم ، الاسم مكاك أو مكاكه هو اللب يعني المخ وسط العظم.

مكة المكرمة التي كرمها الله ومشى عليها خير الأنبياء والمرسلين وكانت وما زالت وستبقى حتى نهاية الزمان قبلة المسلمين وأغلى مكان على قلوبنا، والتي نتعلق بها ويزيدنا الشوق لزيارتها مهما كانت الصعوبات دائما نشتاق إليها، فهي من أحب للمسلمين وكان الرسول يحبها فيها ولد صلى الله عليه وسلم وقال لولا أن أهلك أخرجوني ما خرجتن ولكن كل شيء لحكمة فقد أراد الله أن يشرف المدينة بوجود سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم بها حتى أنه دفن فيها لأنه لا ينسى فضل الأنصار الذين استقبلوه و أحسنوا للمهاجرين ونصروا الرسول وساندوه.

بيت الله الحرا يوجد بمكة، وهو مطاف للمسلمين في الحج أو العمرة، ودائما يزداد عدد الحجاج لمكه، وتشهد مكه حالياً توسعات للحرم المكي، حتى يستوعب الأعداد المتزايدة ، كما تهتم المملكة العربية السعودية بسلامة الحجاج وأن يقوموا بتأدية مناسك الحج بكل سهولة، حيث أن مكه لها مكانه عظيمه في قلوب المسلمين فهي مثل الأب وتجمع حولها الأبناء من خلال روابط الدين وأيضاً التاريخ.

من أشهر المعالم في مكة : المسجد الحرام ، وهو أول مسجد على الأرض ويوجد فيه الكعبة المشرفة التي رفع بنائها سيدنا إبراهيم عليه السلام وابنه إسماعيل، ويوجد في مكة جبل النور الذي به غار حراء كان سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم يتعبد به، قبل بعثته بالرسالة ليهدى وينذر البشر، ويوجد في مكة جبل ثور والذي يوجد به غار ثور وهو غار مقدس حيث لجأ إليه الرسول صلى الله عليه وسلم هو و صاحبة أثناء الهجرة حيث سلك الرسول صلى الله عليه وسلم طريقا أخر ليأمن من غار قريش ويصلو إلى المدينة ويستقبلهم أهل المدينة أفضل استقبال، و يوجد جبل عرفة و هو جبل مقدس والوقوف به ركن أساسي لصحة الحج فالحج عرفة.

ومن الشخصيات التاريخية العظيمة التي خرجت من مكة المكرمة، النبي محمد صلى الله عليه وسلم ، وصديقه أبو بكر الصديق ,الفاروق عمر بن الخطاب ، وعلي بن أبي طالب ، وعثمان بن عفان رضي الله عنهم، وهم من الصحابة الأجلاء للرسول صلى الله عليه وسلم وقد تولوا الخلافة تباعاً عقب وفاة الرسول صلى الله عليه وسلم ولا ننسى زوجات الرسول الأطهار وأمهات المؤمنين وآل بيت الرسول عليهم رضوان الله.

شاهد المقال :
مكة تستعد لافتتاح أكبر فندق في العالم ( ابراج كدي )

مكة تستعد لافتتاح أكبر فندق في العالم ( ابراج كدي )

رابط المصدر: لماذا سميت مكة بهذا الاسم ؟

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً