واشنطن تدعو بكين للمساعدة في ردع كوريا الشمالية

أعلن مسؤول أمريكي رفيع اليوم الثلاثاء، أن على الصين المساعدة في سد أي ثغرات في العقوبات المفروضة على كوريا الشمالية بعد سلسلة “غير مسبوقة” من الاستفزازات من قبل بيونغ يانغ

هذا العام. وصرح مبعوث وزارة الخارجية الأمريكية الخاص للسياسة في كوريا الشمالية سونغ كيم، أن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون أبدى بعد تجربتين نوويتين وإطلاق أكثر من عشرين صاروخاً حتى الآن في العام 2016 عدم اكتراث بالتزامات بلاده.وقال كيم خلال زيارة تستمر يومين إلى سيول إن “كوريا الشمالية أظهرت مرة أخرى عدم احترام فاضح لالتزاماتها ولواجباتها الدولية”.وتابع كيم في أعقاب لقاء مع نظيره الكوري الجنوبي كيم هونغ كيون “أنه أمر غير مسبوق حتى بالمعايير الكورية الشمالية”.وبعد التجربة النووية الرابعة التي أجرتها كوريا الشمالية في يناير (كانون الثاني)، تبنى مجلس الأمن الدولي مجموعة جديدة من العقوبات تعتبر الأكثر صرامة على النظام الستاليني شملت تجارة المعادن وعززت القيود على المصارف.إلا أن كوريا الشمالية أجرت منذ ذلك التاريخ عدة عمليات إطلاق صواريخ وقامت الجمعة بتفجير أكبر قنبلة ذرية لها حتى الآن.ويسعى مجلس الأمن إلى إعداد عقوبات جديدة إلا أن الرزم الخمس من العقوبات التي فرضها على كوريا الشمالية منذ أن قامت بتجربتها النووية الأولى في العام 2006 لم تنجح في ردعها عن مساعيها.


الخبر بالتفاصيل والصور



أعلن مسؤول أمريكي رفيع اليوم الثلاثاء، أن على الصين المساعدة في سد أي ثغرات في العقوبات المفروضة على كوريا الشمالية بعد سلسلة “غير مسبوقة” من الاستفزازات من قبل بيونغ يانغ هذا العام.

وصرح مبعوث وزارة الخارجية الأمريكية الخاص للسياسة في كوريا الشمالية سونغ كيم، أن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون أبدى بعد تجربتين نوويتين وإطلاق أكثر من عشرين صاروخاً حتى الآن في العام 2016 عدم اكتراث بالتزامات بلاده.

وقال كيم خلال زيارة تستمر يومين إلى سيول إن “كوريا الشمالية أظهرت مرة أخرى عدم احترام فاضح لالتزاماتها ولواجباتها الدولية”.

وتابع كيم في أعقاب لقاء مع نظيره الكوري الجنوبي كيم هونغ كيون “أنه أمر غير مسبوق حتى بالمعايير الكورية الشمالية”.

وبعد التجربة النووية الرابعة التي أجرتها كوريا الشمالية في يناير (كانون الثاني)، تبنى مجلس الأمن الدولي مجموعة جديدة من العقوبات تعتبر الأكثر صرامة على النظام الستاليني شملت تجارة المعادن وعززت القيود على المصارف.

إلا أن كوريا الشمالية أجرت منذ ذلك التاريخ عدة عمليات إطلاق صواريخ وقامت الجمعة بتفجير أكبر قنبلة ذرية لها حتى الآن.

ويسعى مجلس الأمن إلى إعداد عقوبات جديدة إلا أن الرزم الخمس من العقوبات التي فرضها على كوريا الشمالية منذ أن قامت بتجربتها النووية الأولى في العام 2006 لم تنجح في ردعها عن مساعيها.

رابط المصدر: واشنطن تدعو بكين للمساعدة في ردع كوريا الشمالية

أضف تعليقاً