أوباما وبيل كلينتون يقومان بحملة دعماً لهيلاري بعد وعكتها الصحية


الخبر بالتفاصيل والصور



في وقت لا تزال الوعكة الصحية التي أصيبت بها المرشحة عن الحزب الديموقراطي إلى الانتخابات الرئاسية الأمريكية، هيلاري كلينتون، تثير جدلاً، يقوم الرئيس باراك اوباما بحملة لمصلحتها في بنسلفانيا، بينما سيحل محلها زوجها بيل كلينتون في كاليفورنيا.

وأوضح فريق المرشحة الديموقراطية الثلاثاء أنها “تشعر بتحسن”، معلنا أنها ستكون في واشنطن الجمعة لعقد لقاء مع نساء من اصل أفريقي.
ومنذ نحو سبعة أسابيع، لم يقم الرئيس أوباما بحملة انتخابية لصالح وزيرة خارجيته السابقة.

إلا أنه يتوجه إلى فيلادلفيا في وقت أصبحت هيلاري كلينتون في أمس الحاجة إلى الدعم، بعدما واجهت انتقادات شديدة بسبب عدم اعتمادها الشفافية حول إصابتها بالتهاب رئوي، وتعرضت لحملة من معسكر ترامب لأنها وصفت نصف الناخبين المؤيدين له بأنهم “مجموعة يرثى لها”.

والثلاثاء، قبل 13 يوماً من أول مناظرة رئاسية مع ترامب، وأقل من شهرين على الانتخابات الرئاسية، لا تزال كلينتون تتعافى في منزلها في شاباكوا شمال نيويورك، بعد إصابتها بوعكة صحية الأحد، خلال احياء ذكرى اعتداءات 11 سبتمبر(أيلول).

وقال الناطق باسم حملتها، نيك ميريل” “إنها تشعر بتحسن وتفكر في البقاء في المنزل اليوم”.

ومساء الاثنين، قالت كلينتون إن وضعها “تحسن كثيراً”، وذلك في اتصال مع شبكة “سي ان ان”، وقالت أيضاً ‘نها تجاهلت الجمعة نصيحة طبيبها بأخذ خمسة أيام من الراحة، ظناً منها أنها ستتمكن من مواصلة حملتها. وأضافت: “بالطبع لم تجر الأمور جيداً”.

ومن أجل تفسير عدم إعلان اصابتها بالتهاب رئوي منذ الجمعة، قالت: “لم أظن أن هذا الأمر ضروري”.

رابط المصدر: أوباما وبيل كلينتون يقومان بحملة دعماً لهيلاري بعد وعكتها الصحية

أضف تعليقاً