خطوات لمنع استغلال الميليشيات موارد البنك المركزي

ذكرت الحكومة الشرعية في اليمن أنها تدرس مع الشركاء في المجتمع الدولي والبنك الدولي سبلاً جديدة من شأنها استمرار نشاط البنك المركزي اليمني بصنعاء، وتمنع الميليشيات من استغلال موارده في تمويل حربهم على اليمن، في وقت وصف الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي ، الأجندات التي تنفذها ميليشات الحوثي والمخلوع، بالمكشوفة في إطار لهاثهم نحو السلطة. وقال نائب رئيس الوزراء اليمني وزير الخارجية عبد الملك المخلافي لدى لقائه سكرتير الدولة للشؤون البرلمانية في وزارة التعاون الاقتصادي والتنمية الألمانية توماس سيلبرهون في برلين إن خطوات الحكومة بحث اتخاذ تدابير لمنع الانقلابيين من استغلال البنك المركزي جاءت بعد أن أقدمت ميليشيات الحوثي والمخلوع صالح على استنزاف الاحتياطي النقدي للبلاد لتمويل آلة الحرب على الشعب اليمني. وأضاف: «الحكومة اضطرت لإعادة النظر في هذه السياسة، بعد أن سمحت سابقًاً باستمرار تدفق الموارد المالية إلى البنك المركزي بصنعاء». من جهته، قال المسؤول الألماني إن بلاده تدعم الحكومة الشرعية في اليمن ووحدتها واستقرارها وسلامة أراضيها، مشيراً إلى أن وزارة التعاون الاقتصادي والتنمية الألمانية لم تتوقف أبدًا عن تقديم المساعدات التنموية وتمويل المشاريع في اليمن رغم الأوضاع الاستثنائية الراهنة. أجندات مكشوفة في غضون ذلك، وصف الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، الأجندات التي تنفذها ميليشيات الحوثي والمخلوع، بالمكشوفة، في إطار لهاثهم نحو السلطة. وأشار الرئيس هادي، لدى استقباله في الرياض السفير الصيني لدى اليمَن، تيان تشي، إلى حرص الحكومة الشرعية الدائم على السلام حقنا للدماء، التي يستبيحها الانقلابيون ولا يعيرونها ثمناً، لافتاً إلى قتلهم العزل الأبرياء والزج بالأطفال في أتون صراعهم ولهاثهم نحو السلطة تنفيذاً لرغبات وأجندة دخيلة ومكشوفة. وقال إن الميليشيات أعلنت الحرب على الشعب اليمني حين ارتدت على مخرجات مؤتمر الحوار الوطني ومسودة الدستور المنبثقة عن المؤتمر. وأشاد الرئيس اليمني، بدور الصين الإيجابي المساند لليمن وشرعيته الدستورية خلال الأزمة التي تمر بها جراء انقلاب الحوثي وصالح على العملية السياسية في البلاد. وجدد السفير الصيني ، دعم بلاده المتواصل لليمن على مختلف المستويات وفي كل المحافل، مشيرا إلى وجود جوانب عديده وجديدة من مناحي الدعم الإنساني الذي ستقدمه بلاده لليمن في إطار التعاون المشترك.


الخبر بالتفاصيل والصور


ذكرت الحكومة الشرعية في اليمن أنها تدرس مع الشركاء في المجتمع الدولي والبنك الدولي سبلاً جديدة من شأنها استمرار نشاط البنك المركزي اليمني بصنعاء، وتمنع الميليشيات من استغلال موارده في تمويل حربهم على اليمن، في وقت وصف الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي ، الأجندات التي تنفذها ميليشات الحوثي والمخلوع، بالمكشوفة في إطار لهاثهم نحو السلطة.

وقال نائب رئيس الوزراء اليمني وزير الخارجية عبد الملك المخلافي لدى لقائه سكرتير الدولة للشؤون البرلمانية في وزارة التعاون الاقتصادي والتنمية الألمانية توماس سيلبرهون في برلين إن خطوات الحكومة بحث اتخاذ تدابير لمنع الانقلابيين من استغلال البنك المركزي جاءت بعد أن أقدمت ميليشيات الحوثي والمخلوع صالح على استنزاف الاحتياطي النقدي للبلاد لتمويل آلة الحرب على الشعب اليمني.

وأضاف: «الحكومة اضطرت لإعادة النظر في هذه السياسة، بعد أن سمحت سابقًاً باستمرار تدفق الموارد المالية إلى البنك المركزي بصنعاء».

من جهته، قال المسؤول الألماني إن بلاده تدعم الحكومة الشرعية في اليمن ووحدتها واستقرارها وسلامة أراضيها، مشيراً إلى أن وزارة التعاون الاقتصادي والتنمية الألمانية لم تتوقف أبدًا عن تقديم المساعدات التنموية وتمويل المشاريع في اليمن رغم الأوضاع الاستثنائية الراهنة.

أجندات مكشوفة

في غضون ذلك، وصف الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، الأجندات التي تنفذها ميليشيات الحوثي والمخلوع، بالمكشوفة، في إطار لهاثهم نحو السلطة.

وأشار الرئيس هادي، لدى استقباله في الرياض السفير الصيني لدى اليمَن، تيان تشي، إلى حرص الحكومة الشرعية الدائم على السلام حقنا للدماء، التي يستبيحها الانقلابيون ولا يعيرونها ثمناً، لافتاً إلى قتلهم العزل الأبرياء والزج بالأطفال في أتون صراعهم ولهاثهم نحو السلطة تنفيذاً لرغبات وأجندة دخيلة ومكشوفة.

وقال إن الميليشيات أعلنت الحرب على الشعب اليمني حين ارتدت على مخرجات مؤتمر الحوار الوطني ومسودة الدستور المنبثقة عن المؤتمر.

وأشاد الرئيس اليمني، بدور الصين الإيجابي المساند لليمن وشرعيته الدستورية خلال الأزمة التي تمر بها جراء انقلاب الحوثي وصالح على العملية السياسية في البلاد.

وجدد السفير الصيني ، دعم بلاده المتواصل لليمن على مختلف المستويات وفي كل المحافل، مشيرا إلى وجود جوانب عديده وجديدة من مناحي الدعم الإنساني الذي ستقدمه بلاده لليمن في إطار التعاون المشترك.

رابط المصدر: خطوات لمنع استغلال الميليشيات موارد البنك المركزي

أضف تعليقاً