أنباء عن اختطاف مواطن كندي في ليبيا

أعلنت السلطات الكندية الإثنين، أنها تحاول التحقق من صحة معلومات مفادها أن مواطناً كندياً تعرض للخطف في جنوب ليبيا. وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الكندية

مايكل أوشوغنيسي “وصلتنا معلومات مثيرة للقلق ولكنها غير مؤكدة، مفادها أن مواطناً كندياً تعرض للاختطاف في ليبيا”.وأضاف “نحن نتابع الموضوع بجدية عبر كل القنوات المناسبة للحصول على مزيد من المعلومات”.وكانت الخارجية الإيطالية أعلنت في وقت سابق أن مواطنين إيطاليين خطفا في جنوب ليبيا.وبحسب وسائل إعلام، فإن الإيطاليين والكندي هم موظفون في شركة إيطالية تعمل في مطار غات جنوب ليبيا قرب الحدود مع الجزائر، وكانوا سوياً حين تم اختطافهم.ويعمل الكثير من الشركات الإيطالية في ليبيا، حيث وقعت في السنوات الأخيرة عدة عمليات خطف استهدفت موظفين أجانب في هذه الشركات.


الخبر بالتفاصيل والصور



أعلنت السلطات الكندية الإثنين، أنها تحاول التحقق من صحة معلومات مفادها أن مواطناً كندياً تعرض للخطف في جنوب ليبيا.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الكندية مايكل أوشوغنيسي “وصلتنا معلومات مثيرة للقلق ولكنها غير مؤكدة، مفادها أن مواطناً كندياً تعرض للاختطاف في ليبيا”.

وأضاف “نحن نتابع الموضوع بجدية عبر كل القنوات المناسبة للحصول على مزيد من المعلومات”.

وكانت الخارجية الإيطالية أعلنت في وقت سابق أن مواطنين إيطاليين خطفا في جنوب ليبيا.

وبحسب وسائل إعلام، فإن الإيطاليين والكندي هم موظفون في شركة إيطالية تعمل في مطار غات جنوب ليبيا قرب الحدود مع الجزائر، وكانوا سوياً حين تم اختطافهم.

ويعمل الكثير من الشركات الإيطالية في ليبيا، حيث وقعت في السنوات الأخيرة عدة عمليات خطف استهدفت موظفين أجانب في هذه الشركات.

رابط المصدر: أنباء عن اختطاف مواطن كندي في ليبيا

أضف تعليقاً