مقتل 12 حوثياً في معارك مع المقاومة جنوب اليمن

قتل 12 متمرداً و3 من القوات المؤيدة للحكومة اليوم الأربعاء، في معارك في جنوب غرب اليمن، وفق ما أفادت مصادر عسكرية. وشنت القوات الحكومية هجوماً

على مواقع للمتمردين في منطقة كرش الواقعة بين محافظتي لحج وتعز فقتلت 7 من مليشيات الحوثي وصالح، بحسب ما أفاد قائد محور العند العسكري والقائد الميداني لمعركة كرش فضل حسن.وقال فضل لفرانس برس: “سنستمر في دحر الانقلابيين وسنواصل زحفنا نحو تعز للمشاركة في فك الحصار عنها”.وفي منطقة غير بعيدة عن كرش قتل 5 متمردين في منطقة كهبوب الجبلية الواقعة الى الجنوب الغربي لتعز بيد القوات الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي وبمشاركة واسعة من قوات التحالف الجوية والبرية.وقال عبد الغني الصبيحي عقيد في القوات الموالية لهادي: “صدينا هجوماً كبيراً على كهبوب وتدخل طيران التحالف وشن 8 غارات وتدخلت مدفعية التحالف في باب المندب وصدينا العدو وأجبرناه على التراجع”.وأفاد بمقتل 3 من قوات هادي وجرح آخرين وأكد مقتل 5 من الحوثيين وحلفائهم وجرح أكثر من 11 مسلحاً.وكانت مصادر أمنية وقبلية أفادت في وقت سابق الإثنين، عن مقتل 5 عناصر في تنظيم القاعدة في غارة نفذتها طائرة من دون طيار يرجح أن تكون أمريكية في وسط اليمن ليل الثلاثاء.وأكدت المصادر أن الـ5 قتلوا “مساء أمس في غارة جوية لطائرة من دون طيار استهدفت سيارة للتنظيم في منطقة رادع بمحافظة البيضاء”.وأوضح زعيم قبلي طلب عدم كشف اسمه، أن الغارة أدت لاحتراق المركبة بالكامل “وتفحم جثث من كانوا على متنها”.وكانت القيادة الأمريكية الوسطى المسؤولة عن الشرق الأوسط، أعلنت في السادس من سبتمبر (أيلول) قتل 13 عنصراً من القاعدة في 3 غارات شنتها في اليمن بين أغسطس (آب) وبداية سبتمبر (أيلول).وبدأ التحالف في مارس (آذار) 2015 دعم الرئيس عبد ربه منصور هادي، في مواجهة الحوثيين وحلفائهم الموالين للرئيس السابق علي عبدالله صالح، الذين سيطروا على صنعاء في سبتمبر (أيلول) 2014.وفي وقت سابق من هذه السنة، بدأ التحالف العربي باستهداف الإرهابيين كذلك، ما مكن القوات الحكومية من استعادة مناطق في جنوب البلاد وجنوبها الشرقي، كانت تحت سيطرتهم منذ أكثر من عام.


الخبر بالتفاصيل والصور



قتل 12 متمرداً و3 من القوات المؤيدة للحكومة اليوم الأربعاء، في معارك في جنوب غرب اليمن، وفق ما أفادت مصادر عسكرية.

وشنت القوات الحكومية هجوماً على مواقع للمتمردين في منطقة كرش الواقعة بين محافظتي لحج وتعز فقتلت 7 من مليشيات الحوثي وصالح، بحسب ما أفاد قائد محور العند العسكري والقائد الميداني لمعركة كرش فضل حسن.

وقال فضل لفرانس برس: “سنستمر في دحر الانقلابيين وسنواصل زحفنا نحو تعز للمشاركة في فك الحصار عنها”.

وفي منطقة غير بعيدة عن كرش قتل 5 متمردين في منطقة كهبوب الجبلية الواقعة الى الجنوب الغربي لتعز بيد القوات الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي وبمشاركة واسعة من قوات التحالف الجوية والبرية.

وقال عبد الغني الصبيحي عقيد في القوات الموالية لهادي: “صدينا هجوماً كبيراً على كهبوب وتدخل طيران التحالف وشن 8 غارات وتدخلت مدفعية التحالف في باب المندب وصدينا العدو وأجبرناه على التراجع”.

وأفاد بمقتل 3 من قوات هادي وجرح آخرين وأكد مقتل 5 من الحوثيين وحلفائهم وجرح أكثر من 11 مسلحاً.

وكانت مصادر أمنية وقبلية أفادت في وقت سابق الإثنين، عن مقتل 5 عناصر في تنظيم القاعدة في غارة نفذتها طائرة من دون طيار يرجح أن تكون أمريكية في وسط اليمن ليل الثلاثاء.

وأكدت المصادر أن الـ5 قتلوا “مساء أمس في غارة جوية لطائرة من دون طيار استهدفت سيارة للتنظيم في منطقة رادع بمحافظة البيضاء”.

وأوضح زعيم قبلي طلب عدم كشف اسمه، أن الغارة أدت لاحتراق المركبة بالكامل “وتفحم جثث من كانوا على متنها”.

وكانت القيادة الأمريكية الوسطى المسؤولة عن الشرق الأوسط، أعلنت في السادس من سبتمبر (أيلول) قتل 13 عنصراً من القاعدة في 3 غارات شنتها في اليمن بين أغسطس (آب) وبداية سبتمبر (أيلول).

وبدأ التحالف في مارس (آذار) 2015 دعم الرئيس عبد ربه منصور هادي، في مواجهة الحوثيين وحلفائهم الموالين للرئيس السابق علي عبدالله صالح، الذين سيطروا على صنعاء في سبتمبر (أيلول) 2014.

وفي وقت سابق من هذه السنة، بدأ التحالف العربي باستهداف الإرهابيين كذلك، ما مكن القوات الحكومية من استعادة مناطق في جنوب البلاد وجنوبها الشرقي، كانت تحت سيطرتهم منذ أكثر من عام.

رابط المصدر: مقتل 12 حوثياً في معارك مع المقاومة جنوب اليمن

أضف تعليقاً