إيران هددت بإسقاط طائرتين أمريكيتين


الخبر بالتفاصيل والصور



صرح مسؤول عسكري، اليوم الثلاثاء، بأن الجيش الإيراني هدد بإسقاط طائرتين تابعتين للبحرية الأمريكية كانتا تحلقان فوق مضيق هرمز، في حادث جديد ضمن سلسلة الحوادث مع إيران.

وقال المسؤول إن “طائرتي دورية بحريتين” كانتا تقومان بمهمتين منفصلتين في المنطقة نفسها في الأجواء الدولية، في وقت سابق من هذا الشهر، عندما تلقتا ثلاث مكالمات لاسلكية من الدفاع الجوي الإيراني.

وأضاف المسؤول، الذي طلب عدم كشف هويته قبل إعلان الأمر رسمياً، أن الإيرانيين هددوا في المكالمات “بإطلاق النار علينا أو إسقاطنا أو إطلاق صواريخ علينا”.

وطبقاً لتلفزيون فوكس نيوز، الذي كان أول من كشف الحادث، فإن الطائرات الأمريكية تجاهلت التحذير وواصلت مهمتها.

وصرح مسؤول عسكري طلب عدم كشف اسمه للشبكة الاخبارية، أن الجيش الأمريكي أراد اختبار رد فعل الإيرانيين.

وقال المسؤول للوكالة إن الحادث “غير مهني”، إلا أنه لم يعتبر “غير آمن” لأن الطائرات الأمريكية هي خارج نطاق مدى الصواريخ الإيرانية المضادة للطائرات.

وأدان البنتاغون خلال الأسابيع الأخيرة سلسلة الحوادث البحرية “غير الآمنة وغير المهنية”، من بينها حادث دفع سفينة أمريكية إلى إطلاق عيارات تحذيرية على سفينة إيرانية اقتربت منها كثيراً.

وصرح مسؤول عسكري أمريكي بأن السفن التابعة للبحرية الأمريكية والبحرية الإيرانية تواجهت أكثر من 300 مرة في 2015، وأكثر من 250 مرة في النصف الأول من هذا العام.

واعتبرت عشرة بالمئة من هذه المواجهات غير آمنة وغير مهنية، بحسب المسؤول.

رابط المصدر: إيران هددت بإسقاط طائرتين أمريكيتين

أضف تعليقاً