المرصد: مقتل 13 ألف مدني سوري بغارات النظام وروسيا

ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الثلاثاء، أن “13 ألف مدني، بينهم أطفال ونساء، قتلوا بغارات النظام السوري والطائرات الحربية الروسية، منذ 20 أكتوبر(تشرين الأول) عام 2014، وحتى صباح اليوم

الثلاثاء من سبتمبر(أيلول) 2016″. وسجل المرصد تنفيذ طائرات نظام بشار الأسد الحربية والمروحية، 66641 غارة على الأقل، خلال 23 شهراً، إذ استهدفت البراميل المتفجرة والغارات، مئات المزارع والتجمعات والبلدات والقرى والمدن السورية، في معظم المحافظات السورية.وأضاف أن “طائرات النظام المروحية، ألقت حوالي 36585 برميلاً متفجراً، على عدة مناطق في محافظات دمشق، ريف دمشق، حلب، السويداء، الحسكة، حماة، درعا، اللاذقية، حمص، القنيطرة، دير الزور وإدلب”.ووثق المرصد تنفيذ طائرات النظام الحربية ما لا يقل عن 30056 غارة، استهدفت بصواريخها عدة مناطق في محافظات دمشق، ريف دمشق، حلب، القنيطرة، إدلب، اللاذقية، السويداء، حمص، درعا، الحسكة، دير الزور، الرقة وحماة.مقتل 2067 طفلاً وأفاد المرصد بأن “غارات طائرات النظام أدت إلى مقتل 9527 مدنياً، بينهم  2067 طفلاً دون سن الـ18، و1363 امرأة فوق سن الثامنة عشر، و6097 رجلاً، جراء القصف من الطائرات الحربية والمروحية بالبراميل المتفجرة والصواريخ والرشاشات الثقيلة، إضافةً إلى إصابة نحو 51 ألفاً آخرين من المدنيين بجراح، وتشريد عشرات آلاف المواطنين، كما نجم عن الغارات دمار في ممتلكات المواطنين العامة والخاصة، وأضرار مادية كبيرة في عدة مناطق”.كما قضى جراء غارات الطائرات الحربية، والبراميل المتفجرة التي ألقتها الطائرات المروحية على مئات المناطق في المحافظات السورية، عن ما لا يقل عن 5598 مقاتلاً من الفصائل المقاتلة والإسلامية وجبهة فتح الشام وتنظيم داعش والحزب الإسلامي التركستاني وعدة فصائل أخرى، وإصابة آلاف آخرين بجراح، بحسب المرصد.كما قتلت الطائرات الحربية الروسية 8899 شخصاً، منذ نهاية سبتمبر(أيلول) العام 2015، وحتى صباح الـ8 من أيلول 2016، وتوزعت وتمثلت الخسائر بحسب المرصد بـ3506 شخصاً، بينهم 827 طفلاً دون سن الـ18، و523 امرأة فوق سن الثامنة عشر، و2156 رجلاً، إضافةً إلى 2704 عنصر من تنظيم داعش، و2689 مقاتلاً من الفصائل المقاتلة والإسلامية وجبهة فتح الشام والحزب الإسلامي التركستاني ومقاتلين من جنسيات عربية وأجنبية.


الخبر بالتفاصيل والصور



ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الثلاثاء، أن “13 ألف مدني، بينهم أطفال ونساء، قتلوا بغارات النظام السوري والطائرات الحربية الروسية، منذ 20 أكتوبر(تشرين الأول) عام 2014، وحتى صباح اليوم الثلاثاء من سبتمبر(أيلول) 2016”.

وسجل المرصد تنفيذ طائرات نظام بشار الأسد الحربية والمروحية، 66641 غارة على الأقل، خلال 23 شهراً، إذ استهدفت البراميل المتفجرة والغارات، مئات المزارع والتجمعات والبلدات والقرى والمدن السورية، في معظم المحافظات السورية.

وأضاف أن “طائرات النظام المروحية، ألقت حوالي 36585 برميلاً متفجراً، على عدة مناطق في محافظات دمشق، ريف دمشق، حلب، السويداء، الحسكة، حماة، درعا، اللاذقية، حمص، القنيطرة، دير الزور وإدلب”.

ووثق المرصد تنفيذ طائرات النظام الحربية ما لا يقل عن 30056 غارة، استهدفت بصواريخها عدة مناطق في محافظات دمشق، ريف دمشق، حلب، القنيطرة، إدلب، اللاذقية، السويداء، حمص، درعا، الحسكة، دير الزور، الرقة وحماة.

مقتل 2067 طفلاً
وأفاد المرصد بأن “غارات طائرات النظام أدت إلى مقتل 9527 مدنياً، بينهم  2067 طفلاً دون سن الـ18، و1363 امرأة فوق سن الثامنة عشر، و6097 رجلاً، جراء القصف من الطائرات الحربية والمروحية بالبراميل المتفجرة والصواريخ والرشاشات الثقيلة، إضافةً إلى إصابة نحو 51 ألفاً آخرين من المدنيين بجراح، وتشريد عشرات آلاف المواطنين، كما نجم عن الغارات دمار في ممتلكات المواطنين العامة والخاصة، وأضرار مادية كبيرة في عدة مناطق”.

كما قضى جراء غارات الطائرات الحربية، والبراميل المتفجرة التي ألقتها الطائرات المروحية على مئات المناطق في المحافظات السورية، عن ما لا يقل عن 5598 مقاتلاً من الفصائل المقاتلة والإسلامية وجبهة فتح الشام وتنظيم داعش والحزب الإسلامي التركستاني وعدة فصائل أخرى، وإصابة آلاف آخرين بجراح، بحسب المرصد.

كما قتلت الطائرات الحربية الروسية 8899 شخصاً، منذ نهاية سبتمبر(أيلول) العام 2015، وحتى صباح الـ8 من أيلول 2016، وتوزعت وتمثلت الخسائر بحسب المرصد بـ3506 شخصاً، بينهم 827 طفلاً دون سن الـ18، و523 امرأة فوق سن الثامنة عشر، و2156 رجلاً، إضافةً إلى 2704 عنصر من تنظيم داعش، و2689 مقاتلاً من الفصائل المقاتلة والإسلامية وجبهة فتح الشام والحزب الإسلامي التركستاني ومقاتلين من جنسيات عربية وأجنبية.

رابط المصدر: المرصد: مقتل 13 ألف مدني سوري بغارات النظام وروسيا

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً