تطبيق Google Photos يُسهّل مشاركة الصور ويصبح أذكى في صناعة الأفلام

يحصل تطبيق إدارة الصور من جوجل Google Photos على التحديثات بشكل مُكثّف ومستمر، حيث تولي جوجل هذا التطبيق اهتمامًا كبيرًا يتجاوز على ما يبدو اهتمامها بتحديث الكثير من تطبيقاتها الأخرى، ما يجعل منه بالفعل تطبيقًا لا مُنافس له لإدارة وتخزين الصور. وقد أطلقت جوجل اليوم تحديثًا جديدًا بميزتين رائعتين، الأولى هي

تسهيل مشاركة الصور بشكل كبير، والثانية هي عبارة عن تحسين لميزة صناعة مقاطع الفيديو من صورك الخاصة. نبدأ بميزة المشاركة، حيث أصبح بإمكانك الآن تحديد مجموعة من الصور ومشاركتها مع الآخرين بضغطة واحدة، بغض النظر عن استخدامهم لنفس التطبيق من عدمه، ودون أن تتكلّف عناء اختيار وسيلة المُشاركة المُناسبة معهم. في السابق كنت تحتاج لاختيار وسيلة المشاركة مع الشخص أو الأشخاص الآخرين، سواء عبر تطبيق Google Photos نفسه، أو عبر البريد الإلكتروني أو عبر SMS. الآن وبعد التحديث الجديد يكفي اختيار جهات الاتصال الذين تود مشاركة الصور المطلوبة معهم، وسيتكفّل التطبيق بالباقي تلقائيًا، أي لو كنت لا تمتلك إلّا البريد الإلكتروني لجهة الاتصال سيتم إرسال الرابط عبر البريد الإلكتروني، ولو كنت لا تملك إلا رقم الهاتف الخاص بها فسيتم إرسال الرابط عبر رسالة SMS. هذا أفضل وأسرع بكثير من أن تقوم يدويًا بمشاركة الصور عبر تطبيقات البريد الإلكتروني وغيرها، أو أن تُفكّر ما هي الطريقة المناسبة لمشاركة الصور مع هذا الشخص أو ذاك. الميزة الجديدة الثانية هي تحسين ميزة الأفلام Movies المعروفة في التطبيق، والتي تقوم فيها جوجل تلقائيًا باختيار مجموعة من صورك الأخيرة وتحويلها إلى فيلم قصير. الآن وبدل اختيار الصور بشكل عشوائي أو شبه عشوائي وصناعة فيلم منها، ستقوم جوجل باختيار الصور بشكلٍ أكثر ذكاءً، على سبيل المثال ستقوم باختيار صور الأطفال ثم عرضها بترتيب يُمثّل مراحل نمو الطفل، بهذا الشكل ستقوم جوجل تلقائيًا بعمل فيلم قصير يمثل مراحل نمو طفلك أو طفلتك تدريجيًا. هذا طبعًا بفضل ميزة التعرّف على الوجوه لدى جوجل التي تستطيع تحديد الشخص منذ الأيام الأولى لولادته وحتى هرمه! وقالت جوجل أنها ستقوم بتحسين ميزة الأفلام عبر طرح المزيد من الميزات الذكية لصنع الأفلام القصيرة من صورك بشكل ذكي خلال الأسابيع القادمة. من المفترض أن يتوفر تحديث Google Photos عبر متجر جوجل بلاي خلال الساعات القادمة.


الخبر بالتفاصيل والصور


يحصل تطبيق إدارة الصور من جوجل Google Photos على التحديثات بشكل مُكثّف ومستمر، حيث تولي جوجل هذا التطبيق اهتمامًا كبيرًا يتجاوز على ما يبدو اهتمامها بتحديث الكثير من تطبيقاتها الأخرى، ما يجعل منه بالفعل تطبيقًا لا مُنافس له لإدارة وتخزين الصور.

وقد أطلقت جوجل اليوم تحديثًا جديدًا بميزتين رائعتين، الأولى هي تسهيل مشاركة الصور بشكل كبير، والثانية هي عبارة عن تحسين لميزة صناعة مقاطع الفيديو من صورك الخاصة.

نبدأ بميزة المشاركة، حيث أصبح بإمكانك الآن تحديد مجموعة من الصور ومشاركتها مع الآخرين بضغطة واحدة، بغض النظر عن استخدامهم لنفس التطبيق من عدمه، ودون أن تتكلّف عناء اختيار وسيلة المُشاركة المُناسبة معهم. في السابق كنت تحتاج لاختيار وسيلة المشاركة مع الشخص أو الأشخاص الآخرين، سواء عبر تطبيق Google Photos نفسه، أو عبر البريد الإلكتروني أو عبر SMS. الآن وبعد التحديث الجديد يكفي اختيار جهات الاتصال الذين تود مشاركة الصور المطلوبة معهم، وسيتكفّل التطبيق بالباقي تلقائيًا، أي لو كنت لا تمتلك إلّا البريد الإلكتروني لجهة الاتصال سيتم إرسال الرابط عبر البريد الإلكتروني، ولو كنت لا تملك إلا رقم الهاتف الخاص بها فسيتم إرسال الرابط عبر رسالة SMS. هذا أفضل وأسرع بكثير من أن تقوم يدويًا بمشاركة الصور عبر تطبيقات البريد الإلكتروني وغيرها، أو أن تُفكّر ما هي الطريقة المناسبة لمشاركة الصور مع هذا الشخص أو ذاك.

الميزة الجديدة الثانية هي تحسين ميزة الأفلام Movies المعروفة في التطبيق، والتي تقوم فيها جوجل تلقائيًا باختيار مجموعة من صورك الأخيرة وتحويلها إلى فيلم قصير. الآن وبدل اختيار الصور بشكل عشوائي أو شبه عشوائي وصناعة فيلم منها، ستقوم جوجل باختيار الصور بشكلٍ أكثر ذكاءً، على سبيل المثال ستقوم باختيار صور الأطفال ثم عرضها بترتيب يُمثّل مراحل نمو الطفل، بهذا الشكل ستقوم جوجل تلقائيًا بعمل فيلم قصير يمثل مراحل نمو طفلك أو طفلتك تدريجيًا. هذا طبعًا بفضل ميزة التعرّف على الوجوه لدى جوجل التي تستطيع تحديد الشخص منذ الأيام الأولى لولادته وحتى هرمه!

وقالت جوجل أنها ستقوم بتحسين ميزة الأفلام عبر طرح المزيد من الميزات الذكية لصنع الأفلام القصيرة من صورك بشكل ذكي خلال الأسابيع القادمة.

من المفترض أن يتوفر تحديث Google Photos عبر متجر جوجل بلاي خلال الساعات القادمة.

رابط المصدر: تطبيق Google Photos يُسهّل مشاركة الصور ويصبح أذكى في صناعة الأفلام

أضف تعليقاً