الأوقاف المصرية : لجنة لرصد تجاوزات السلفيين في صلاة العيد

تجددت معركة السلفيين في مصر مع وزارة الأوقاف، واستمروا في مخالفتهم للقانون بإنشاء ساحات للمساجد تابعة لهم، دون موافقة وزارة الأوقاف، وبالمخالفة لقرار الوزارة التي حددت ساحات الصلاة في المحافظات.

واعتدى قيادي بالدعوة السلفية على مدير أول التفتيش بمديرية أوقاف الإسكندرية، لإزالته لافتة تابعة للسلفيين في منطقة الحضرة بالإسكندرية، وتسبب له في كدمات وسحجات في وجهه وأسفل عينه، وهو ما تحرر به محضر بالشرطة ضد القيادي.وقال وكيل وزارة الأوقاف بالإسكندرية الشيخ عبد الناصر نسيم، إن الوزارة أنشأت غرفة عمليات متنقلة لوقف الصلاة في ساحات العيد التي تنظمها الدعوة السلفية بالمخالفة للقانون.وأضاف نسيم ، إن الأوقاف خصصت 327 ساحة لصلاة العيد بالإسكندرية، بمختلف أنحاء المحافظة، قابلة للزيادة فى حال وجود مناطق تستدعى إقامة ساحات العيد فيها بناء على رغبة الأهالى والمنطقة السكنية.وأوضح أن غرفة العمليات التي أنشأتها الوزارة في الإسكندرية تمكنت من رصد مخالفات قبيل صلاة العيد للدعوة السلفية التي حاوت تنظيم ساحات صلاة في مناطق أبو بسيسة بالعامرية، وفي المنتزة، وميدان الساعة، ومنطقة 45، والبكاتوشي بكرموز.من جانبه قال مصدر بالدعوة السلفية، إن الدعوة ستنظم الصلاة في العديد من ساحات المحافظة لكبار دعاتها وعلى رأسهم القيادات التاريخية، في تحدِ واضح للوزارة.ورغم قرار وزراة الأوقاف بعدم عمل ساحات لصلاة العيد، خارج الساحات التي نظمتها، وعدم خطابة من لم يصرح له من الوزارة واجتاز اختبارات الخطابة، إلا أن “الدعوة السلفية” أعلنت عن تنظيم عدد كبير من ساحات الصلاة في محافظة الإسكندرية بوجه خاص، وباقي المحافظات، إلا أن محافظة الإسكندرية كان لها نصيب الأسد في ساحات الصلاة التي أعلنت الدعوة السلفية تنظيمها، لأن المحافظة هي معقل “الدعوة السلفية” ومنشأها.


الخبر بالتفاصيل والصور



تجددت معركة السلفيين في مصر مع وزارة الأوقاف، واستمروا في مخالفتهم للقانون بإنشاء ساحات للمساجد تابعة لهم، دون موافقة وزارة الأوقاف، وبالمخالفة لقرار الوزارة التي حددت ساحات الصلاة في المحافظات.

واعتدى قيادي بالدعوة السلفية على مدير أول التفتيش بمديرية أوقاف الإسكندرية، لإزالته لافتة تابعة للسلفيين في منطقة الحضرة بالإسكندرية، وتسبب له في كدمات وسحجات في وجهه وأسفل عينه، وهو ما تحرر به محضر بالشرطة ضد القيادي.

وقال وكيل وزارة الأوقاف بالإسكندرية الشيخ عبد الناصر نسيم، إن الوزارة أنشأت غرفة عمليات متنقلة لوقف الصلاة في ساحات العيد التي تنظمها الدعوة السلفية بالمخالفة للقانون.

وأضاف نسيم ، إن الأوقاف خصصت 327 ساحة لصلاة العيد بالإسكندرية، بمختلف أنحاء المحافظة، قابلة للزيادة فى حال وجود مناطق تستدعى إقامة ساحات العيد فيها بناء على رغبة الأهالى والمنطقة السكنية.

وأوضح أن غرفة العمليات التي أنشأتها الوزارة في الإسكندرية تمكنت من رصد مخالفات قبيل صلاة العيد للدعوة السلفية التي حاوت تنظيم ساحات صلاة في مناطق أبو بسيسة بالعامرية، وفي المنتزة، وميدان الساعة، ومنطقة 45، والبكاتوشي بكرموز.

من جانبه قال مصدر بالدعوة السلفية، إن الدعوة ستنظم الصلاة في العديد من ساحات المحافظة لكبار دعاتها وعلى رأسهم القيادات التاريخية، في تحدِ واضح للوزارة.

ورغم قرار وزراة الأوقاف بعدم عمل ساحات لصلاة العيد، خارج الساحات التي نظمتها، وعدم خطابة من لم يصرح له من الوزارة واجتاز اختبارات الخطابة، إلا أن “الدعوة السلفية” أعلنت عن تنظيم عدد كبير من ساحات الصلاة في محافظة الإسكندرية بوجه خاص، وباقي المحافظات، إلا أن محافظة الإسكندرية كان لها نصيب الأسد في ساحات الصلاة التي أعلنت الدعوة السلفية تنظيمها، لأن المحافظة هي معقل “الدعوة السلفية” ومنشأها.

رابط المصدر: الأوقاف المصرية : لجنة لرصد تجاوزات السلفيين في صلاة العيد

أضف تعليقاً