تسجيل أول محادثة “بشرية” بين دلافين

تعتبر الدلافين من المخلوقات الأكثر ذكاء على وجه الأرض، ولذلك فإنه من غير المستغرب تمكن الباحثين من تسجيل أول محادثة بينها على طريقة البشر، في دراسة جديدة تقدم حافزاً للإنسان لتطوير علاقته بالدلفين. تمكن الباحثون في محمية  كارايان في روسيا من رصد محادثة بين اثنين من الدلافين وهما ذكرٌ يُدعى ياشا وأنثى تدعى يانا، حيث استخدموا مكبرات الصوت تحت الماء للاستماع إلى نبضات الدلافين فوجدوا أن كل منهما يستمع إلى جملة من الأصوات قبل الرد.وهذا التبادل يشبه محادثة بين شخصين، وفقاً للمشرف على الفريق البحثي الدكتور فياكسلاف ريابوف، وفسر أن كل نبضة ينتجها دولفين تمثل  صوتاً أو كلمة من لغة الدلافين المنطوقة.وأظهر تحليل نبضات التي تم تسجيلها في الدراسة أن الدلافين تبادلت إنتاج مجموعة من النبضات ولم تقاطع بعضها البعض، وهو ما يعطي مؤشراً أن الدلافين تتحدث على طريقة البشر ولا تقاطع بعضها بعضاً.وتثبت التحليلات أن الدلافين تتمتع بذكاء مرتفع كما أن اللغة المستخدمة بين هذه الفصيلة تعتبر عالية التطور مقاربة للغة البشر، وفقاً للدكتور المشرف على الدراسة، حسبما نقل موقع مترو البريطاني.


الخبر بالتفاصيل والصور



تعتبر الدلافين من المخلوقات الأكثر ذكاء على وجه الأرض، ولذلك فإنه من غير المستغرب تمكن الباحثين من تسجيل أول محادثة بينها على طريقة البشر، في دراسة جديدة تقدم حافزاً للإنسان لتطوير علاقته بالدلفين.

تمكن الباحثون في محمية  كارايان في روسيا من رصد محادثة بين اثنين من الدلافين وهما ذكرٌ يُدعى ياشا وأنثى تدعى يانا، حيث استخدموا مكبرات الصوت تحت الماء للاستماع إلى نبضات الدلافين فوجدوا أن كل منهما يستمع إلى جملة من الأصوات قبل الرد.

وهذا التبادل يشبه محادثة بين شخصين، وفقاً للمشرف على الفريق البحثي الدكتور فياكسلاف ريابوف، وفسر أن كل نبضة ينتجها دولفين تمثل  صوتاً أو كلمة من لغة الدلافين المنطوقة.

وأظهر تحليل نبضات التي تم تسجيلها في الدراسة أن الدلافين تبادلت إنتاج مجموعة من النبضات ولم تقاطع بعضها البعض، وهو ما يعطي مؤشراً أن الدلافين تتحدث على طريقة البشر ولا تقاطع بعضها بعضاً.

وتثبت التحليلات أن الدلافين تتمتع بذكاء مرتفع كما أن اللغة المستخدمة بين هذه الفصيلة تعتبر عالية التطور مقاربة للغة البشر، وفقاً للدكتور المشرف على الدراسة، حسبما نقل موقع مترو البريطاني.

رابط المصدر: تسجيل أول محادثة “بشرية” بين دلافين

أضف تعليقاً