فخر أبو ظبي يظهر شخصيته.. واستسلام الإمبراطور

Ⅶ فرحة لاعبي الجزيرة برد الاعتبار أمام الوصل | البيان Ⅶ تين كات أدار المباراة بكفاءة صورة أظهر فريق الجزيرة لكرة القدم شخصيته الحقيقية في بداية مشواره في الدوري وفرض أسلوبه بفوز مستحق على ضيفه الوصل 3 – 1 في المباراة التي جمعت بينهما، مساء أول من أمس، على استاد محمد بن زايد، ليضع أول ثلاث نقاط في رصيده، ورد فخر أبوظبي الدين للوصل، والذي فاز عليه 2 – 1 في الجولة الأولى من الموسم الماضي، وفي المقابل وضح الارتباك والاستسلام على أداء الإمبراطور، وكان بإمكانه استغلال المساحات في خط ظهر الجزيرة نتيجة الاندفاع الهجومي، وخيم على الضيوف حالة من الارتباك الشديد خصوصاً في الشوط الثاني، حيث ترك زمام المبادرة والسيطرة للمنافس واكتفى ببعض الهجمات الخجولة التي لم تخدمه في العودة مجدداً إلى أجواء المباراة، ولم يكن أداء الأجانب ليما وكايو وبربوسا ورنونالدو مينديز مقنعاً، رغم أن الآمال علقت عليهم في صنع الفارق خصوصاً البرازيلي ليما والذي اعتبره الكثيرون واحداً من أفضل الأجانب في دورينا خلال الموسم الماضي. نجاح ونجح «فخر أبوظبي» أن يفرض أسلوبه على الإمبراطور واشهر أهم أسلحته في مواجهة الضيوف بالضغط المكثف والاستحواذ على الكرة، وظهرت أفضلية صاحب الأرض منذ بداية المباراة بتسجيل علي مبخوت الهدف الأول في الدقيقة 15، وصناعة العديد من الفرص المهمة للتسجيل، قبل أن يعود الإمبراطور إلى أجواء المباراة بهدف التعادل لعلي حسن (ق 35). وأظهر الجزيرة في الشوط الثاني أنيابه وسجل هدفين متتاليين في دقيقة واحدة للبيروفي فرفان، (ق48) وعلي مبخوت (ق49) ولم يتوقف صاحب الأرض عن صنع الفرص المهمة للتسجيل، وكان بإمكانه زيادة عدد الأهداف لولا التسرع في إنهاء الهجمة، وضعف التركيز. بروفة من جانبه أبدى الهولندي تين كات سعادته بالفوز وبأداء لاعبيه، ولافتاً إلى أن الانتصار على الوصل وهو فريق قوي ومميز بمثابة «بروفة» قبل مواجهة الوحدة في ديربي العاصمة لحساب الجولة الثانية، وقال في المؤتمر الصحافي عقب المباراة: لعبنا بشكل أفضل وأشعر بسعادة للفوز وبنتيجة كبيرة وعودة الفريق إلى شخصيته وقدرته على فرض أسلوبه على المنافس لكنني غير راضٍ عن ضياع الفرص وكان بإمكاننا أن نحرز المزيد من الأهداف، وفي الوقت نفسه يتحتم علينا الحذر أكثر في منطقة الدفاع، لأن المنافس سجل خلال الشوط الأول من خطأ دفاعي وكان يجب على مدافعينا تشتيت الكرة، مثلما فعل محمد فوزي في الكثير من الأحيان، بتشتيت الكرة من المنطقة الخطرة والتي لا يجب أن نعطي فيها فرصة للمنافس كي يسدد أو ينطلق بكرات عرضية أو بينية. وتابع: «الفرق الكبرى مثل العين والأهلي والنصر لا تسمح بهذه الأخطاء وعلينا الاستفادة من هذه المباراة وتصحيح أخطائنا، وفي العموم أنا سعيد بأداء اللاعبين وبالنتيجة، وخصوصاً الهدف الذي سجله فرفان من جملة تكتيكية مع تياغو نيفيز وفرفان، لأن هذه الجمل التكتيكية هي التي تدربنا عليها وبذلنا فيها الكثير من الجهد، وسعيد بعودة فرفان ونفيز ومبارك بوصوفه إلى مستواهم الطبيعي». ثقة وأضاف لم أعاتب اللاعبين بين الشوطين، على إدراك المنافس للتعادل، بل عاتبتهم على الخطأ الدفاعي والسماح للمنافس بالتسجيل، وإنني على ثقة أن لاعبينا سيصححون الأخطاء، خلال المباريات المقبلة. تصحيح وشدد تين كات على تصحيح الأخطاء في الفترة المقبلة على الرغم من الأداء والنتيجة الجيدة، ويسعى الجهاز الفني إلى تعزيز الثقة لدى اللاعبين والتحلي بالعزيمة والإصرار في صنع الفارق، بجانب التركيز على بعض النواحي الفنية خلال المرحلة المقبلة. دروس أبدى الدولي علي مبخوت سعادته بالفوز وبتسجيله هدفين بصفة شخصية، مؤكداً أن فريقه قدم أداءً جيداً واستطاع الفوز بنتيجة كبيرة على الوصل، أسعدت جماهير «فخر أبوظبي»، وأكد أن فريقه أهدر العديد من الفرص وكان من الممكن زيادة عدد الأهداف، وأن إضاعة هذه الفرص بمثابة دروس مستفادة، يتعلم منها اللاعبون خلال المباريات التالية. وأضاف: الجزيرة يمتلك شخصية البطل، واللاعبون يعرفون الأدوار المطلوبة منهم بالتحديد، لافتاً إلى أن خسارة كأس السوبر أمام الأهلي لم تؤثر في لاعبي الجزيرة وبرهنا أننا قادرون على تحدي الصعوبات. أروابارينا: خسرنا بأخطاء ساذجة أرجع الأرجنتيني رودولفو أروابارينا مدرب الوصل خسارة فريقة بثلاثية أمام الجزيرة إلى الأخطاء الساذجة وغير المبررة من اللاعبين، مما أعطى المنافس الفرصة في ترجمتها إلى أهداف. وقال في المؤتمر الصحفي عقب المباراة: الفريق الذي يسعى إلى القمة عليه ألا يرتكب هذه الأخطاء ويقدم هدايا مجانية إلى المنافس، وفريقنا كان سيئاً ولم يكن جيداً على كافة الخطوط، وحتى عندما امتلك الكرة لم يستطع ترجمة الأفضلية إلى أهداف في شباك المنافس، وعموماً الجزيرة كان جيداً ويستحق الفوز. بداية سيئة وتابع: بدايتنا في الدوري غير متوقعة مقارنة بمستوى الفريق في كأس الخليج العربي، وفوزه في مباراتين متتاليتين على الشارقة 1 – 0، وحتا 2 – 0، ونعلم أن طبيعة الكأس مختلفة عن الدوري، ولكل مباراة ظروفها الخاصة، لكن الجماهير والمتابعين لن يلتمسوا العذر لنا، وسنعمل على تصحيح الأخطاء على وجه السرعة، ودراسة مواطن الخلل، وإنني على ثقة من قدرة اللاعبين على تخطي هذه البداية المتعثرة، وتقديم الأفضل خلال المباريات التالية. ثقة وشدد أروابارينا على ثقته في لاعبيه وقناعته بالتشكيلة الحالية، وأنه لا يحتاج إلى إجراء تغييرات بدعم الفريق باللاعبين جدد، مؤكداً أن المجموعة الحالية تضم نخبة من اللاعبين المتميزين والقادرين على اعتلاء القمة، لافتاً إلى أن الإمبراطور خسر مباراة وحيدة، وبإمكانه التعويض وتصحيح الأخطاء والرجوع بالفريق إلى قلب المنافسة. توقع وعن الخسارة الكبيرة قال: الجزيرة منافس قوي وقدم أداءً جيداً خلال كأس السوبر مع الأهلي، وهو بشكل عام فريق كبير وقوي، لكن تعثرنا أمامه لبدايتنا السيئة خصوصاً في الدقائق الأولى للشوطين الأول والثاني، لافتاً إلى أهمية تصحيح الأخطاء والعودة مجدداً إلى أجواء الدوري، ولا بد أن نترجم هذا الطموح على أرض الواقع. فخ أكد لاعب وسط الوصل خليل خميس أن فريقه وقع في فخ الأخطاء وأبرزها ضعف التنظيم، خصوصاً خلال شوط المباراة الأول، مما منح المنافس الأريحية في استغلال المساحات، والضغط بقوة في منطقة العمليات. وتابع: حاولنا تدراك الأمور والرجوع مجداً إلى المسار الصحيح، لكن استطاع المنافس أن يستغل الارتباك الدفاعي ويسجل هدفين خلال ثلاث الدقائق الأولى في الشوط الثاني. تصحيح وأرجع خليل خميس ضعف المستوى مقارنة بحالة الفريق العامة في كأس الخليج العربي وحصده العلامة الكاملة بـ6 نقاط على حساب الشارقة وحتا إلى أن طبيعة مباريات الكأس تختلف عن الدوري، ولكل مباراة ظروفها، والإمبراطور خسر مباراة وليس بطولة، وسيعمل اللاعبون على تصحيح الأخطاء مع الجهاز الفني، مؤكداً أن القادم أفضل والفريق قادر على التعويض. أحمد سعيد:صرفنا النظر عن ضم سلمان الفرج أكد أحمد سعيد مشرف فريق الجزيرة صرف النظر عن ضم الدولي سلمان الفرج لاعب وسط الهلال السعودي، دون ذكر أسباب عن توقف الصفقة، مشيرا إلى استمرار الكوري غونغ بارك مع الفريق، وقال: بارك قدم مستويات لافتة مع الفريق رغم مروره بظروف صعبة، تتعلق بالحالة الصحية لزوجته، وأصر اللاعب على المشاركة مع الفريق، والسفر مباشرة بعد نهاية المباراة إلى بلاده لاستقبال مولوده الجديد، على أن يعود قبل الديربي مع الوحدة. وتابع: محترفو الفريق مبارك بوصوفة وتياجو نيفيز والكوري بارك وفارفان قدموا مستويات جيدة، وقدم بوصوفة أوراق اعتماده منذ انطلاقة الموسم، بالإضافة إلى فرفان وسعدت كثيراً بتسجيله للهدف الثاني وفك النحس الذي طاله خلال المباراتين الماضيتين. دافع معنوي وأوضح أحمد سعيد أن الجزيرة طوى صحفة ملف السوبر، وجاءت تحضيراته مثالية لانطلاقة الدوري، والفوز فاتحة خير ودافع معنوي قبل مواجهة الوحدة في ديربي العاصمة، والتي يتوقع لها أن تتسم بالإثارة على عكس مواجهة كأس الخليج العربي والتي انتهت 2 – 2، لأن تحضيرات الدوري مختلفة عن الكأس، وأن هذه المواجهات دائماً ما تتسم بالندية والإثارة. وأشار مشرف فريق الجزيرة إلى أن الفريق تغلب على حالة الإرهاق المصاحب لكأس السوبر مع قلة المدة الزمنية المتاحة للاستشفاء، ووجود مشكلة ضعف انسجام مع المحترفين ولاعبي المنتخب، مؤكداً على التغلب على هذه المطبات، واتضح ذلك في مواجهة الوصل. تصاعد وأكد أحمد سعيد رضاءه عن المستوى العام للفريق وهو أخذ في التصاعد منذ انطلاقة الموسم الماضي، بتخطيه العديد من الفرق، ومروراً بالتتويج بكأس رئيس الدولة، مشيداً بقدرات اللاعبين سواء مواطنين أو أجانب، ومؤكداً على أن علي مبخوت قيمة فنية كبيرة، فعندما يكون في مستواه الحقيقي فإن الإثارة تكون حاضرة في كتيبة فخر أبوظبي. راشد علي: الفحوصات تحدد حجم الإصابة قال حارس مرمى الوصل راشد علي إنه سيخضع للفحص الطبي، للكشف عن مدى تأثره بالإصابة، وكان اللاعب أصيب في الدقيقة 53 من مباراة الوصل والجزيرة، وغادر الملعب، ما اضطر المدير الفني إلى استبداله بحميد عبد الله، وأبدى الحارس عدم رضائه عن مستوى الوصل، وفقد فريقه ثلاث نقاط، لافتاً إلى أن الجهاز الفني واللاعبين قادرون على تخطي هذه البداية غير المرضية، وسيعوض الفريق خسارته أمام الظفرة في الجولة الثانية. عبدالله موسى: حققنا بداية جيدة في الدوري أكد عبدالله موسى نجم دفاع فريق الجزيرة أن فريقه حقق بداية جيدة في الدوري أمام الوصل، وقدم أداء جيداً، كلله بالفوز على منافس قوي، مشيراً إلى إغلاق ملف صفحة خسارة كأس السوبر، والتي أصبحت من الماضي، وقال: فريقنا يتطلع بآمال عريضة للموسم الحالي. وأوضح أن المستوى في تصاعد ليس فقط أمام الوصل في ضربة البداية بل تخطاه أيضاً في مواجهة الأهلي في السوبر وكان الجزيرة الأفضل خلال العشرين دقيقة الأولى، لكن ظروف طرد سالم راشد أثرت على الفريق. وعن تبادل الأدوار مع مسلم فايز باللعب الأخير على الطرف قال: هذا التغيير مرده إلى المدير الفني تين كات بجعل مسلم فايز في مواجهة ليما لأنه يمتاز بقوة قدمه اليمنى، بينما لعب هو إلى الداخل، وبذلك استطاعا وقف خطورة أبرز لاعبي المنافس.


الخبر بالتفاصيل والصور


صورة

أظهر فريق الجزيرة لكرة القدم شخصيته الحقيقية في بداية مشواره في الدوري وفرض أسلوبه بفوز مستحق على ضيفه الوصل 3 – 1 في المباراة التي جمعت بينهما، مساء أول من أمس، على استاد محمد بن زايد، ليضع أول ثلاث نقاط في رصيده، ورد فخر أبوظبي الدين للوصل، والذي فاز عليه 2 – 1 في الجولة الأولى من الموسم الماضي، وفي المقابل وضح الارتباك والاستسلام على أداء الإمبراطور، وكان بإمكانه استغلال المساحات في خط ظهر الجزيرة نتيجة الاندفاع الهجومي، وخيم على الضيوف حالة من الارتباك الشديد خصوصاً في الشوط الثاني، حيث ترك زمام المبادرة والسيطرة للمنافس واكتفى ببعض الهجمات الخجولة التي لم تخدمه في العودة مجدداً إلى أجواء المباراة، ولم يكن أداء الأجانب ليما وكايو وبربوسا ورنونالدو مينديز مقنعاً، رغم أن الآمال علقت عليهم في صنع الفارق خصوصاً البرازيلي ليما والذي اعتبره الكثيرون واحداً من أفضل الأجانب في دورينا خلال الموسم الماضي.

نجاح

ونجح «فخر أبوظبي» أن يفرض أسلوبه على الإمبراطور واشهر أهم أسلحته في مواجهة الضيوف بالضغط المكثف والاستحواذ على الكرة، وظهرت أفضلية صاحب الأرض منذ بداية المباراة بتسجيل علي مبخوت الهدف الأول في الدقيقة 15، وصناعة العديد من الفرص المهمة للتسجيل، قبل أن يعود الإمبراطور إلى أجواء المباراة بهدف التعادل لعلي حسن (ق 35).

وأظهر الجزيرة في الشوط الثاني أنيابه وسجل هدفين متتاليين في دقيقة واحدة للبيروفي فرفان، (ق48) وعلي مبخوت (ق49) ولم يتوقف صاحب الأرض عن صنع الفرص المهمة للتسجيل، وكان بإمكانه زيادة عدد الأهداف لولا التسرع في إنهاء الهجمة، وضعف التركيز.

بروفة

من جانبه أبدى الهولندي تين كات سعادته بالفوز وبأداء لاعبيه، ولافتاً إلى أن الانتصار على الوصل وهو فريق قوي ومميز بمثابة «بروفة» قبل مواجهة الوحدة في ديربي العاصمة لحساب الجولة الثانية، وقال في المؤتمر الصحافي عقب المباراة: لعبنا بشكل أفضل وأشعر بسعادة للفوز وبنتيجة كبيرة وعودة الفريق إلى شخصيته وقدرته على فرض أسلوبه على المنافس لكنني غير راضٍ عن ضياع الفرص وكان بإمكاننا أن نحرز المزيد من الأهداف، وفي الوقت نفسه يتحتم علينا الحذر أكثر في منطقة الدفاع، لأن المنافس سجل خلال الشوط الأول من خطأ دفاعي وكان يجب على مدافعينا تشتيت الكرة، مثلما فعل محمد فوزي في الكثير من الأحيان، بتشتيت الكرة من المنطقة الخطرة والتي لا يجب أن نعطي فيها فرصة للمنافس كي يسدد أو ينطلق بكرات عرضية أو بينية.

وتابع: «الفرق الكبرى مثل العين والأهلي والنصر لا تسمح بهذه الأخطاء وعلينا الاستفادة من هذه المباراة وتصحيح أخطائنا، وفي العموم أنا سعيد بأداء اللاعبين وبالنتيجة، وخصوصاً الهدف الذي سجله فرفان من جملة تكتيكية مع تياغو نيفيز وفرفان، لأن هذه الجمل التكتيكية هي التي تدربنا عليها وبذلنا فيها الكثير من الجهد، وسعيد بعودة فرفان ونفيز ومبارك بوصوفه إلى مستواهم الطبيعي».

ثقة

وأضاف لم أعاتب اللاعبين بين الشوطين، على إدراك المنافس للتعادل، بل عاتبتهم على الخطأ الدفاعي والسماح للمنافس بالتسجيل، وإنني على ثقة أن لاعبينا سيصححون الأخطاء، خلال المباريات المقبلة.

تصحيح

وشدد تين كات على تصحيح الأخطاء في الفترة المقبلة على الرغم من الأداء والنتيجة الجيدة، ويسعى الجهاز الفني إلى تعزيز الثقة لدى اللاعبين والتحلي بالعزيمة والإصرار في صنع الفارق، بجانب التركيز على بعض النواحي الفنية خلال المرحلة المقبلة.

دروس

أبدى الدولي علي مبخوت سعادته بالفوز وبتسجيله هدفين بصفة شخصية، مؤكداً أن فريقه قدم أداءً جيداً واستطاع الفوز بنتيجة كبيرة على الوصل، أسعدت جماهير «فخر أبوظبي»، وأكد أن فريقه أهدر العديد من الفرص وكان من الممكن زيادة عدد الأهداف، وأن إضاعة هذه الفرص بمثابة دروس مستفادة، يتعلم منها اللاعبون خلال المباريات التالية.

وأضاف: الجزيرة يمتلك شخصية البطل، واللاعبون يعرفون الأدوار المطلوبة منهم بالتحديد، لافتاً إلى أن خسارة كأس السوبر أمام الأهلي لم تؤثر في لاعبي الجزيرة وبرهنا أننا قادرون على تحدي الصعوبات.

أروابارينا: خسرنا بأخطاء ساذجة

أرجع الأرجنتيني رودولفو أروابارينا مدرب الوصل خسارة فريقة بثلاثية أمام الجزيرة إلى الأخطاء الساذجة وغير المبررة من اللاعبين، مما أعطى المنافس الفرصة في ترجمتها إلى أهداف. وقال في المؤتمر الصحفي عقب المباراة: الفريق الذي يسعى إلى القمة عليه ألا يرتكب هذه الأخطاء ويقدم هدايا مجانية إلى المنافس، وفريقنا كان سيئاً ولم يكن جيداً على كافة الخطوط، وحتى عندما امتلك الكرة لم يستطع ترجمة الأفضلية إلى أهداف في شباك المنافس، وعموماً الجزيرة كان جيداً ويستحق الفوز.

بداية سيئة

وتابع: بدايتنا في الدوري غير متوقعة مقارنة بمستوى الفريق في كأس الخليج العربي، وفوزه في مباراتين متتاليتين على الشارقة 1 – 0، وحتا 2 – 0، ونعلم أن طبيعة الكأس مختلفة عن الدوري، ولكل مباراة ظروفها الخاصة، لكن الجماهير والمتابعين لن يلتمسوا العذر لنا، وسنعمل على تصحيح الأخطاء على وجه السرعة، ودراسة مواطن الخلل، وإنني على ثقة من قدرة اللاعبين على تخطي هذه البداية المتعثرة، وتقديم الأفضل خلال المباريات التالية.

ثقة

وشدد أروابارينا على ثقته في لاعبيه وقناعته بالتشكيلة الحالية، وأنه لا يحتاج إلى إجراء تغييرات بدعم الفريق باللاعبين جدد، مؤكداً أن المجموعة الحالية تضم نخبة من اللاعبين المتميزين والقادرين على اعتلاء القمة، لافتاً إلى أن الإمبراطور خسر مباراة وحيدة، وبإمكانه التعويض وتصحيح الأخطاء والرجوع بالفريق إلى قلب المنافسة.

توقع

وعن الخسارة الكبيرة قال: الجزيرة منافس قوي وقدم أداءً جيداً خلال كأس السوبر مع الأهلي، وهو بشكل عام فريق كبير وقوي، لكن تعثرنا أمامه لبدايتنا السيئة خصوصاً في الدقائق الأولى للشوطين الأول والثاني، لافتاً إلى أهمية تصحيح الأخطاء والعودة مجدداً إلى أجواء الدوري، ولا بد أن نترجم هذا الطموح على أرض الواقع.

فخ

أكد لاعب وسط الوصل خليل خميس أن فريقه وقع في فخ الأخطاء وأبرزها ضعف التنظيم، خصوصاً خلال شوط المباراة الأول، مما منح المنافس الأريحية في استغلال المساحات، والضغط بقوة في منطقة العمليات.

وتابع: حاولنا تدراك الأمور والرجوع مجداً إلى المسار الصحيح، لكن استطاع المنافس أن يستغل الارتباك الدفاعي ويسجل هدفين خلال ثلاث الدقائق الأولى في الشوط الثاني.

تصحيح

وأرجع خليل خميس ضعف المستوى مقارنة بحالة الفريق العامة في كأس الخليج العربي وحصده العلامة الكاملة بـ6 نقاط على حساب الشارقة وحتا إلى أن طبيعة مباريات الكأس تختلف عن الدوري، ولكل مباراة ظروفها، والإمبراطور خسر مباراة وليس بطولة، وسيعمل اللاعبون على تصحيح الأخطاء مع الجهاز الفني، مؤكداً أن القادم أفضل والفريق قادر على التعويض.

أحمد سعيد:صرفنا النظر عن ضم سلمان الفرج

أكد أحمد سعيد مشرف فريق الجزيرة صرف النظر عن ضم الدولي سلمان الفرج لاعب وسط الهلال السعودي، دون ذكر أسباب عن توقف الصفقة، مشيرا إلى استمرار الكوري غونغ بارك مع الفريق، وقال: بارك قدم مستويات لافتة مع الفريق رغم مروره بظروف صعبة، تتعلق بالحالة الصحية لزوجته، وأصر اللاعب على المشاركة مع الفريق، والسفر مباشرة بعد نهاية المباراة إلى بلاده لاستقبال مولوده الجديد، على أن يعود قبل الديربي مع الوحدة.

وتابع: محترفو الفريق مبارك بوصوفة وتياجو نيفيز والكوري بارك وفارفان قدموا مستويات جيدة، وقدم بوصوفة أوراق اعتماده منذ انطلاقة الموسم، بالإضافة إلى فرفان وسعدت كثيراً بتسجيله للهدف الثاني وفك النحس الذي طاله خلال المباراتين الماضيتين.

دافع معنوي

وأوضح أحمد سعيد أن الجزيرة طوى صحفة ملف السوبر، وجاءت تحضيراته مثالية لانطلاقة الدوري، والفوز فاتحة خير ودافع معنوي قبل مواجهة الوحدة في ديربي العاصمة، والتي يتوقع لها أن تتسم بالإثارة على عكس مواجهة كأس الخليج العربي والتي انتهت 2 – 2، لأن تحضيرات الدوري مختلفة عن الكأس، وأن هذه المواجهات دائماً ما تتسم بالندية والإثارة. وأشار مشرف فريق الجزيرة إلى أن الفريق تغلب على حالة الإرهاق المصاحب لكأس السوبر مع قلة المدة الزمنية المتاحة للاستشفاء، ووجود مشكلة ضعف انسجام مع المحترفين ولاعبي المنتخب، مؤكداً على التغلب على هذه المطبات، واتضح ذلك في مواجهة الوصل.

تصاعد

وأكد أحمد سعيد رضاءه عن المستوى العام للفريق وهو أخذ في التصاعد منذ انطلاقة الموسم الماضي، بتخطيه العديد من الفرق، ومروراً بالتتويج بكأس رئيس الدولة، مشيداً بقدرات اللاعبين سواء مواطنين أو أجانب، ومؤكداً على أن علي مبخوت قيمة فنية كبيرة، فعندما يكون في مستواه الحقيقي فإن الإثارة تكون حاضرة في كتيبة فخر أبوظبي.

راشد علي: الفحوصات تحدد حجم الإصابة

قال حارس مرمى الوصل راشد علي إنه سيخضع للفحص الطبي، للكشف عن مدى تأثره بالإصابة، وكان اللاعب أصيب في الدقيقة 53 من مباراة الوصل والجزيرة، وغادر الملعب، ما اضطر المدير الفني إلى استبداله بحميد عبد الله، وأبدى الحارس عدم رضائه عن مستوى الوصل، وفقد فريقه ثلاث نقاط، لافتاً إلى أن الجهاز الفني واللاعبين قادرون على تخطي هذه البداية غير المرضية، وسيعوض الفريق خسارته أمام الظفرة في الجولة الثانية.

عبدالله موسى: حققنا بداية جيدة في الدوري

أكد عبدالله موسى نجم دفاع فريق الجزيرة أن فريقه حقق بداية جيدة في الدوري أمام الوصل، وقدم أداء جيداً، كلله بالفوز على منافس قوي، مشيراً إلى إغلاق ملف صفحة خسارة كأس السوبر، والتي أصبحت من الماضي، وقال: فريقنا يتطلع بآمال عريضة للموسم الحالي.

وأوضح أن المستوى في تصاعد ليس فقط أمام الوصل في ضربة البداية بل تخطاه أيضاً في مواجهة الأهلي في السوبر وكان الجزيرة الأفضل خلال العشرين دقيقة الأولى، لكن ظروف طرد سالم راشد أثرت على الفريق.

وعن تبادل الأدوار مع مسلم فايز باللعب الأخير على الطرف قال: هذا التغيير مرده إلى المدير الفني تين كات بجعل مسلم فايز في مواجهة ليما لأنه يمتاز بقوة قدمه اليمنى، بينما لعب هو إلى الداخل، وبذلك استطاعا وقف خطورة أبرز لاعبي المنافس.

رابط المصدر: فخر أبو ظبي يظهر شخصيته.. واستسلام الإمبراطور

أضف تعليقاً