نهيان بن مبارك يبحث التعاون مع بريطانيا

نهيان بن مبارك يبحث التعاون مع بريطانيا

■ نهيان بن مبارك وصقر غباش ومحمد بن نهيان بن مبارك خلال حفل السفارة التشيلية | وام بحث معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير الثقافة وتنمية المعرفة، سبل تعزيز التعاون في القطاع الاستثماري والمعرفي مع المملكة المتحدة والعلاقات الثنائية المتميزة بين دولة الإمارات وبريطانيا بما يعود بالنفع على البلدين الصديقين، جاء ذلك خلال استقباله أمس ليام فوكس وزير الدولة للاستثمار والتجارة الدولية بالمملكة المتحدة، كما تم خلال اللقاء استعراض العلاقات الاستراتيجية وتعزيز التعاون المشترك. ورحب معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان بالوزير البريطاني، مشيداً بالعلاقات التي تربط الشعبين الصديقين.إلى ذلك حضر معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان مساء أول من أمس حفل الاستقبال الذي أقامه جان بول طرود كوبورون سفير جمهورية تشيلي لدى الدولة بمناسبة اليوم الوطني لبلاده. وحضر الحفل، الذي أقيم في فندق أبراج الاتحاد بأبوظبي، معالي صقر غباش وزير الموارد البشرية والتوطين والشيخ محمد بن نهيان بن مبارك آل نهيان وسعيد عبدالله القمزي مدير إدارة شؤون الزيارات في وزارة الخارجية والتعاون الدولي، وعدد من المسؤولين وأعضاء السلك الدبلوماسي العربي والأجنبي المعتمدين لدى الدولة.


الخبر بالتفاصيل والصور


بحث معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير الثقافة وتنمية المعرفة، سبل تعزيز التعاون في القطاع الاستثماري والمعرفي مع المملكة المتحدة والعلاقات الثنائية المتميزة بين دولة الإمارات وبريطانيا بما يعود بالنفع على البلدين الصديقين، جاء ذلك خلال استقباله أمس ليام فوكس وزير الدولة للاستثمار والتجارة الدولية بالمملكة المتحدة، كما تم خلال اللقاء استعراض العلاقات الاستراتيجية وتعزيز التعاون المشترك.

ورحب معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان بالوزير البريطاني، مشيداً بالعلاقات التي تربط الشعبين الصديقين.إلى ذلك حضر معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان مساء أول من أمس حفل الاستقبال الذي أقامه جان بول طرود كوبورون سفير جمهورية تشيلي لدى الدولة بمناسبة اليوم الوطني لبلاده.

وحضر الحفل، الذي أقيم في فندق أبراج الاتحاد بأبوظبي، معالي صقر غباش وزير الموارد البشرية والتوطين والشيخ محمد بن نهيان بن مبارك آل نهيان وسعيد عبدالله القمزي مدير إدارة شؤون الزيارات في وزارة الخارجية والتعاون الدولي، وعدد من المسؤولين وأعضاء السلك الدبلوماسي العربي والأجنبي المعتمدين لدى الدولة.

أضف تعليقاً