أبل تخطط لتسريح العشرات من موظفيها بسبب إعادة النظر في مشروع “آي كار”

على الرغم من عدم تأكيد ذلك رسميًا، يبدو أن مشروع تصنيع أبل لسيارتها ذاتية القيادة يمر حاليًا بفترة من إعادة الهيكلة. فوفقًا لأحدث التقارير، أغلقت أبل بعض الأقسام الإدارية المسؤولة عن سيارة “آي كار”، مع تسريح عشرات المسؤولين المرتبطين بالمشروع. إن صحَّ الخبر، فإن هذا يأتي فقط بعد أن قررت الشركة تغيير هدف المشروع. من المفترض أنه بدلًا من تطوير أبل لسيارة ذاتية القيادة، ستعمل الشركة فقط على إنشاء أنظمة تشغيل للسيارات ذاتية القيادة. ووفقًا للشائعات، تعاقدت أبل في نهاية يوليو الماضي مع بوب مانسفيلد – مسؤول تنفيذي سابق لأبل – للإشراف على برنامج آي كار. كان التعاقد مع مانسفيلد من أجل التركيز على التقنيات الأساسية للسيارات ذاتية القيادة. وبالتالي فإن تسريح الموظفين هي جزء من تغيير استراتيجية المشروع. يبدو أن أبل حققت بعض التقدم في تطوير مشروع “تيتان”، وأنها قامت باختبار عددًا من السيارات ذاتية القيادة، إلا أن النظام لا يزال بعيدًا عن أن يصبح في مرحلة الإطلاق. وللعمل على تنمية المشروع، جنَّدَت أبل مئات من مهندسي شركات السيارات الأخرى، على غرار جنرال موتورز، وتسلا، وفورد، وغيرها، فضلًا عن موظفين من أقسامٍ أخرى داخل شركة أبل. وفي وقتٍ سابق من العام الجاري ترك ستيف زاديسكي – مهندس سابق لشركة فورد – عمله في أبل لأسبابٍ شخصية. إلا أن التسريبات اقترحت أن رحيل زادسكي كان نتيجة تأخر المشروع، مع صراعاتٍ داخلية بسبب بعض التحديات، فإن الوقت المقرر لإطلاق آي كار هو عام 2020، لكن التغييرات التي حدثت ستزيد المدة عامًا آخر؛ لتصبح 2021. المصدر: Engadget تابِع @TamerImranتامر عمرانعلى


الخبر بالتفاصيل والصور


apple-car-620x349

على الرغم من عدم تأكيد ذلك رسميًا، يبدو أن مشروع تصنيع أبل لسيارتها ذاتية القيادة يمر حاليًا بفترة من إعادة الهيكلة. فوفقًا لأحدث التقارير، أغلقت أبل بعض الأقسام الإدارية المسؤولة عن سيارة “آي كار”، مع تسريح عشرات المسؤولين المرتبطين بالمشروع.

إن صحَّ الخبر، فإن هذا يأتي فقط بعد أن قررت الشركة تغيير هدف المشروع. من المفترض أنه بدلًا من تطوير أبل لسيارة ذاتية القيادة، ستعمل الشركة فقط على إنشاء أنظمة تشغيل للسيارات ذاتية القيادة.

ووفقًا للشائعات، تعاقدت أبل في نهاية يوليو الماضي مع بوب مانسفيلد – مسؤول تنفيذي سابق لأبل – للإشراف على برنامج آي كار. كان التعاقد مع مانسفيلد من أجل التركيز على التقنيات الأساسية للسيارات ذاتية القيادة. وبالتالي فإن تسريح الموظفين هي جزء من تغيير استراتيجية المشروع.

يبدو أن أبل حققت بعض التقدم في تطوير مشروع “تيتان”، وأنها قامت باختبار عددًا من السيارات ذاتية القيادة، إلا أن النظام لا يزال بعيدًا عن أن يصبح في مرحلة الإطلاق.

وللعمل على تنمية المشروع، جنَّدَت أبل مئات من مهندسي شركات السيارات الأخرى، على غرار جنرال موتورز، وتسلا، وفورد، وغيرها، فضلًا عن موظفين من أقسامٍ أخرى داخل شركة أبل. وفي وقتٍ سابق من العام الجاري ترك ستيف زاديسكي – مهندس سابق لشركة فورد – عمله في أبل لأسبابٍ شخصية.

إلا أن التسريبات اقترحت أن رحيل زادسكي كان نتيجة تأخر المشروع، مع صراعاتٍ داخلية بسبب بعض التحديات، فإن الوقت المقرر لإطلاق آي كار هو عام 2020، لكن التغييرات التي حدثت ستزيد المدة عامًا آخر؛ لتصبح 2021.

المصدر: Engadget

تابِع @TamerImran

تامر عمرانعلى Google+

رابط المصدر: أبل تخطط لتسريح العشرات من موظفيها بسبب إعادة النظر في مشروع “آي كار”

أضف تعليقاً