لماذا تعاني النساء من اضطرابات النوم أكثر من الرجال؟


الخبر بالتفاصيل والصور


نشر موقع “تيك تايمز” تقريرا؛ تناول فيه دراسة حديثة عن مشكلات النوم التي تعاني منها الكثير من النساء.

وقال الموقع، في التقرير الذي ترجمته “عربي21“، إن النساء أكثر عرضة من الرجال لمشاكل النوم، حيث أكد الباحثون أن هذا الأمر يعود للعلاقة بين جنس الإنسان والساعة البيولوجية للجسم.

وأظهرت دراسة حديثة أن

مواعيد النوم متشابهة بين الرجل والمرأة، إلا أن الساعة البيولوجية للمرأة تجعلها تغفو عاجلا وتستيقظ باكرا.

وفي هذا السياق، قالت الدكتورة ديان بيوفين، التي قادت فريق البحث: “السبب وراء ذلك بسيط جداً، وهو تحول الساعة البيولوجية إلى منطقة أكثر شرقية. إن فهمنا لخصوصيات كل من جسمي الرجل والمرأة سيساعدنا كثيراً على فهم السبب الذي يجعل المرأة تعاني من اضطرابات كثيرة في النوم”.

وقد قام الباحثون بدراسة مع 15 رجلاً و11 امرأة. وتتمثل هذه الدراسة في مقارنة اختلافات النوم ومستويات اليقظة على النحو الذي تنظمه الساعة البيولوجية للجسم.

وأظهرت دراسة سابقة قامت بها الدكتورة بوافين أن الدورة الشهرية تؤثر على الإيقاعات البيولوجية، لكن النساء اللاتي شاركن في هذه الدراسة لم يواجهن أي مشاكل تتعلق بالدورة الشهرية، إلا أن الباحثين قالوا إن النتائج التي حصلوا عليها ستساعدهم في معرفة السبب الذي يجعل من المرأة تعاني من مشاكل في النوم أكثر من الرجال.

وعلى الرغم من أن الباحثين لم يجدوا إجابة محددة بعد، يرى الباحثون أن النتائج التي توصلوا إليها تشير إلى أن النساء أقل ملاءمة للعمل ليلا، وذلك بسبب الطبيعة البيولوجية لأجسامهن.

وقالت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها في الولايات المتحدة (سي دي سي) إن ما بين 50 و70 مليونا من البالغين في الولايات المتحدة يعانون من اضطراب في النوم أو اليقظة أو من الشخير. كما قامت “سي دي سي” خلال السنوات الأخيرة، بالتعاون مع وكالات مثل المركز الوطني للأبحاث، بمراقبة السلوكيات المرتبطة بالنوم في الولايات المتحدة وفهم أفضل لأنماط النوم.

وأشارت الصحيفة إلى أن الحاجة للنوم تختلف بين فرد وآخر، ولكنها عموما تتغير بحسب عمر الإنسان. وأكد المعهد الوطني للصحة أن البالغين يحتاجون بين سبع وثماني ساعات من النوم، إلا أن ما يقرب من  30 في المئة من البالغين يقضون ما يقرب من ست ساعات من النوم كل يوم، تبعا لبحث ميداني أجري ما بين سنتي 2005 و2007.

وقال الموقع إنه توجد مجموعة متنوعة من العوامل التي يمكن أن تتسبب في مشاكل النوم. وإذا كانت المشكلة متعلقة بصحة الإنسان، فإنه يجب على الإنسان التثبت في هذه المشكلة ومعالجتها. وقد قدمت مؤسسة النوم الوطنية في أمريكا العديد من النصائح التي تساعد على التمتع بنوم صحي، مثل ممارسة عادات الاسترخاء قبل النوم، وتوفير غرفة ملائمة للنوم والراحة، وتجنب الكافيين والكحول والوجبات الكبيرة قبل النوم.

رابط المصدر: لماذا تعاني النساء من اضطرابات النوم أكثر من الرجال؟

أضف تعليقاً