طوارئ «صحة دبي» تستقبل 10 آلاف حالة

استقبلت أقسام الطوارئ في مستشفيات دبي وحتا وراشد ولطيفة 10147 حالة طارئة، بينما استقبلت مستشفيات هيئة الصحة بدبي في أقسامها المتخصصة 1346 حالة مرضية، وذلك خلال إجازة عيد الأضحى، حيث سجل مستشفى دبي 435 حالة، ومستشفى حتا 57 حالة، و337 إلى مستشفى راشد، و517 مستشفى لطيفة، وقد تعاملت مستشفيات الهيئة مع جميع الحالات التي توافدت على قسم الحوادث، والعيادات التخصصية، وفق أفضل الممارسات الطبية، التي قامت عليها الفرق الطبية المناوبة على مدار الساعة خلال أيام العيد. في الوقت نفسه؛ أشارت إحصاءات الهيئة، إلى استقبال مراكز الرعاية الصحية الأولية (الليسيلي، والبرشاء، وند الحمر)، 2686 حالة مرضية طوال عطلة عيد الأضحى، وهي المراكز التي خصصتها هيئة الصحة بدبي لاستقبال المتعاملين على مدار الساعة خلال الإجازة. وكانت صحة دبي قد أجرت جميع التحضيرات واتخذت التدابير اللازمة في جميع مستشفياتها إلى جانب ثلاثة من مراكزها، لمواجهة أية حالة مرضية طارئة، وحددت قوائم الفرق الطبية التي تناوبت على العمل على مدار الساعة، فيما تابعت الهيئة عن طريق غرف عملياتها، إجراءات استقبال المرضى والحالات الطارئة، للاطمئنان على تلقي المراجعين الخدمات الطبية على الوجه الأكمل.


الخبر بالتفاصيل والصور


استقبلت أقسام الطوارئ في مستشفيات دبي وحتا وراشد ولطيفة 10147 حالة طارئة، بينما استقبلت مستشفيات هيئة الصحة بدبي في أقسامها المتخصصة 1346 حالة مرضية، وذلك خلال إجازة عيد الأضحى، حيث سجل مستشفى دبي 435 حالة، ومستشفى حتا 57 حالة، و337 إلى مستشفى راشد، و517 مستشفى لطيفة، وقد تعاملت مستشفيات الهيئة مع جميع الحالات التي توافدت على قسم الحوادث، والعيادات التخصصية، وفق أفضل الممارسات الطبية، التي قامت عليها الفرق الطبية المناوبة على مدار الساعة خلال أيام العيد.

في الوقت نفسه؛ أشارت إحصاءات الهيئة، إلى استقبال مراكز الرعاية الصحية الأولية (الليسيلي، والبرشاء، وند الحمر)، 2686 حالة مرضية طوال عطلة عيد الأضحى، وهي المراكز التي خصصتها هيئة الصحة بدبي لاستقبال المتعاملين على مدار الساعة خلال الإجازة.

وكانت صحة دبي قد أجرت جميع التحضيرات واتخذت التدابير اللازمة في جميع مستشفياتها إلى جانب ثلاثة من مراكزها، لمواجهة أية حالة مرضية طارئة، وحددت قوائم الفرق الطبية التي تناوبت على العمل على مدار الساعة، فيما تابعت الهيئة عن طريق غرف عملياتها، إجراءات استقبال المرضى والحالات الطارئة، للاطمئنان على تلقي المراجعين الخدمات الطبية على الوجه الأكمل.

أضف تعليقاً