كيف تتفادى الحامل النقص في هذه المغذيات الـ 7؟

هل سألت نفسك لماذا يشدد الأطباء على شُرب الحليب وأكل المزيد من الخضروات الورقية أثناء الحمل؟ السبب هو الخوف من نقص المغذيات الأساسية التي يحتاجها الجنين للنمو، والتي يهدد نقصها بحدوث تشوهات في نموه، أو الإجهاض. إليك كيف يمكن تفادي النقص عن طريق التغذية السليمة وقت الحمل: الكالسيوم. تتأثر كل من الأم والجنين بنقص الكالسيوم، وينعكس ذلك على صحة العظام والأسنان لديك، وعلى سلامة نمو عظام الطفل. منتجات الألبان من أفضل مصادر الكالسيوم، ويمكنك أيضاً تناول البروكلي والخضروات الورقية للحصول على هذا المعدن الهام.فيتامين “د”. يتكامل فيتامين “د” مع الكالسيوم، لأنه يساعد الجسم على امتصاص المعدن، وبالتالي حماية عظامك وعظام الجنين. احرصي على أكل الفطر (المشروم) لأنه المصدر النباتي الوحيد لفيتامين “د”، وتناول حبوب الإفطار ومنتجات الحليب المدعمة بالفيتامين، وتناول مكملات فيتامين “د”، والتعرض للشمس مباشرة وليس من وراء زجاج لـ 20 دقيقة يومياً.الحديد. تتزايد احتياجات جسمك للحديد خلال فترة الحمل. الخضروات الورقية الخضراء مثل السبانخ والملوخية، والبقوليات، والسمسم مصادر جيدة للحديد.حمض الفوليك. الفولات أو فيتامين “ب9” أو حمض الفوليك مسميات مختلفة لواحد من أهم الفيتامينات للنمو السليم لأعصاب ودماغ الطفل، وحمايته من التشوهات الخلقية. تزداد أهمية هذا الفيتامين منذ لحظة التخطيط للحمل، وخلال الأشهر الـ 3 الأولى. الخضروات الورقية الخضراء والفول والبازلاء والفواكه الحمضية من أفضل مصادر الفولات.الزنك. هذا المعدن هام طوال فترة الحمل لأنه يساعد على نمو خلايا الطفل. نقص الزنك يؤدي إلى الإجهاض. اللحم قليل الدهن، والفطر، والكاجو، وبذور القرع (اللب الأبيض) من أهم مصادر الزنك.البروتين. من المغذيات الأساسية لنمو الجنين البروتين. احرصي على تنويع مصادر البروتين ما بين اللحوم الحمراء والدواجن قليلة الدهون، والبيض، والسمك، والفول، ومنتجات الألبان.اليود. يرتبط نقص اليوم بالولادة المبكرة، حيث يتسبب نقص معدن اليود في اختلال مستويات هرمون الغدة الدرقية. يوجد اليود في الملح خاصة الصخري.


الخبر بالتفاصيل والصور



هل سألت نفسك لماذا يشدد الأطباء على شُرب الحليب وأكل المزيد من الخضروات الورقية أثناء الحمل؟ السبب هو الخوف من نقص المغذيات الأساسية التي يحتاجها الجنين للنمو، والتي يهدد نقصها بحدوث تشوهات في نموه، أو الإجهاض. إليك كيف يمكن تفادي النقص عن طريق التغذية السليمة وقت الحمل:

الكالسيوم. تتأثر كل من الأم والجنين بنقص الكالسيوم، وينعكس ذلك على صحة العظام والأسنان لديك، وعلى سلامة نمو عظام الطفل. منتجات الألبان من أفضل مصادر الكالسيوم، ويمكنك أيضاً تناول البروكلي والخضروات الورقية للحصول على هذا المعدن الهام.

فيتامين “د”. يتكامل فيتامين “د” مع الكالسيوم، لأنه يساعد الجسم على امتصاص المعدن، وبالتالي حماية عظامك وعظام الجنين. احرصي على أكل الفطر (المشروم) لأنه المصدر النباتي الوحيد لفيتامين “د”، وتناول حبوب الإفطار ومنتجات الحليب المدعمة بالفيتامين، وتناول مكملات فيتامين “د”، والتعرض للشمس مباشرة وليس من وراء زجاج لـ 20 دقيقة يومياً.

الحديد. تتزايد احتياجات جسمك للحديد خلال فترة الحمل. الخضروات الورقية الخضراء مثل السبانخ والملوخية، والبقوليات، والسمسم مصادر جيدة للحديد.

حمض الفوليك. الفولات أو فيتامين “ب9” أو حمض الفوليك مسميات مختلفة لواحد من أهم الفيتامينات للنمو السليم لأعصاب ودماغ الطفل، وحمايته من التشوهات الخلقية. تزداد أهمية هذا الفيتامين منذ لحظة التخطيط للحمل، وخلال الأشهر الـ 3 الأولى. الخضروات الورقية الخضراء والفول والبازلاء والفواكه الحمضية من أفضل مصادر الفولات.

الزنك. هذا المعدن هام طوال فترة الحمل لأنه يساعد على نمو خلايا الطفل. نقص الزنك يؤدي إلى الإجهاض. اللحم قليل الدهن، والفطر، والكاجو، وبذور القرع (اللب الأبيض) من أهم مصادر الزنك.

البروتين. من المغذيات الأساسية لنمو الجنين البروتين. احرصي على تنويع مصادر البروتين ما بين اللحوم الحمراء والدواجن قليلة الدهون، والبيض، والسمك، والفول، ومنتجات الألبان.

اليود. يرتبط نقص اليوم بالولادة المبكرة، حيث يتسبب نقص معدن اليود في اختلال مستويات هرمون الغدة الدرقية. يوجد اليود في الملح خاصة الصخري.

رابط المصدر: كيف تتفادى الحامل النقص في هذه المغذيات الـ 7؟

أضف تعليقاً