قرقاش: مركز الإمارات للدراسات صرح علمي في المنطقة والعالم

■ أنور قرقاش وجمال السويدي عقب اللقاء | من المصدر أكد معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش، وزير الدولة للشؤون الخارجية، أن مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجيَّة يُعَدُّ صرحاً علمياً بحثياً، ليس في دولة الإمارات فقط، وإنما في المنطقة العربية والعالم. مشدداً على

أهمية جهود الدكتور جمال سند السويدي، في إدارة المركز، ومنوِّهاً بأهمية إسهاماته العلمية والفكرية الثرية والمهمَّة، التي تتفاعل مع أكثر القضايا السياسية والاستراتيجية أهمية بالنسبة إلى دولة الإمارات والمنطقة والعالم. جاء ذلك خلال استقبال الدكتور جمال سند السويدي، مدير عام المركز، أمس معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش، وذلك في مكتبه بمقر المركز في العاصمة أبوظبي، حيث رحَّب الدكتور جمال سند السويدي بمعالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش، معرباً عن سروره بهذه الزيارة الكريمة. ودار خلال اللقاء نقاش مستفيض حول سبل تعزيز العلاقات المشتركة، بما يصب في مصلحة جهود التنمية في دولة الإمارات. كما تبادل الدكتور جمال سند السويدي ومعالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش وجهات النظر حول العديد من القضايا المحلية والإقليمية والدولية، وكيف يمكن التعامل مع هذه القضايا، بما يصب في مصلحة دولة الإمارات ويحقق أهدافها كافة. وأعرب معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش، عن تقديره الكبير لإصدارات المركز من كتب وسلاسل علمية متخصصة، وأشاد بالدور الذي يقوم به المركز، سواء في مجال البحث العلمي أو في مجال خدمة المجتمع. من جانبه، أعرب الدكتور جمال سند السويدي عن تقديره للجهود التي يبذلها معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش في تطوير وتنمية العلاقات الخارجية لدولة الإمارات والدفاع عن مصالحها. وأكد السويدي، أن مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية يضع جميع إمكاناته، الماديَّة والبشريَّة، في خدمة الوطن.


الخبر بالتفاصيل والصور


أكد معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش، وزير الدولة للشؤون الخارجية، أن مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجيَّة يُعَدُّ صرحاً علمياً بحثياً، ليس في دولة الإمارات فقط، وإنما في المنطقة العربية والعالم.

مشدداً على أهمية جهود الدكتور جمال سند السويدي، في إدارة المركز، ومنوِّهاً بأهمية إسهاماته العلمية والفكرية الثرية والمهمَّة، التي تتفاعل مع أكثر القضايا السياسية والاستراتيجية أهمية بالنسبة إلى دولة الإمارات والمنطقة والعالم.

جاء ذلك خلال استقبال الدكتور جمال سند السويدي، مدير عام المركز، أمس معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش، وذلك في مكتبه بمقر المركز في العاصمة أبوظبي، حيث رحَّب الدكتور جمال سند السويدي بمعالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش، معرباً عن سروره بهذه الزيارة الكريمة.

ودار خلال اللقاء نقاش مستفيض حول سبل تعزيز العلاقات المشتركة، بما يصب في مصلحة جهود التنمية في دولة الإمارات. كما تبادل الدكتور جمال سند السويدي ومعالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش وجهات النظر حول العديد من القضايا المحلية والإقليمية والدولية، وكيف يمكن التعامل مع هذه القضايا، بما يصب في مصلحة دولة الإمارات ويحقق أهدافها كافة.

وأعرب معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش، عن تقديره الكبير لإصدارات المركز من كتب وسلاسل علمية متخصصة، وأشاد بالدور الذي يقوم به المركز، سواء في مجال البحث العلمي أو في مجال خدمة المجتمع.

من جانبه، أعرب الدكتور جمال سند السويدي عن تقديره للجهود التي يبذلها معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش في تطوير وتنمية العلاقات الخارجية لدولة الإمارات والدفاع عن مصالحها.

وأكد السويدي، أن مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية يضع جميع إمكاناته، الماديَّة والبشريَّة، في خدمة الوطن.

رابط المصدر: قرقاش: مركز الإمارات للدراسات صرح علمي في المنطقة والعالم

أضف تعليقاً