عنف يونايتد يفشل في إيقاف إبداع سيتي

عنف يونايتد يفشل في إيقاف إبداع سيتي

الخبر بالتفاصيل والصور




صورة

فشل العنف الذي استخدمه مانشستر يونايتد في إيقاف إبداع مانشستر سيتي خلال مواجهة الديربي بينهما أمس على ملعب يونايتد أولدترافورد الشهير بمسرح الأحلام الذي عرف سطوع القمر السماوي وانفراده بالصدارة برصيد 12 نقطة، بعد أن أنهى اللقاء منتصراً 2 – 1 بهدفين كيفين دي بروين وكيليتشي إيهياناتشو مقابل هدف لزالاتان إبراهيموفيتش، وجاءت الأهداف الثالثة في الشوط الأول.

وارتكب نجوم يونايتد 15 مخالفة على نجوم سيتي الذين ارتكبوا 9 مخالفات فقط، وإن كانت المخالفات التي ارتكبها نجوم يونايتد من النوع الأكثر عنفاً، إذ احتاج أربعة من لاعبي سيتي إلى العلاج داخل الملعب نتيجة الإصابات التي تعرضوا لها، بينما لم يحتج أي لاعب من يونايتد للعلاج من جراء مخالفة من لاعبي سيتي الذين سيطروا على اللقاء تماماً بنسبة استحواذ بلغت 60% في المباراة، بل وصلت نسبة الاستحواذ إلى 78% خلال فترات من الشوط الأول .

وحصل أربعة من لاعبي يونايتد على بطاقات صفراء مقابل حالتي إنذار على نجوم سيتي الذين هددوا مرمى يونايتد في ثماني محاولات، منها ستة على المرمى مباشرة، بينما حاول يونايتد الوصول إلى مرمى سيتي في ثماني مرات أيضاً، بينها ثلاثة فقط نحو المرمى مباشرة.

4

وبات الإسباني بيب غوارديولا صاحب أفضل بداية لمدرب في الدوري الإنجليزي «البريمرليغ»، بعد أن تمكن من تحقيق الفوز في أول أربع مباريات له في البطولات الإنجليزية، ليتساوى في هذا الإنجاز مع جوزيه مورينيو نفسه الذي حقق هذا الإنجاز عندما كان مدرباً لتشيلسي الذي عرف أيضاً الإنجاز نفسه مع كارلو أنشيلوتي وغوس هيدنيك.ونجح غوارديولا في تحقيق فوزه الخامس على مورينيو خلال آخر عشر مواجهات بينهما مقابل انتصار وحيد لمورينيو مع وجود أربع حالات تعادل، ليواصل تفوقه على منافسه ، ويكتب سطراً جديدا في التنافس المباشر بينهما، بعد أن تمكن من تحقيق الفوز في أول مواجهة بينهما في الملاعب الإنجليزية وعلى أرض يونايتد.

9

وعرفت المباراة نجاح المهاجم النيجيري الشاب كيليتشي إيهياناتشو في دخول تاريخ الدوري الإنجليزي، بعد أن بات أفضل لاعب في هز الشباك من أقل عدد من المحاولات، وبعد أن سجل ثاني أهداف سيتي في اللقاء، حيث وصل إلى هدفه التاسع من 13 محاولة له فقط على مرمى المنافسين خلال مشاركته مع سيتي في البريمريرليغ منذ نهاية الموسم الماضي، بينما وصل كيفن دي بروين أيضاً إلى رقم مميز بعد افتتاحه التسجيل، حيث أسهم في 32 هدفاً خلال 46 مباراة لعبها ما سيتي، مسجلاً 17 هدفاً، وصانعاً في الوقت نفسه 15 تمريرة حاسمة.وعلى الرغم من تعرضه للخسارة في أول مشاركة له في الديربي، فإن السويدي زلاتان إبراهيموفيتش تمكن من تسجيل هدف يونايتد الوحيد ليصبح ثالث لاعب يسجل في مبارياته الأربع الأولى مع يونايتد منضماً إلى الثنائي الفرنسي لويس ساها والهولندي روبين فان بيرسي.

7

وتمكن سانتي كازورلا من منح أرسنال التفوق في اللحظة الأخيرة على ضيفه ساوثهامبتون، بعد أن سجل من ضربة جزاء في الوقت المبدد، وهو الهدف السابع له على التوالي من ضربة جزاء، وكان بيتر تشيك منح الضيوف التقدم بالخطأ في مرمى فريقه، قبل أن ينجح كوسيلني في إدراك التعادل، بينما فاز واتفورد على مضيفه وستهام 4 – 2، و بالاس على مدليسبرة 2 – 1، وتعادل بيرنلي مع هال 1 – 1، واكتسح توتنهام مضيفه ستوك 4 – 0.

50

وأصبح هاري كين رابع لاعب من توتنهام ينجح في تسجيل 50 هدفاً في الدوري الإنجليزي، ملتحقاً بالثلاثي شيرنغهام وديفو وروبي كين، عندما سجل ثالث أهداف فريقه في مرمى ستوك في اللقاء الذي عرف نجاح الكوري سون هيونغ مين في تسجيل هدفين، وهي المرة الأولى التي يتمكن فيها من تسجيل ثنائية في مباراة واحدة، كما عرف اللقاء استقبال شاي غيفن حارس ستوك للهدف 600 خلال مسيرته في الدرجة الممتازة، ليحل رابعاً حتى الآن خلف يساكلليين، وشوارزار وديفيد جميس أكثر من استقبل أهدافاً في البريميرلغ بـ665.

5

بات الفرنسي لورنات كوسيلني خامس لاعب من أرسنال يسجل في يوم ذكرى ميلاده ، بعد أن سجل هدف تعادل فريقه في شباك ساوثهامبتون ، لينضم بذلك إلى ميرسون وروبيرت بيريس وجيفارز و سانتي كازورلا.

أضف تعليقاً