شيخ الأزهر: لقاء محمد بن زايد وبابا الفاتيكان يعزز جهود نشر السلام والتسامح

قدر فضيلة الأمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف رئيس مجلس حكماء المسلمين، اللقاء الذي جمع اليوم الخميس بين ولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان وبابا الفاتيكان فرنسيس الأول، مؤكداً أن هذا اللقاء يعزز من جهود نشر التسامح والعمل المشترك بهدف تحقيق السلام لبني البشر جميعاً. وقال شيخ الأزهر في تصريح خاص إنه “لابد من تكثيف الجهود المشتركة من أجل تحقيق التقارب بين الشرق والغرب وبناء جسور التفاهم التي من شأنها أن تسهم في بناء السلام العالمي العادل الذي ننشده ونعمل جميعاً لبلوغه”.وأوضح أنه “سعيد بمثل هذه اللقاءات التي تدعم جهود تأسيس حوار بناء قائم على الاحترام المتبادل وقبول الآخر وتحقيق التعايش المشترك ونشر السلام في كافة ربوع العالم  خاصة في ظل الرؤية المنصفة للإسلام التي يتمتع بها بابا الفاتيكان”.


الخبر بالتفاصيل والصور



قدر فضيلة الأمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف رئيس مجلس حكماء المسلمين، اللقاء الذي جمع اليوم الخميس بين ولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان وبابا الفاتيكان فرنسيس الأول، مؤكداً أن هذا اللقاء يعزز من جهود نشر التسامح والعمل المشترك بهدف تحقيق السلام لبني البشر جميعاً.

وقال شيخ الأزهر في تصريح خاص إنه “لابد من تكثيف الجهود المشتركة من أجل تحقيق التقارب بين الشرق والغرب وبناء جسور التفاهم التي من شأنها أن تسهم في بناء السلام العالمي العادل الذي ننشده ونعمل جميعاً لبلوغه”.

وأوضح أنه “سعيد بمثل هذه اللقاءات التي تدعم جهود تأسيس حوار بناء قائم على الاحترام المتبادل وقبول الآخر وتحقيق التعايش المشترك ونشر السلام في كافة ربوع العالم  خاصة في ظل الرؤية المنصفة للإسلام التي يتمتع بها بابا الفاتيكان”.

رابط المصدر: شيخ الأزهر: لقاء محمد بن زايد وبابا الفاتيكان يعزز جهود نشر السلام والتسامح

أضف تعليقاً