نهيان بن مبارك: الدولة تمنح الأولوية للشباب والرياضة

اخبار الامارات العاجلة 383268744 نهيان بن مبارك: الدولة تمنح الأولوية للشباب والرياضة أخبار الرياضة  كرة القدم أخبار الرياضة

صورة استقبل معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية المعرفة رئيس الهيئة العامة للشباب والرياضة أمس، الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم نائب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم عن قارة آسيا بحضور مروان بن غليطة رئيس اتحاد الكرة وعدد من القيادات الرياضية في الدولة. وأكد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان أن الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله تعطي الشباب والرياضة أولوية وتحرص على توفير البنية الرياضية التحتية ذات المواصفات العالمية لمختلف الألعاب. تناول اللقاء واقع رياضة كرة القدم الآسيوية وتطورها على المستوى الإقليمي وأبرز الأنشطة والفعاليات الرياضية الآسيوية والعالمية، وأقام معاليه بهذه المناسبة مأدبة غداء على شرف رئيس الاتحاد الآسيوي والوفد المرافق له حضرها عدد من شخصيات المجتمع المحلي. من ناحية أخرى وقعت شركة مطارات أبوظبي اتفاقية رعاية لمسابقات الاتحاد الآسيوي، في مؤتمر صحافي أمس في مبنى كبار الشخصيات بمطار البطين، بحضور الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد الآسيوي، واللواء محمد خلفان الرميثي قائد عام شرطة أبوظبي، وعلي ماجد المنصوري رئيس مجلس إدارة مطارات أبوظبي، ومروان بن غليطة رئيس اتحاد كرة القدم، وعارف العواني امين عام مجلس أبوظبي الرياضي. وبموجب الاتفاقية أصبحت شركة مطارات الراعي الرسمي لمباريات الدور النهائي من التصفيات الآسيوية لكأس العالم، وباتت الشركة شريكاً في رعاية البطولات الأخرى للمنتخبات الوطنية وكذلك دوري أبطال آسيا وكأس الاتحاد الآسيوي،ووقع الاتفاقية من جانب مطارات أبوظبي علي ماجد المنصوري . واكد الشيخ سلمان بن إبراهيم ترحيبه بانضمام مطارات أبوظبي راعياً رسمياً لبطولات الاتحاد الآسيوي وقال نحن سعداء بانضمام علامة تجارية عالمية مثل مطارات أبوظبي إلى أسرة الاتحاد الآسيوي من خلال هذه الاتفاقية التي لا تقتصر على بطولات المنتخبات، بل تشمل بطولات الأندية، وهو ما يعزز المكاسب المرجوة. وأضاف: الاتفاقية تسهم في توسيع قاعدة الشراكة التي تربط الاتحاد الآسيوي مع مختلف الجهات الرسمية والأهلية والقطاع الخاص في القارة الآسيوية. وأكد الشيخ سلمان بن ابراهيم تطور مسابقات الاتحاد الآسيوي حيث شهد العام الماضي تحطيم العديد من الأرقام القياسية في كأس آسيا ودوري أبطال آسيا وكأس الاتحاد الآسيوي على صعيد الحضور الجماهيري والمتابعة التلفزيونية. دعم المسابقات وأضاف: انضمام رعاة جدد يجعلنا نتطلع للبناء على ما تحقق من نجاح واهتمام وحماس في تلك المسابقات، لتحقيق نقلة نوعية بما ينعكس بصورة إيجابية على مخرجات كرة القدم الآسيوية. شراكة طويلة الأمد وتابع: الشراكة مهمة وهي بداية العلاقة بين الاتحاد الآسيوي ومطارات أبوظبي، بالإضافة إلى تطلعنا لدور أكبر في غربي آسيا من خلال جذب بعض الشركات المعلنة، وهذه الشراكة تحقق النفع للطرفين، فمطارات أبوظبي لديها مشاريع جديدة. وهو افتتاح مطار أبوظبي الجديد وسيكون متزامناً مع انطلاق منافسات آسيا 2019، وبالتأكيد فإن رعاية مسابقات الاتحاد الآسيوي سواء على مستوى المنتخبات الوطنية أو الفرق، تحقق الأهداف الترويجية والتسويقية، لافتاً إلى أن الاتحاد الآسيوي سعيد بهذه الشراكة ويتمنى أن تستمر على المدى البعيد، وربما أكثر من 4 سنوات، ونبحث دائماً عن شراكة طويلة مع المؤسسات الإماراتية الرائدة. داعم رئيسي وشدد على أن تطورالاتحاد الآسيوي لن يتحقق إلا بالشراكة، مؤكداً أهمية المؤسسات والهيئات الاستثمارية الأخرى في دعم ورعاية الكرة الآسيوية والذي ساهم مؤخرا في رفع قيمة جوائز الاتحاد الآسيوي. استقرار وتابع: رغم مررونا بفترة غير مستقرة، فإن الاتحاد الآسيوي حالياً من أكثر الاتحادات القارية استقراراً ، والشكر موصول للجميع، وروح التفاهم موجود بين الشرق والغرب برغم اختلاف وجهات النظر. تعاون وعن التعاون بين الاتحادين الإماراتي والآسيوي قال: إن مروان بن غليطة رئيس الاتحاد الحالي يكمل طريقاً مليئاً بالنجاحات خطا فيه الرئيس السابق يوسف السركال، ونأمل أن يقود ابن غليطة السفينة إلى نجاحات اكبر، لأن الكرة الإماراتية قدمت الكثير للكرة الآسيوية، والأندية الإماراتية لها دور كبير، وخصوصاً العين الذي استطاع التأهل إلى نصف نهائي دوري الأبطال ونأمل أن يتوج باللقب للمرة الثانية. قضية النصر وبخصوص قضية النصر قال الشيخ سلمان بن ابراهيم: الاتحاد الآسيوي ولجانه وخصوصاً الانضباط هي المعنية بالقوانين المنظمة بين جميع الأطراف، وهي لجان مستقلة ولها لوائحها ولا نستطيع أن نعقب على قراراتها إلا في حدود القانون واللوائح المنظمة، ومن هذا المنطلق فالحقوق محفوظة ، ونادي النصر له الحق في الاستئناف أو اللجوء إلى «كاس»، ولا نتدخل في التفاصيل. دعم وقال علي ماجد المنصوري :رعاية مطارات أبوظبي للاتحاد الآسيوي تدعم مكانتنا على الساحة الدولية كمركز عالمي للسفر، يربط بين دول آسيا الحيوية وبقية العالم، وذلك من خلال موقع أبوظبي الاستراتيجي، بالإضافة إلى أننا ساهمنا في دعم كرة القدم التي تزداد شعبيتها بشكل ملموس في آسيا، ونتطلع للعمل مع الاتحاد الآسيوي وإلى النتائج الإيجابية التي ستعود على الطرفين.


الخبر بالتفاصيل والصور






صورة

استقبل معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية المعرفة رئيس الهيئة العامة للشباب والرياضة أمس، الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم نائب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم عن قارة آسيا بحضور مروان بن غليطة رئيس اتحاد الكرة وعدد من القيادات الرياضية في الدولة.

وأكد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان أن الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله تعطي الشباب والرياضة أولوية وتحرص على توفير البنية الرياضية التحتية ذات المواصفات العالمية لمختلف الألعاب.

تناول اللقاء واقع رياضة كرة القدم الآسيوية وتطورها على المستوى الإقليمي وأبرز الأنشطة والفعاليات الرياضية الآسيوية والعالمية، وأقام معاليه بهذه المناسبة مأدبة غداء على شرف رئيس الاتحاد الآسيوي والوفد المرافق له حضرها عدد من شخصيات المجتمع المحلي.

من ناحية أخرى وقعت شركة مطارات أبوظبي اتفاقية رعاية لمسابقات الاتحاد الآسيوي، في مؤتمر صحافي أمس في مبنى كبار الشخصيات بمطار البطين، بحضور الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد الآسيوي، واللواء محمد خلفان الرميثي قائد عام شرطة أبوظبي، وعلي ماجد المنصوري رئيس مجلس إدارة مطارات أبوظبي، ومروان بن غليطة رئيس اتحاد كرة القدم، وعارف العواني امين عام مجلس أبوظبي الرياضي.

وبموجب الاتفاقية أصبحت شركة مطارات الراعي الرسمي لمباريات الدور النهائي من التصفيات الآسيوية لكأس العالم، وباتت الشركة شريكاً في رعاية البطولات الأخرى للمنتخبات الوطنية وكذلك دوري أبطال آسيا وكأس الاتحاد الآسيوي،ووقع الاتفاقية من جانب مطارات أبوظبي علي ماجد المنصوري .

واكد الشيخ سلمان بن إبراهيم ترحيبه بانضمام مطارات أبوظبي راعياً رسمياً لبطولات الاتحاد الآسيوي وقال نحن سعداء بانضمام علامة تجارية عالمية مثل مطارات أبوظبي إلى أسرة الاتحاد الآسيوي من خلال هذه الاتفاقية التي لا تقتصر على بطولات المنتخبات، بل تشمل بطولات الأندية، وهو ما يعزز المكاسب المرجوة.

وأضاف: الاتفاقية تسهم في توسيع قاعدة الشراكة التي تربط الاتحاد الآسيوي مع مختلف الجهات الرسمية والأهلية والقطاع الخاص في القارة الآسيوية.

وأكد الشيخ سلمان بن ابراهيم تطور مسابقات الاتحاد الآسيوي حيث شهد العام الماضي تحطيم العديد من الأرقام القياسية في كأس آسيا ودوري أبطال آسيا وكأس الاتحاد الآسيوي على صعيد الحضور الجماهيري والمتابعة التلفزيونية.

دعم المسابقات

وأضاف: انضمام رعاة جدد يجعلنا نتطلع للبناء على ما تحقق من نجاح واهتمام وحماس في تلك المسابقات، لتحقيق نقلة نوعية بما ينعكس بصورة إيجابية على مخرجات كرة القدم الآسيوية.

شراكة طويلة الأمد

وتابع: الشراكة مهمة وهي بداية العلاقة بين الاتحاد الآسيوي ومطارات أبوظبي، بالإضافة إلى تطلعنا لدور أكبر في غربي آسيا من خلال جذب بعض الشركات المعلنة، وهذه الشراكة تحقق النفع للطرفين، فمطارات أبوظبي لديها مشاريع جديدة.

وهو افتتاح مطار أبوظبي الجديد وسيكون متزامناً مع انطلاق منافسات آسيا 2019، وبالتأكيد فإن رعاية مسابقات الاتحاد الآسيوي سواء على مستوى المنتخبات الوطنية أو الفرق، تحقق الأهداف الترويجية والتسويقية، لافتاً إلى أن الاتحاد الآسيوي سعيد بهذه الشراكة ويتمنى أن تستمر على المدى البعيد، وربما أكثر من 4 سنوات، ونبحث دائماً عن شراكة طويلة مع المؤسسات الإماراتية الرائدة.

داعم رئيسي

وشدد على أن تطورالاتحاد الآسيوي لن يتحقق إلا بالشراكة، مؤكداً أهمية المؤسسات والهيئات الاستثمارية الأخرى في دعم ورعاية الكرة الآسيوية والذي ساهم مؤخرا في رفع قيمة جوائز الاتحاد الآسيوي.

استقرار

وتابع: رغم مررونا بفترة غير مستقرة، فإن الاتحاد الآسيوي حالياً من أكثر الاتحادات القارية استقراراً ، والشكر موصول للجميع، وروح التفاهم موجود بين الشرق والغرب برغم اختلاف وجهات النظر.

تعاون

وعن التعاون بين الاتحادين الإماراتي والآسيوي قال: إن مروان بن غليطة رئيس الاتحاد الحالي يكمل طريقاً مليئاً بالنجاحات خطا فيه الرئيس السابق يوسف السركال، ونأمل أن يقود ابن غليطة السفينة إلى نجاحات اكبر، لأن الكرة الإماراتية قدمت الكثير للكرة الآسيوية، والأندية الإماراتية لها دور كبير، وخصوصاً العين الذي استطاع التأهل إلى نصف نهائي دوري الأبطال ونأمل أن يتوج باللقب للمرة الثانية.

قضية النصر

وبخصوص قضية النصر قال الشيخ سلمان بن ابراهيم: الاتحاد الآسيوي ولجانه وخصوصاً الانضباط هي المعنية بالقوانين المنظمة بين جميع الأطراف، وهي لجان مستقلة ولها لوائحها ولا نستطيع أن نعقب على قراراتها إلا في حدود القانون واللوائح المنظمة، ومن هذا المنطلق فالحقوق محفوظة ، ونادي النصر له الحق في الاستئناف أو اللجوء إلى «كاس»، ولا نتدخل في التفاصيل.

دعم

وقال علي ماجد المنصوري :رعاية مطارات أبوظبي للاتحاد الآسيوي تدعم مكانتنا على الساحة الدولية كمركز عالمي للسفر، يربط بين دول آسيا الحيوية وبقية العالم، وذلك من خلال موقع أبوظبي الاستراتيجي، بالإضافة إلى أننا ساهمنا في دعم كرة القدم التي تزداد شعبيتها بشكل ملموس في آسيا، ونتطلع للعمل مع الاتحاد الآسيوي وإلى النتائج الإيجابية التي ستعود على الطرفين.

أضف تعليقاً