حاكم عجمان وولي عهده يؤديان صلاة عيد الأضحى المبارك

أدى عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان الشيخ حميد بن راشد النعيمي، وولي عهد عجمان الشيخ عمار بن حميد النعيمي صباح اليوم صلاة عيد الأضحى المبارك في جامع الشيخ راشد بن

حميد النعيمي بمدينة عجمان. وأدى الصلاة إلى جانبهما رئيس دائرة التنمية السياحية الشيخ عبدالعزيز بن حميد النعيمي، ورئيس دائرة البلدية والتخطيط الشيخ راشد بن حميد النعيمي، الشيخ صقر بن راشد النعيمي وعدد من الشيوخ ووجهاء وأعيان البلاد وكبار المسؤولين والمواطنين وأبناء الجاليات العربية والإسلامية.وقال فضيلة الشيخ حسين معين الحوسني مدير المعهد الإسلامي في عجمان الذي أم المصلين، إن “هذا يوم مبارك من أيام الله تعالي تعظم فيه شعائر الله ويلهج الناس فيه بالتكبير والتحميد والتهليل والتمجيد”. وبارك للمسلمين بعيدهم السعيد “الذي شرعه الله سبحانه بعد يوم عرفة لنفرح فيه بعوائد الإحسان والمغفرة وزيادة الحسنات، مشيراً إلى أنه “يوم الحمد والنعمة وترسيخ قيم الخير والرحمة ونشر السعادة والبسمة يوم تعطى فيه الهدايا وتستعظم فيه الوصايا”.وأوصى فضيلته “بتقوى الله وقال إن عيدنا أخلاق وقيم وصدق في المشاعر وإخلاص في المودة تتعانق فيه القلوب وتتصافح الأيدي إنه يوم بر الوالدين اللذين أوصى الله تعالي بهما وأكد على حقهما وقرن شكره بشكرهما ففضل الوالدين علينا عظيم وهما أولى الناس بحسن الصحبة وأحق بالبر والإحسان والإطاعة والبار بوالديه يرضى عنه الرحمن ويبارك في عمره”.وقال إن “العيد يوم توصل فيه الأرحام إرضاء لرب الأنام فالأرحام هم الاقارب وتكون صلتهم بالسلام عليهم وزيارتهم وتفقد أحوالهم وبذل المعونة والمعروف لهم وإسداء النصح والمشورة إن احتاجوا إلي ذلك ومشاركتهم في أفراحهم وأحزانهم والغض عن هفواتهم ولو بدرت منهم الإساءة”.وأوضح فضيلة الشيخ معين الحوسني أن “يوم العيد يوم تتسامح فيه النفوس وتغفر الزلات وتتصافى فيها القلوب وتقال فيه العثرات فهنيئا لمن سعى في هذا اليوم لإصلاح بين الناس وقرب فيه بين المتخاصمين فمن كانت عنده مخاصمة فهذا يوم المسامحة والأفضل هو الذي يبدأ بالسلام”.وأضاف أن “يوم العيد هو يوم حب وصفاء ومودة ووفاء تضاء فيه البيوت بالسعة والزيارات ويتعلم فيه الأبناء تشريعات دينهم السمحة وأعراف المعايدة والعادات والتقاليد كما أنه يوم العطاء يوسع فيه الإنسان على أهله”.وقال في خطبة العيد إن “أهم ما نتواصى به تقوى الله عز وجل وأن نعلم أن في هذا اليوم العظيم يتقرب المسلمون إلى ربهم بنحر ضحاياهم متبعين سنة أبينا إبراهيم عليه السلام”.ودعا فضيلته “رب العزة أن يرحم شهداء الوطن وقوات التحالف العربي الأبرار وأن ينزلهم منازل الأخيار ويرفع درجاتهم في عليين مع النبين والصديقين ويجزي خير الجزاء أمهات الشهداء وأباءهم وزوجاتهم وأهليهم جميعاً وأن يلهمهم الصبر والسلوان وينصر قوات التحالف العربي الذين تحالفوا على رد الحق إلى أصحابه وأن يوفق رئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ويديم عليه موفور الصحة والعافية ويوفق نائبه وولي عهده لما يحبه الله ويرضاه وأن يؤيد إخوانهم أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات.وبعد الانتهاء من شعائر صلاة عيد الأضحى المبارك والخطبة تبادل حاكم عجمان التهاني مع ولي العهد وأنجاله فيما تبادلا التهاني مع مهنئيهم من الشيوخ وكبار المسؤولين ووجهاء وأعيان البلاد وأبناء الدولة والمقيمين من أبناء الجاليات العربية والإسلامية.


الخبر بالتفاصيل والصور



أدى عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان الشيخ حميد بن راشد النعيمي، وولي عهد عجمان الشيخ عمار بن حميد النعيمي صباح اليوم صلاة عيد الأضحى المبارك في جامع الشيخ راشد بن حميد النعيمي بمدينة عجمان.

وأدى الصلاة إلى جانبهما رئيس دائرة التنمية السياحية الشيخ عبدالعزيز بن حميد النعيمي، ورئيس دائرة البلدية والتخطيط الشيخ راشد بن حميد النعيمي، الشيخ صقر بن راشد النعيمي وعدد من الشيوخ ووجهاء وأعيان البلاد وكبار المسؤولين والمواطنين وأبناء الجاليات العربية والإسلامية.

وقال فضيلة الشيخ حسين معين الحوسني مدير المعهد الإسلامي في عجمان الذي أم المصلين، إن “هذا يوم مبارك من أيام الله تعالي تعظم فيه شعائر الله ويلهج الناس فيه بالتكبير والتحميد والتهليل والتمجيد”. وبارك للمسلمين بعيدهم السعيد “الذي شرعه الله سبحانه بعد يوم عرفة لنفرح فيه بعوائد الإحسان والمغفرة وزيادة الحسنات، مشيراً إلى أنه “يوم الحمد والنعمة وترسيخ قيم الخير والرحمة ونشر السعادة والبسمة يوم تعطى فيه الهدايا وتستعظم فيه الوصايا”.

وأوصى فضيلته “بتقوى الله وقال إن عيدنا أخلاق وقيم وصدق في المشاعر وإخلاص في المودة تتعانق فيه القلوب وتتصافح الأيدي إنه يوم بر الوالدين اللذين أوصى الله تعالي بهما وأكد على حقهما وقرن شكره بشكرهما ففضل الوالدين علينا عظيم وهما أولى الناس بحسن الصحبة وأحق بالبر والإحسان والإطاعة والبار بوالديه يرضى عنه الرحمن ويبارك في عمره”.

وقال إن “العيد يوم توصل فيه الأرحام إرضاء لرب الأنام فالأرحام هم الاقارب وتكون صلتهم بالسلام عليهم وزيارتهم وتفقد أحوالهم وبذل المعونة والمعروف لهم وإسداء النصح والمشورة إن احتاجوا إلي ذلك ومشاركتهم في أفراحهم وأحزانهم والغض عن هفواتهم ولو بدرت منهم الإساءة”.

وأوضح فضيلة الشيخ معين الحوسني أن “يوم العيد يوم تتسامح فيه النفوس وتغفر الزلات وتتصافى فيها القلوب وتقال فيه العثرات فهنيئا لمن سعى في هذا اليوم لإصلاح بين الناس وقرب فيه بين المتخاصمين فمن كانت عنده مخاصمة فهذا يوم المسامحة والأفضل هو الذي يبدأ بالسلام”.

وأضاف أن “يوم العيد هو يوم حب وصفاء ومودة ووفاء تضاء فيه البيوت بالسعة والزيارات ويتعلم فيه الأبناء تشريعات دينهم السمحة وأعراف المعايدة والعادات والتقاليد كما أنه يوم العطاء يوسع فيه الإنسان على أهله”.

وقال في خطبة العيد إن “أهم ما نتواصى به تقوى الله عز وجل وأن نعلم أن في هذا اليوم العظيم يتقرب المسلمون إلى ربهم بنحر ضحاياهم متبعين سنة أبينا إبراهيم عليه السلام”.

ودعا فضيلته “رب العزة أن يرحم شهداء الوطن وقوات التحالف العربي الأبرار وأن ينزلهم منازل الأخيار ويرفع درجاتهم في عليين مع النبين والصديقين ويجزي خير الجزاء أمهات الشهداء وأباءهم وزوجاتهم وأهليهم جميعاً وأن يلهمهم الصبر والسلوان وينصر قوات التحالف العربي الذين تحالفوا على رد الحق إلى أصحابه وأن يوفق رئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ويديم عليه موفور الصحة والعافية ويوفق نائبه وولي عهده لما يحبه الله ويرضاه وأن يؤيد إخوانهم أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات.

وبعد الانتهاء من شعائر صلاة عيد الأضحى المبارك والخطبة تبادل حاكم عجمان التهاني مع ولي العهد وأنجاله فيما تبادلا التهاني مع مهنئيهم من الشيوخ وكبار المسؤولين ووجهاء وأعيان البلاد وأبناء الدولة والمقيمين من أبناء الجاليات العربية والإسلامية.

رابط المصدر: حاكم عجمان وولي عهده يؤديان صلاة عيد الأضحى المبارك

أضف تعليقاً