مصر: افتتاح المرحلة الأولى من المتحف المصري الكبير في 2017

استقبلت وزيرة التعاون الدولي المصرية سحر نصر، اليوم السبت، السفير تاكيهرو كاجاوا، سفير اليابان لدى القاهرة، حيث أبدى الجانبان اهتماماً بافتتاح المرحلة الأولى من المتحف المصري الكبير خلال عام 2017. والمتحف المصري الكبير هو واحد من أهم المتاحف المصرية، حيث يضم أكثر من 100 ألف قطعة أثرية من كافة العصور الفرعونية المختلفة. وأكدت الوزيرة المصرية، في بيان لها، على ضرورة الإسراع في تنفيذ باقي المشروع ليكون جاهزاً للافتتاح العام المقبل.وأضافت نصر، أن أهمية هذا اللقاء تأتي متابعة للقاء الرئيس السيسي مع رئيس وزراء اليابان شينزو آبي، والذي عقد على هامش قمة مجموعة العشرين بمدينة هانجشو الصينية، الأسبوع الماضي.وأشارت الوزيرة، إلى رغبة مصر المستمرة في الاستفادة من خبرات اليابان في مجال التعليم، وهو ما انعكس على إعلان الشراكة المصرية اليابانية في التعليم والتي تساهم اليابان بموجبها في تطوير وتجهيز 100 مدرسة في مصر، لتكون نموذجاً يمكن تعميمه فيما بعد في كل مدارس الجمهورية.وتطرق الجانبان إلى متابعة الاتفاقيات التي تم توقيعها أثناء زيارة السيسي إلى طوكيو، وهي مشروع رفع كفاءة استخدام الطاقة بقيمة 243.3 مليون دولار، ومشروع إنشاء محطة توليد كهرباء بواسطة الخلايا الفوتوفلطية قدرة 20 ميجاوات في الغردقة بقيمة 91 مليون دولار، ومشروع تحديث مطار برج العرب الدولي بقيمة 152 مليون دولار، حيث سيتم إنشاء مبنى جديد للركاب بسعة سنوية تصل إلى 4 ملايين راكب.وسبق أن وافق البرلمان المصري على هذه الاتفاقيات، ويجري اتخاذ اللازم نحو التصديق عليها حتى تدخل حيز التنفيذ قبل نهاية الشهر المقبل، وتستفيد منها قطاعات مهمة في الدولة كالكهرباء والطاقة والسياحة.وأشار السفير الياباني، إلى حرص بلاده على دعم جهود التنمية التي تتخذها الحكومة المصرية، خاصة تطوير منظومة التعليم المصري على الطريقة اليابانية، واستكمال مشروع المتحف المصري الكبير الذي له أهمية ثقافية كبيرة ليس لدى المصريين فقط بل لدى الحكومة اليابانية أيضاً.وكان نائب وزير خارجية اليابان موتومي تاكيساوا، أعلن موافقة بلاده على تقديم تمويل ميسر بمبلغ 451 مليون دولار للمساهمة في إنشاء مشروع المتحف المصري الكبير.


الخبر بالتفاصيل والصور



استقبلت وزيرة التعاون الدولي المصرية سحر نصر، اليوم السبت، السفير تاكيهرو كاجاوا، سفير اليابان لدى القاهرة، حيث أبدى الجانبان اهتماماً بافتتاح المرحلة الأولى من المتحف المصري الكبير خلال عام 2017.

والمتحف المصري الكبير هو واحد من أهم المتاحف المصرية، حيث يضم أكثر من 100 ألف قطعة أثرية من كافة العصور الفرعونية المختلفة.

وأكدت الوزيرة المصرية، في بيان لها، على ضرورة الإسراع في تنفيذ باقي المشروع ليكون جاهزاً للافتتاح العام المقبل.

وأضافت نصر، أن أهمية هذا اللقاء تأتي متابعة للقاء الرئيس السيسي مع رئيس وزراء اليابان شينزو آبي، والذي عقد على هامش قمة مجموعة العشرين بمدينة هانجشو الصينية، الأسبوع الماضي.

وأشارت الوزيرة، إلى رغبة مصر المستمرة في الاستفادة من خبرات اليابان في مجال التعليم، وهو ما انعكس على إعلان الشراكة المصرية اليابانية في التعليم والتي تساهم اليابان بموجبها في تطوير وتجهيز 100 مدرسة في مصر، لتكون نموذجاً يمكن تعميمه فيما بعد في كل مدارس الجمهورية.

وتطرق الجانبان إلى متابعة الاتفاقيات التي تم توقيعها أثناء زيارة السيسي إلى طوكيو، وهي مشروع رفع كفاءة استخدام الطاقة بقيمة 243.3 مليون دولار، ومشروع إنشاء محطة توليد كهرباء بواسطة الخلايا الفوتوفلطية قدرة 20 ميجاوات في الغردقة بقيمة 91 مليون دولار، ومشروع تحديث مطار برج العرب الدولي بقيمة 152 مليون دولار، حيث سيتم إنشاء مبنى جديد للركاب بسعة سنوية تصل إلى 4 ملايين راكب.

وسبق أن وافق البرلمان المصري على هذه الاتفاقيات، ويجري اتخاذ اللازم نحو التصديق عليها حتى تدخل حيز التنفيذ قبل نهاية الشهر المقبل، وتستفيد منها قطاعات مهمة في الدولة كالكهرباء والطاقة والسياحة.

وأشار السفير الياباني، إلى حرص بلاده على دعم جهود التنمية التي تتخذها الحكومة المصرية، خاصة تطوير منظومة التعليم المصري على الطريقة اليابانية، واستكمال مشروع المتحف المصري الكبير الذي له أهمية ثقافية كبيرة ليس لدى المصريين فقط بل لدى الحكومة اليابانية أيضاً.

وكان نائب وزير خارجية اليابان موتومي تاكيساوا، أعلن موافقة بلاده على تقديم تمويل ميسر بمبلغ 451 مليون دولار للمساهمة في إنشاء مشروع المتحف المصري الكبير.

رابط المصدر: مصر: افتتاح المرحلة الأولى من المتحف المصري الكبير في 2017

أضف تعليقاً