تركيا: سنواصل المعركة في سوريا حتى القضاء على الإرهابيين

تركيا: سنواصل المعركة في سوريا حتى القضاء على الإرهابيين

أعلن رئيس هيئة أركان القوات التركية، اليوم الإثنين، لدى تفقده العسكريين المتمركزين على الحدود مع سوريا أن تركيا ستواصل عملية “درع الفرات” التي بدأتها في 24 أغسطس(آب) في سوريا حتى لا يعود هناك “أي إرهابي”. وقال الجنرال خلوصي آكار للصحافيين في تصريحات نقلتها وكالة أنباء الأناضول المؤيدة للحكومة: “سنواصل المعركة حتى لا يعود هناك أي إرهابي”.وكان رئيس الأركان يتحدث لدى تفقده العسكريين المنتشرين في منطقة كركميش المحاذية لسوريا في جنوب شرق تركيا، حيث شارك مئات المقاتلين من فصائل معارضة سورية مدعومة من أنقرة في العملية التي أدت إلى طرد عناصر تنظيم داعش من مدينة جرابلس السورية.وباشرت تركيا في 24 أغسطس(آب) عملية عسكرية برية أطلق عليها اسم “درع الفرات” في ريف حلب (شمال) الشمالي الشرقي بمشاركة فصائل سورية معارضة مدعومة من قبلها ضد المقاتلين الأكراد وتنظيم داعش على حد سواء. وتصنف تركيا وحدات حماية الشعب الكردية بأنها “إرهابية” وتعتبرها فرعاً لحزب العمال الكردستاني الذي يخوض تمرداً ضدها.


الخبر بالتفاصيل والصور


تركيا: سنواصل المعركة في سوريا حتى القضاء على الإرهابيين


أعلن رئيس هيئة أركان القوات التركية، اليوم الإثنين، لدى تفقده العسكريين المتمركزين على الحدود مع سوريا أن تركيا ستواصل عملية “درع الفرات” التي بدأتها في 24 أغسطس(آب) في سوريا حتى لا يعود هناك “أي إرهابي”.

وقال الجنرال خلوصي آكار للصحافيين في تصريحات نقلتها وكالة أنباء الأناضول المؤيدة للحكومة: “سنواصل المعركة حتى لا يعود هناك أي إرهابي”.

وكان رئيس الأركان يتحدث لدى تفقده العسكريين المنتشرين في منطقة كركميش المحاذية لسوريا في جنوب شرق تركيا، حيث شارك مئات المقاتلين من فصائل معارضة سورية مدعومة من أنقرة في العملية التي أدت إلى طرد عناصر تنظيم داعش من مدينة جرابلس السورية.

وباشرت تركيا في 24 أغسطس(آب) عملية عسكرية برية أطلق عليها اسم “درع الفرات” في ريف حلب (شمال) الشمالي الشرقي بمشاركة فصائل سورية معارضة مدعومة من قبلها ضد المقاتلين الأكراد وتنظيم داعش على حد سواء.

وتصنف تركيا وحدات حماية الشعب الكردية بأنها “إرهابية” وتعتبرها فرعاً لحزب العمال الكردستاني الذي يخوض تمرداً ضدها.

رابط المصدر: تركيا: سنواصل المعركة في سوريا حتى القضاء على الإرهابيين

أضف تعليقاً