المالكي يفضح تبعيته لإيران ويطالب بـ “وصاية دولية” على السعودية

بعد خامنئي وهجماته ضد المملكة العربية السعودية، انضم اليوم السبت رئيس الوزراء العراقي السابق، نوري المالكي، إلى الحملة على الرياض بإصدار بيان أكثر عدوانية وتشدداً ضد السعودية. وجدّد نوري المالكي السبت، تهجمه على الرياض، داعياً إلى معاقبة السعودية ووضعها “تحت وصاية دولية”، حسب بيان رسمي نقلته السومرية العراقية.واتهم المالكي في هجومه الجديد السعودية بالخطاب المزدوج، وحسب قوله، مهاجماً بشكل خاص مواقفها من العراق، وسوريا، واليمن، البحرين.وقال المالكي إنّ “بقاء السعودية حرة بلا عقاب ووصاية دولية، يعني مزيداً من القتل والتخريب والتدمير” حسب زعمه.ويكشف التهجم تصعيداً نوعياً من قبل إيران عبر حليفها الأكبر في العراق، ما يعني أن الهجوم الإعلامي في طريقه إلى التحول إلى مشروع سياسي جديد موجه ضد الرياض بمشاركة أوضح وأكبر من بعض القوى العراقية، خاصة التي يمثلها المالكي في بغداد.


الخبر بالتفاصيل والصور



بعد خامنئي وهجماته ضد المملكة العربية السعودية، انضم اليوم السبت رئيس الوزراء العراقي السابق، نوري المالكي، إلى الحملة على الرياض بإصدار بيان أكثر عدوانية وتشدداً ضد السعودية.

وجدّد نوري المالكي السبت، تهجمه على الرياض، داعياً إلى معاقبة السعودية ووضعها “تحت وصاية دولية”، حسب بيان رسمي نقلته السومرية العراقية.

واتهم المالكي في هجومه الجديد السعودية بالخطاب المزدوج، وحسب قوله، مهاجماً بشكل خاص مواقفها من العراق، وسوريا، واليمن، البحرين.

وقال المالكي إنّ “بقاء السعودية حرة بلا عقاب ووصاية دولية، يعني مزيداً من القتل والتخريب والتدمير” حسب زعمه.

ويكشف التهجم تصعيداً نوعياً من قبل إيران عبر حليفها الأكبر في العراق، ما يعني أن الهجوم الإعلامي في طريقه إلى التحول إلى مشروع سياسي جديد موجه ضد الرياض بمشاركة أوضح وأكبر من بعض القوى العراقية، خاصة التي يمثلها المالكي في بغداد.

رابط المصدر: المالكي يفضح تبعيته لإيران ويطالب بـ “وصاية دولية” على السعودية

أضف تعليقاً