«الشرعية» تطهّر أطراف لحج من الانقلابيين

«الشرعية» تطهّر أطراف لحج من الانقلابيين

حافظت قوات الشرعية على تقدمها في المعارك ضد الانقلابيين على كل الجبهات، وحررت ثلاثة مواقع جديدة في محافظة لحج، حيث حاول الحوثيون مراراً اختراق تلك الجبهة انطلاقاً من جنوبي تعز، لتهديد ممر الملاحة الدولي في باب المندب، في وقت دمر التحالف العربي مخزن أسلحة للتمرد في محافظة حجة، كما ضيّقت قوات الشرعية الخناق على الميليشيات المحاصرة في جبال هيلان بين مأرب وصنعاء. وأعلنت قوات الجيش اليمني تحريرها ثلاثة مواقع جديدة كانت في قبضة المسلحين الحوثيين والقوات الموالية لهم في محافظة لحج جنوبي البلاد. وأوضح المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية، في بيان مقتضب، أن الجيش الوطني، مسنوداً بالمقاومة الشعبية، حرر مواقع جبل الأشقب والقمعة الحمراء والمراقب في محافظة لحج، مشيراً إلى أن الميليشيات لاذت بالفرار. وتخضع معظم محافظة لحج إلى سلطة اليمنية الحكومية، في حين تدور اشتباكات ببعض مناطقها الجنوبية المحاذية لمحافظة تعز. غارات التحالف إلى ذلك، تواصلت المعارك العنيفة في جبهتي حرض وميدي بمحافظة حجة على الحدود مع المملكة العربية السعودية. وذكر المركز الإعلامي للمنطقة العسكرية الخامسة أن طيران التحالف العربي شنّ خمس غارات جوية على مواقع الميليشيا الانقلابية في حرض وميدي. وأوضح المركز أن الغارات دمرت دبابة ومدفعين في منطقتي الخضراء والحجاورة غربي حرض، كما سُمعت انفجارات ضخمة بالتزامن مع تصاعد النيران في ميدي، من جراء استهداف الطيران مخزن أسلحة تابعاً للميليشيات. وتكبدت مليشيا الحوثي والمخلوع صالح خسائر كبيرة خلال الأيام القليلة الماضية في جبهتي حرض وميدي بمحافظة حجة، حيث تمكنت قوات الجيش والمقاومة من التقدم والسيطرة على مواقع مهمة، بإسناد جوي من طيران التحالف العربي. محاصرة المتمردين في غضون ذلك، قطعت قوات الجيش الوطني خطوط الإمدادات عن المسلحين الانقلابيين المتمركزين في بعض من أجزاء جبل هيلان غرب مدينة مأرب. وأفاد المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية أن «قوات الجيش الوطني، مسنودةً بالمقاومة الشعبية وقوات التحالف، تتمكن من قطع جميع طرق الإمداد عن بقايا الميليشيات الانقلابية المتمركزة في سلسلة جبال هيلان». وجاءت تلك الخطوة العسكرية بعد معارك عنيفة خاضتها القوات الحكومية ضد الحوثيين، فرض خلالها الجيش الوطني سيطرته على أجزاء واسعة من مديرية صرواح ومناطق أخرى في مديرية الغيل بمحافظة الجوف باتجاه محافظة عمران. المقدشي: العمليات ستستمر في الأثناء، تفقد رئيس هيئة الأركان العامة اليمني اللواء الركن محمد علي المقدشي الوحدات العسكرية المرابطة في منطقة صرواح غرب محافظة مأرب. واطلع رئيس الأركان على سير العملية العسكرية الجارية في صرواح، واستمع من القيادات العسكرية إلى تقرير عن الانتصارات التي تحققها قوات الجيش مسنودةً بالمقاومة الشعبية وقوات التحالف العربي. وأكد اللواء المقدشي أن العمليات العسكرية ستستمر في مختلف الجبهات حتى تحقيق كامل الأهداف واستعادة الشرعية، وإنهاء الانقلاب وعودة الأمن والاستقرار لليمن. وعبّر رئيس الأركان عن شكره وتقديره لدول التحالف العربي، بقيادة المملكة العربية السعودية والإمارات، عن دعمهم السخي ومساندتهم المستمرة لليمن.


الخبر بالتفاصيل والصور


أضف تعليقاً