لبناني يموت بعد 10 دقائق من وصوله إلى أحد مراكز الشرطة البلجيكية

ذكرت صحيفة “ده مورخن” اليوم الإثنين، أن الشرطة بمدينة خنك البلجيكية، عثرت على رجل لبناني في الـ38 من عمره ليلة الثلاثاء الماضي، ملقى بأحد الشوارع وهو في حالة سكر وتحت

تأثير المخدرات، ولم يكن يرتدي إلا ملابسه الداخلية، وبعد نقله بعشر دقائق إلى مركز الشرطة الرئيسي بالمدينة، توفي الرجل دون سبب مفهوم، وهو ما أدى إلى فتح تحقيق في الحادث من قبل دائرة الشرطة بالمدينة. وقالت الصحيفة إن الشرطة تلقت عدة بلاغات ليلة الثلاثاء الماضي من العابرين في شارع “أوربا لان” الرئيسي بمدينة خنك البلجيكية، تفيد بوجود رجل يهذي تحت تأثير المخدرات ولا يرتدي سوى ملابسه الداخلية، وانتقلت على الفور قوة من رجال الشرطة وعربة إسعاف، واصطحبوا الرجل وهو يهذي إلى مركز الشرطة، وهناك توفي بأزمة قلبية بعد وصوله بعشر دقائق.وأشارت الصحيفة إلى أن النيابة البلجيكية العامة قررت فتح تحقيق فوري في الحادث، لمعرفة السبب الذي أدى إلى وفاة الرجل بهذه الصورة السريعة.


الخبر بالتفاصيل والصور



ذكرت صحيفة “ده مورخن” اليوم الإثنين، أن الشرطة بمدينة خنك البلجيكية، عثرت على رجل لبناني في الـ38 من عمره ليلة الثلاثاء الماضي، ملقى بأحد الشوارع وهو في حالة سكر وتحت تأثير المخدرات، ولم يكن يرتدي إلا ملابسه الداخلية، وبعد نقله بعشر دقائق إلى مركز الشرطة الرئيسي بالمدينة، توفي الرجل دون سبب مفهوم، وهو ما أدى إلى فتح تحقيق في الحادث من قبل دائرة الشرطة بالمدينة.

وقالت الصحيفة إن الشرطة تلقت عدة بلاغات ليلة الثلاثاء الماضي من العابرين في شارع “أوربا لان” الرئيسي بمدينة خنك البلجيكية، تفيد بوجود رجل يهذي تحت تأثير المخدرات ولا يرتدي سوى ملابسه الداخلية، وانتقلت على الفور قوة من رجال الشرطة وعربة إسعاف، واصطحبوا الرجل وهو يهذي إلى مركز الشرطة، وهناك توفي بأزمة قلبية بعد وصوله بعشر دقائق.

وأشارت الصحيفة إلى أن النيابة البلجيكية العامة قررت فتح تحقيق فوري في الحادث، لمعرفة السبب الذي أدى إلى وفاة الرجل بهذه الصورة السريعة.

رابط المصدر: لبناني يموت بعد 10 دقائق من وصوله إلى أحد مراكز الشرطة البلجيكية

أضف تعليقاً