انهيار صفقة «الصقور» مع المدافع ثامر وبوكير يطلب صانع ألعاب

الصقور يتدرب بقوة للقاء الفرسان انهارت صفقة تعاقد نادي الإمارات مع ثامر محمد مدافع فريق بني ياس في اللحظات الأخيرة، لعدم الاتفاق حول التفاصيل المالية، بعد مفاوضات مكثفة بين الطرفين خلال اليومين الماضيين، وحسب المصادر فإن إدارة الصقور لجأت للبحث عن مدافع مواطن، بديلاً للأسترالي زاك اندرسون، الذي تقرر الاستغناء عن خدماته بعد تقرير من المدرب بوكير لضعف مستواه الفني. وحسب المصادر فإن بوكير فضل التعاقد مع صانع ألعاب أجنبي جار البحث عنه لدعم المقدمة الهجومية مع البحث عن مدافع مواطن متميز، وقالت المصادر إن الإدارة اختارت ثامر مدافع بني ياس، الذي وافق على ارتداء شعار الصقور، لكن الصفقة لم يكتب لها النجاح حيث تمسكت إدارة الصقور بالسياسة المالية التي اتبعتها وعدم تجاوز السقف المالي في التعاقدات مع اللاعبين الجدد. واستأنف فريق الصقور تدريباته الإعدادية أول من أمس، بعد أن منح الجهاز الفني اللاعبين راحة 24 ساعة فقط أول أيام عيد الأضحى، وأدى الفريق تدريبات جادة، تأهباً لمقابلة الأهلي بعد غد السبت في افتتاح مباريات الفريقين بدوري المحترفين. ويؤدي الصقور اليوم مرانه الرئيس للقاء، الذي يتوقع أن يحظى بحضور إداري كبير بقيادة محمود الشمسي رئيس مجلس الإدارة، ونائبه محمد إسماعيل وبقية أعضاء المجلس الذين ظلوا في حالة حضور دائم، ومتابعة دقيقة لإعداد الفريق وتدريباته اليومية نسبة لأهمية المرحلة المقبلة، وأصبح الصقور في قمة الجاهزية للقاء الفرسان بدنياً ومعنوياً، مع توقعات بغياب التونسي حسين الراقد عن المواجهة بسبب الإصابة التي يعاني منها، حيث خضع الراقد لتدريبات فردية الأيام الماضية، ورجحت المصادر غيابه بشكل كبير لعدم الجاهزية.


الخبر بالتفاصيل والصور


أضف تعليقاً