استقبال حافل للحجاج في مطارات الدولة

استقبلت شرطة أبوظبي أولى قوافل حجاج بيت الله الحرام القادمين من الأراضي المقدسة عبر مطار أبوظبي الدولي. وارتدى عدد من منتسبي الشرطة، زياً قديماً في لفتة اعتزاز بتراث الشرطة والتأكيد على الجانب الإنساني والدور المجتمعي الذي تؤديه شرطة أبوظبي إلى جانب المهام والمسؤوليات الأمنية والشرطية والخدمية. وكان في مقدمة المستقبلين لجنة استقبال الحجاج في شرطة أبوظبي، وعدد من ضباط الإدارة العامة لشؤون الأمن والمنافذ وضباط المطار، حيث قدموا للحجاج باقات الورود، وتقدموا لهم بالتهاني والتبريكات لأداء فريضة الحج بيسر وأمان وعودتهم سالمين آمنين. ويذكر أن الإدارة العامة لشؤون الأمن والمنافذ بشرطة أبوظبي، وبالتعاون مع الجهات المختصة في مطار أبوظبي وفّرت كافة التسهيلات وطواقم العمل الكفيلة بإنجاز إجراءات القدوم بيسر وسهولة، وتوفير كافة الإمكانات لضمان تسهيل تخليص الأمتعة بما يتناسب مع الوجه الحضاري والإنساني لشرطة أبوظبي في تقديم خدماتها على أعلى مستويات الجودة والتميز، وأشار العقيد سيف الشامسي، رئيس لجنة استقبال الحجاج والعقيد رصاص سالم العامري أن مختلف الإدارات الشرطية، كانت في استقبال الحجاج القادمين، وذكر العقيد سيف أن شرطة أبوظبي وبالتعاون مع كافة الجهات الشرطية والشركاء الاستراتيجيين يقدمون وبشكل دائم أفضل وأنسب البرامج والخطط لاستقبال حجاج بيت الله الحرام كل عام والسهر على راحتهم والعمل على إنجاز الإجراءات بالسرعة المطلوبة. دبي وصلت مساء أمس بعثة الحج الرسمية لحكومة دبي، إلى أرض الوطن عائدة من مطار جدة بعد أداء مناسك وشعائر الحج، بسلامة الله. وقال سعيد بن تويه رئيس البعثة إن جميع حجاج بعثة دبي وصلوا بخير والحمد لله قادمين من مطار جدة إلى مطار دبي الدولي، حيث كان في استقبالهم أهالي وذوو الحجاج بفرحة عارمة، ووسط استقبال حافل أيضاً من قبل السلطات المختصة في المطار مع تقديم كافة التسهيلات في إنهاء إجراءات وصول الحجاج، مشيراً إلى أن دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي قامت مسبقاً باختيار عدد(65) حاجاً لأداء شعائر ومناسك الحج من جميع موظفي حكومة دبي. وتقدم الحجاج فور وصولهم بأسمى آيات الشكر والتهاني بعيد الأضحى المبارك إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي رعاه الله، كما تقدموا بالشكر الجزيل لدائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي على التنظيم الرائع لهذه الرحلة الإيمانية.وأوضح عادل مطر نائب رئيس البعثة بأن جميع حجاج البعثة التزموا بالتعليمات والقوانين في المملكة العربية السعودية الشقيقة، كما أشاد بالتنظيم السعودي الرائع في تيسير أمور البعثة أثناء تنقلهم داخل المملكة في كل من منى وعرفات لأداء المشاعر.واستقبل موظفو جمارك دبي الأفواج الأولى لحجاج بيت الله الحرام العائدين إلى أرض الوطن عبر مطار دبي الدولي – مبنى المطار 1، بالعود والهدايا الرمزية والتذكارية والتمر والقهوة العربية، وبوجوه تعلوها الابتسامة، حيث حرصت إدارة عمليات المسافرين بجمارك دبي على تقديم كل التسهيلات المتاحة وتسريع إجراءات الحجاج، بالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين في مطارات دبي، ومؤسسة مطارات دبي، وإدارة أمن المطارات، وهيئة الصحة في دبي، والإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب، ولجنة الحج والعمرة، والإدارة العامة لخدمات الإسعاف، والجهات والمؤسسات الأخرى المنوطة بتسهيل إجراءات الحجاج.وأوضح عادل جاسم آل مكي – مدير التفتيش بمبنى المطار (1) أن فريق الفعاليات والمبادرات بمبنى المطار 1 كرس كافة الجهود المبذولة في التنسيق لفعالية استقبال حجاج بيت الله الحرام عبر تخصيص ممرات خاصة لمرور الحجاج في منطقة (القادمون)، بالإضافة إلى تخصيص بوابات خروج قريبة من بوابات الخروج الرئيسية لإضفاء المزيد من الانسيابية لحركة الحجاج وخاصة بعد استلامهم لأمتعتهم وعبوات مياه زمزم، وتدريب الموظفين على التكيف مع ازدحام الرحلات التي تشهدها الفترة الحالية من كل عام، بالإضافة إلى التنسيق مع خدمات الأمتعة (دناتا) بتخصيص حزام رقم 8 لوضع حقائب الحجاج عليه. الشارقة بدأت طلائع الحجاج بالتوافد على مطار الشارقة الدولي، من يوم الجمعة، حيث استقبل آلاف الحجاج العائدين من الأراضي المقدسة، بعد أن أدوا المناسك، ممن كانوا على متن الرحلات القادمة من عدة مدن سعودية وخصوصاً من جدة والمدينة المنورة. واستقبل فريق عمل من مطار الشارقة الدولي، الحجاج بكل حفاوة، متمنين لهم حجاً مبروراً وسعياً مشكوراً، ووزّعوا الهدايا عليهم، ووفّروا لهم كل وسائل الراحة. وصرح علي سالم المدفع، رئيس هيئة مطار الشارقة الدولي قائلاً: «نتقدم بالتهنئة لحجاج بيت الله الحرام على تأديتهم مناسك الحج وعودتهم سالمين. وقد حرصنا على أخذ كل الترتيبات والاستعدادات، لتوفير مختلف وسائل الراحة لهم بما ينسجم مع المكانة المتميزة للمطار في تقديم خدماته». وأضاف: «كانت التجهيزات على أعلى مستوى في المملكة العربية السعودية ومطارات الدولة، وهو ما أسهم في سلاسة الإجراءات وتخليص المعاملات بسرعة، وتوفير الراحة التامة للحجاج». وأعرب عن شكره لكل من شارك في توفير التسهيلات لحجاج الدولة، ودعمهم ومساعدتهم. بما فيها الجهات الحكومية العاملة في مطار الشارقة الدولي، وشركات الطيران، ومكاتب الحج والعمرة، حيث أثمرت هذه الجهود والتنسيق الكبير بينها في إنجاح موسم الحج لهذا العام».ويتوقع مطار الشارقة الدولي استقبال رحلات منتظمة وغير منتظمة خلال الأيام المقبلة مع عودة الحجاج تباعاً، ومن ثم الذهاب إلى ديارهم وبلدانهم. ‏‫واستقبلت القيادة العامة لشرطة الشارقة، متمثلة في إدارة الإعلام والعلاقات العامة، وإدارة الشرطة المجتمعية، وإدارة المنافذ والمطارات، عدداً من حجاج بيت الله الحرام العائدين إلى الوطن عبر مطار الشارقة الدولي، بالتعاون مع هيئة المطار.وحرصت شرطة الشارقة، على تعزيز التواصل مع مختلف الفئات الاجتماعية، والتعبير عن تفاعلها وحضورها مع أفراد المجتمع في كل المناسبات الاجتماعية والمجتمعية، حيث قام عدد من الضباط وصف الضباط، بتقديم التهنئة والورود لهم، بمناسبة أدائهم الفريضة، والعودة إلى أرض الوطن سالمين. رأس الخيمة وصل حجاج بيت الله الحرام، إلى مطار رأس الخيمة الدولي، مساء أمس الأول، واستقبلهم عدد غفير من الأهالي والأصدقاء، بالزهور، مهنئين، بالعودة بسلام، وبلغ عددهم 175 حاجاً. ونظّمت دائرة محاكم رأس الخيمة الاستقبال، حيث غمرت الأجواء الألفة والفرح، واستقبلوا بالزهور والضيافة الإماراتية الأصيلة. وقدم الحجاج الشكر للقيادة التي حرصت على توفير الراحة لهم في الأراضي المقدسة، مشيدين بالخدمات المميزة لحجاج البعثة الرسمية لدولة الإمارات، حيث وفّرت لهم مخيمات المبيت المميزة، والغذاء المتكامل، كما أنها حرصت على راحتهم في تأدية المناسك بيسر وسهولة. ورحب جاسم المكي، مدير إدارة الخدمات المجتمعية في الدائرة، بالحجاج، مؤكداً أن استقبالهم بالزهور يقرب بين المسؤولية الرسمية والمجتمع.وأشاد المكي بالإجراءات الميسرة التي قدمها المطار، مؤكداً أن جميع أطياف المجتمع يهنئون الحجاج بأداء الفريضة وعودتهم إلى أرض الوطن سالمين. وشارك في الاستقبال فريق «تكافل» التطوعي بالزهور والحلوى، وساعدوهم في حمل الحقائب، وعاونوا المسنين في إنهاء الإجراءات.


الخبر بالتفاصيل والصور


emaratyah

استقبلت شرطة أبوظبي أولى قوافل حجاج بيت الله الحرام القادمين من الأراضي المقدسة عبر مطار أبوظبي الدولي.
وارتدى عدد من منتسبي الشرطة، زياً قديماً في لفتة اعتزاز بتراث الشرطة والتأكيد على الجانب الإنساني والدور المجتمعي الذي تؤديه شرطة أبوظبي إلى جانب المهام والمسؤوليات الأمنية والشرطية والخدمية.
وكان في مقدمة المستقبلين لجنة استقبال الحجاج في شرطة أبوظبي، وعدد من ضباط الإدارة العامة لشؤون الأمن والمنافذ وضباط المطار، حيث قدموا للحجاج باقات الورود، وتقدموا لهم بالتهاني والتبريكات لأداء فريضة الحج بيسر وأمان وعودتهم سالمين آمنين.
ويذكر أن الإدارة العامة لشؤون الأمن والمنافذ بشرطة أبوظبي، وبالتعاون مع الجهات المختصة في مطار أبوظبي وفّرت كافة التسهيلات وطواقم العمل الكفيلة بإنجاز إجراءات القدوم بيسر وسهولة، وتوفير كافة الإمكانات لضمان تسهيل تخليص الأمتعة بما يتناسب مع الوجه الحضاري والإنساني لشرطة أبوظبي في تقديم خدماتها على أعلى مستويات الجودة والتميز، وأشار العقيد سيف الشامسي، رئيس لجنة استقبال الحجاج والعقيد رصاص سالم العامري أن مختلف الإدارات الشرطية، كانت في استقبال الحجاج القادمين، وذكر العقيد سيف أن شرطة أبوظبي وبالتعاون مع كافة الجهات الشرطية والشركاء الاستراتيجيين يقدمون وبشكل دائم أفضل وأنسب البرامج والخطط لاستقبال حجاج بيت الله الحرام كل عام والسهر على راحتهم والعمل على إنجاز الإجراءات بالسرعة المطلوبة.

دبي

وصلت مساء أمس بعثة الحج الرسمية لحكومة دبي، إلى أرض الوطن عائدة من مطار جدة بعد أداء مناسك وشعائر الحج، بسلامة الله.
وقال سعيد بن تويه رئيس البعثة إن جميع حجاج بعثة دبي وصلوا بخير والحمد لله قادمين من مطار جدة إلى مطار دبي الدولي، حيث كان في استقبالهم أهالي وذوو الحجاج بفرحة عارمة، ووسط استقبال حافل أيضاً من قبل السلطات المختصة في المطار مع تقديم كافة التسهيلات في إنهاء إجراءات وصول الحجاج، مشيراً إلى أن دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي قامت مسبقاً باختيار عدد(65) حاجاً لأداء شعائر ومناسك الحج من جميع موظفي حكومة دبي.
وتقدم الحجاج فور وصولهم بأسمى آيات الشكر والتهاني بعيد الأضحى المبارك إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي رعاه الله، كما تقدموا بالشكر الجزيل لدائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي على التنظيم الرائع لهذه الرحلة الإيمانية.
وأوضح عادل مطر نائب رئيس البعثة بأن جميع حجاج البعثة التزموا بالتعليمات والقوانين في المملكة العربية السعودية الشقيقة، كما أشاد بالتنظيم السعودي الرائع في تيسير أمور البعثة أثناء تنقلهم داخل المملكة في كل من منى وعرفات لأداء المشاعر.
واستقبل موظفو جمارك دبي الأفواج الأولى لحجاج بيت الله الحرام العائدين إلى أرض الوطن عبر مطار دبي الدولي – مبنى المطار 1، بالعود والهدايا الرمزية والتذكارية والتمر والقهوة العربية، وبوجوه تعلوها الابتسامة، حيث حرصت إدارة عمليات المسافرين بجمارك دبي على تقديم كل التسهيلات المتاحة وتسريع إجراءات الحجاج، بالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين في مطارات دبي، ومؤسسة مطارات دبي، وإدارة أمن المطارات، وهيئة الصحة في دبي، والإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب، ولجنة الحج والعمرة، والإدارة العامة لخدمات الإسعاف، والجهات والمؤسسات الأخرى المنوطة بتسهيل إجراءات الحجاج.
وأوضح عادل جاسم آل مكي – مدير التفتيش بمبنى المطار (1) أن فريق الفعاليات والمبادرات بمبنى المطار 1 كرس كافة الجهود المبذولة في التنسيق لفعالية استقبال حجاج بيت الله الحرام عبر تخصيص ممرات خاصة لمرور الحجاج في منطقة (القادمون)، بالإضافة إلى تخصيص بوابات خروج قريبة من بوابات الخروج الرئيسية لإضفاء المزيد من الانسيابية لحركة الحجاج وخاصة بعد استلامهم لأمتعتهم وعبوات مياه زمزم، وتدريب الموظفين على التكيف مع ازدحام الرحلات التي تشهدها الفترة الحالية من كل عام، بالإضافة إلى التنسيق مع خدمات الأمتعة (دناتا) بتخصيص حزام رقم 8 لوضع حقائب الحجاج عليه.

الشارقة

بدأت طلائع الحجاج بالتوافد على مطار الشارقة الدولي، من يوم الجمعة، حيث استقبل آلاف الحجاج العائدين من الأراضي المقدسة، بعد أن أدوا المناسك، ممن كانوا على متن الرحلات القادمة من عدة مدن سعودية وخصوصاً من جدة والمدينة المنورة.
واستقبل فريق عمل من مطار الشارقة الدولي، الحجاج بكل حفاوة، متمنين لهم حجاً مبروراً وسعياً مشكوراً، ووزّعوا الهدايا عليهم، ووفّروا لهم كل وسائل الراحة.
وصرح علي سالم المدفع، رئيس هيئة مطار الشارقة الدولي قائلاً: «نتقدم بالتهنئة لحجاج بيت الله الحرام على تأديتهم مناسك الحج وعودتهم سالمين. وقد حرصنا على أخذ كل الترتيبات والاستعدادات، لتوفير مختلف وسائل الراحة لهم بما ينسجم مع المكانة المتميزة للمطار في تقديم خدماته».
وأضاف: «كانت التجهيزات على أعلى مستوى في المملكة العربية السعودية ومطارات الدولة، وهو ما أسهم في سلاسة الإجراءات وتخليص المعاملات بسرعة، وتوفير الراحة التامة للحجاج».
وأعرب عن شكره لكل من شارك في توفير التسهيلات لحجاج الدولة، ودعمهم ومساعدتهم. بما فيها الجهات الحكومية العاملة في مطار الشارقة الدولي، وشركات الطيران، ومكاتب الحج والعمرة، حيث أثمرت هذه الجهود والتنسيق الكبير بينها في إنجاح موسم الحج لهذا العام».
ويتوقع مطار الشارقة الدولي استقبال رحلات منتظمة وغير منتظمة خلال الأيام المقبلة مع عودة الحجاج تباعاً، ومن ثم الذهاب إلى ديارهم وبلدانهم. ‏‫
واستقبلت القيادة العامة لشرطة الشارقة، متمثلة في إدارة الإعلام والعلاقات العامة، وإدارة الشرطة المجتمعية، وإدارة المنافذ والمطارات، عدداً من حجاج بيت الله الحرام العائدين إلى الوطن عبر مطار الشارقة الدولي، بالتعاون مع هيئة المطار.
وحرصت شرطة الشارقة، على تعزيز التواصل مع مختلف الفئات الاجتماعية، والتعبير عن تفاعلها وحضورها مع أفراد المجتمع في كل المناسبات الاجتماعية والمجتمعية، حيث قام عدد من الضباط وصف الضباط، بتقديم التهنئة والورود لهم، بمناسبة أدائهم الفريضة، والعودة إلى أرض الوطن سالمين.

رأس الخيمة

وصل حجاج بيت الله الحرام، إلى مطار رأس الخيمة الدولي، مساء أمس الأول، واستقبلهم عدد غفير من الأهالي والأصدقاء، بالزهور، مهنئين، بالعودة بسلام، وبلغ عددهم 175 حاجاً. ونظّمت دائرة محاكم رأس الخيمة الاستقبال، حيث غمرت الأجواء الألفة والفرح، واستقبلوا بالزهور والضيافة الإماراتية الأصيلة.
وقدم الحجاج الشكر للقيادة التي حرصت على توفير الراحة لهم في الأراضي المقدسة، مشيدين بالخدمات المميزة لحجاج البعثة الرسمية لدولة الإمارات، حيث وفّرت لهم مخيمات المبيت المميزة، والغذاء المتكامل، كما أنها حرصت على راحتهم في تأدية المناسك بيسر وسهولة.
ورحب جاسم المكي، مدير إدارة الخدمات المجتمعية في الدائرة، بالحجاج، مؤكداً أن استقبالهم بالزهور يقرب بين المسؤولية الرسمية والمجتمع.
وأشاد المكي بالإجراءات الميسرة التي قدمها المطار، مؤكداً أن جميع أطياف المجتمع يهنئون الحجاج بأداء الفريضة وعودتهم إلى أرض الوطن سالمين.
وشارك في الاستقبال فريق «تكافل» التطوعي بالزهور والحلوى، وساعدوهم في حمل الحقائب، وعاونوا المسنين في إنهاء الإجراءات.

رابط المصدر: استقبال حافل للحجاج في مطارات الدولة

أضف تعليقاً