فريق أبوظبي وصيفاً في سادس جولات مونديال فورمولا2

■ راشد القمزي سعيداً بجائزة وصافة الجولة لحظة التتويج | البيان أهدى فريق أبوظبي لزوارق الفورمولا2، أجمل عيدية إلى شعب الإمارات، في عيد الأضحى المبارك، بتحقيق راشد القمزي المركز الثاني في السباق الرئيس للجولة السادسة من بطولة العالم لزوارق الفورمولا2، والتي أقيمت في مدينة ماكون الفرنسية أول من أمس، وشهدت مشاركة 26 متسابقاً من مختلف دول العالم. وليكتب القمزي الصغير بذلك تاريخاً جديداً له في هذه المنافسة، التي يشارك فيها للمرة الأولى هذا الموسم، في حين تعرض زورق راشد الطاير لحادث في مسار السباق حرمه من إكمال السباق، بعد أن كان في المركز الثالث عشر. وتفوق بالدخول للعشرة الأوائل في أول خمس عشرة دورة من السباق، وتمكن من الظفر بلقب الجولة السويدي بيري لوندن، لكي يتصدر وبفارق كبير المنافسة، ويصل للنقطة رقم 75 في المنافسة على اللقب العام للبطولة. تألق وتحسين التصنيف وتفوق القمزي على زورقه رقم 35، في مراحل السباق المختلفة بعد أن انطلق من المركز الرابع في بداية السباق، ومنذ الدورة الأولى بقي القمزي في هذا المركز وبشكل هادئ حتى الدورة الرابعة عشرة من السباق، والتي شهدت ارتطام زورق المتصدر السويدي إريك إيدن بزورق المتسابق الإمارات راشد الطاير، وليرفع العلم الأصفر للمرة الأولى ويخرج الاثنان من المنافسة. وفي انتظار لحظة رفع العلم الأخضر لاستئناف السباق، كان زورق الطاير رقم 36 يخرج من المنافسة وسط تصفيق قوي من الجمهور للأداء الرائع، الذي قدمه المتسابق حتى لحظة خروجه من المنافسة، ومع رفع العلم الأخضر يتمكن القمزي وبمهارة من تجاوز صاحب المركز الثاني ليتقدم للأمام. ويستمر في وصافة السباق خلف المتصدر بيري لوندن، وبهذه النتيجة، قفز راشد في الترتيب العام للبطولة من المركز الرابع عشر، لكي يصل إلى المركز الثامن، بعد أن حقق المركز الثاني وأضاف خمس عشرة نقطة إلى رصيده ووصل إلى النقطة 24. «عيدية» للإمارات وعبر راشد القمزي البطل الصغير عن سعادته بالفوز الذي تحقق في هذه الجولة والإنجاز الذي قام به من خلال المنافسة القوية والشرسة طيلة مراحل السباق، وقال القمزي: دعوت الله أن أوفق في الفوز كي تكون عيديتي خاصة، ومميزة لشعب الإمارات، وتمكنت من تحقيق ذلك من خلال الصمود طيلة مراحل السباق، في البداية كانت الانطلاقة قوية. وحافظت على مركزي حتى لحظة رفع العلم الأصفر للمرة الأولى، وبعدها استطعت أن أتقدم للأمام والوصول للمركز الثاني، ووفقت في الحفاظ عليه بالرغم من الصعوبات التي واجهتها أكثر من مرة لا سيما محاولات التجاوز من الخلف، وأيضاً رفع العلم الأصفر أكثر من مرة في المراحل النهائية من السباق، وأضاف القمزي: أنا في غاية السعادة أيضاً لأنني ما زلت في مرحلة اكتساب الخبرة والتطوير، وبالرغم من ذلك تمكنت من الوصول لهذا المركز الجيد. إهداء أهدى سالم الرميثي رئيس بعثة فريق أبوظبي الفوز والإنجاز في الجولة السادسة من البطولة إلى سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة، رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي الدولي للرياضات البحرية، والداعم الأول للفريق في كل مشاركاته وحضوره في كل المنافسات الدولية والعالمية، وقال الرميثي: الحمد لله وفقنا في أن نرسم الابتسامة في هذه الجولة وأن نحصد إنجازاً جديداً من خلال المنافسة، قبل السباق لم نكن نطالب القمزي إلا بأن يستمر في مرحلة حصد الخبرة والتفوق.


الخبر بالتفاصيل والصور


أضف تعليقاً