أفضل الطرق والوقت المناسب لفطام طفلك

يعتبر طفلك مفطوم عندما يتوقف عن الرضاعة ويحصل على كل ما يحتاجه من التغذية من مصادر أخرى غير الثدي، على الرغم من أن الفطام يجب ان يطلق حتى يتوقف عن تناول الحليب الصناعي ايضا الا انه عادة ما يشير المصطلح إلى حين توقف الطفل عن الرضاعة الطبيعية.إليكم الوقت المناسب لفطام طفلك

وافضل الطرق للمساعدة على ذلك. الفطام لا يشير بالضرورة الى نهاية العلاقة الحميمة لك ولطفلك، بل يعني فقط ان التغذية والرعاية لها طرق مختلفة.على سبيل المثال، إذا كنت تريدين أن طفلك يشعر بالراحة، فعليك إيجاد طرق أخرى غير الرضاعة لجعله يشعر أنه على نحو أفضل، مثل قراءة له كتاب، أو الغناء له، أو اللعب معه في الخارج <!CDATA]><!– thaqaf_Responsive –> متى يجب بدء فطام طفلك: أفضل وقت للفطام ليس له موعد نهائي محدد، ولكن يجب أن تكون أنت وطفلك مستعدين لهذه الخطوة، والأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال توصي الأمهات بإرضاع أطفالهن لمدة سنة على الأقل، ويتم تشجع النساء على الرضاعة الطبيعية لفترة أطول لما لها من فوائد عظيمه. رغم ما قد يقوله الأصدقاء والأقارب، أو حتى الغرباء، فليس هناك طريقة صحيحة أو خاطئة للفطم، ويمكنك اختيار الوقت الذي تشعرين بأنه الوقت المناسب، أو تدع طفلك يفطم بشكل طبيعي عندما يكبر قليلا. ما يقود الطفل للفطام: الفطام هو أسهل عندما يبدأ طفلك يفقد الاهتمام في مجال الرضاعة، والذي يمكن أن يحدث في أي وقت بعد أن يبدأ في تناول المواد الصلبة (حوالي 4 إلى 6 أشهر)، حيث ان بعض الأطفال يكونون أكثر اهتماما في تناول الطعام الصلب أكثر من حليب الثدي بعد 12 شهرا. قد يصبح الأطفال الصغار أقل اهتماما في مجال الرضاعة عندما يكون أكثر نشاطا ولا يميل إلى الجلوس لفترة طويلة بما فيه الكفاية أثناء الرضاعة، وإذا كان طفلك لا يصبر لفترة من الوقت اثناء الرضاعة فإنه ربما يكون هذا الوقت المناسب للفطم. ما يقود الأم للفطام:قد تقرر الأم أن تبدأ في الفطام عند العودة إلى العمل، أو ربما أنها تشعر بأن هذا هو الوقت المناسب، وإذا كنت على استعداد لكن طفلك لا تظهر عليه أي علامات لوقف الرضاعة فعليك البدأ في الفطم من الثدي تدريجيا.عندما تكون فكرة الأم، فإنه يمكن أن يأخذ الفطام الكثير من الوقت والصبر، و ذلك يعتمد أيضا على عمر طفلك ومعدل تقبله للتغيير. <!CDATA]><!– thaqaf_Responsive –> وسائل غير مرغوبة في الفطم:اختفاء الأم بعيدا عن طفلها لمده يومين ليست وسيلة جيدة لإنهاء علاقة الرضاعة الطبيعية، ويقول الخبراء أن حجب الثدي فجأة يمكن أن تكون صدمة لطفلك، ويمكن أن يسبب التهاب في الثدي بالنسبة لك. كيف يمكن فطم طفلك: يتم الامر في البدايه ببطء، ويجب أن تتوقع أن ترى علامات الإحباط من طفلك في البداية، ولتسهيل هذا اأمر عليك البدأ في استخدام هذه الأساليب: 1.تخطي التغذية من خلال الثدي:انظر ماذا يحدث إذا قدمت زجاجة أو كوب من الحليب بدلا من الرضاعة من الثدي، ويمكنك استبدال ضخ حليب الثدي أو حليب البقر (إن كان طفلك أقل من سنة من العمر). 2. تقليل الرضعات في الوقت الواحد:على مدى أسابيع يعطي طفلك الوقت للتكيف، وأيضا يقلل مخزون الحليب لديك تدريجيا بهذه الطريقة، دون أن ترك ثدييك محتقن أو مصاب بالتهاب. 3. تقليل وقت الرضاعة:يبدأ عن طريق الحد من مدة أعطاء طفلك للثدي، إذا كانت مده كل رضعه حوالي عشر دقائق، فإنه يتم تقليلها الى خمسة والى اقل من ذلك تدريجيا. 4. اعتمادا على عمره، عليك اتبع التغذية مع وجبة خفيفة صحية:مثل عصير التفاح غير المحلى أو كوب من الحليب (بعض الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 6 أشهر قد لا يكونون جاهزون لتناول الأطعمة الصلبة.) المواد الغذائية الصلبة هي مكملة لحليب الأم حتى يصل طفلك الى عمر السنة.قد تكون الرضاعة قبل النوم أصعب أمر يمكن تخطيه لانه يكون اخر ما يتصل به الطفل قبل نومه وعاده يصعب تغيرها. 5.تأجيل الرضاعة اذا كان يرضع عده مرات في اليوم لتقليلها:هذا الأسلوب يعمل بشكل جيد إذا كان طفل كبير السن قليلا ويمكنه ان يعقل ذلك، عن طريق إذا سألك طفلك على الرضاعة، فيمكنك طمأنته وصرفه الى أنشطة مختلفة، واذا كان يريد الرضاعة في وقت مبكر من المساء، فعليك شرح له أنه عليه أن ينتظر حتى وقت النوم. 6.لتسهيل عملية تعود طفلك على الزجاجة بدلا من الثدي:حاول وضع بضع قطرات من حليب الثدي على شفتيه أو لسانه قبل وضع حلمة الزجاجة في فمه، ويمكنك أيضا محاولة إعطائه كمية صغيرة من حليب الثدي في زجاجة بضع ساعات بعد الرضاعة الطبيعية . <!– Quick Adsense WordPress Plugin: http://quicksense.net/ –> <!– nativeadTH –> كيف يحصل الطفل على ما يكفي من المواد الغذائية: الرضاعة الطبيعية توفر المغذيات الزائدة التي لا يمكن أن تتوفر من اي مصدر، مثل فيتامين (د) إذا فطم طفلك قبل أن عمر السنه، فإنك سوف تحتاجين إلى الاستمرار في اعطائه حليب الثدي أو حليب مدعم بالحديد حتى يكمل عمر السنة. عندما يبدأ طفلك في المشي، فإنه سوف يكون من الضروري أعطائه مجموعة متنوعة من الأطعمة التي توفر مجموعة من العناصر الغذائية التي يحتاجها لمساعدته على النمو. ماذا يمكن أن تفعل عندما يصبح الفطام صراع :إذا كنت قد حاولت بكل الطرق لفطم طفلك ولم تنجح، فربما يكون الوقت غير مناسب. فإذا ذهبت مؤخرا إلى العمل، فإن طفلك قد يكون لا يزال غير متكيف مع الروتين الجديد. اذا كان طفلك مريض، فإن الأطفال الرضع غالبا ما يرغبون في الرضاعة أكثر في كثير من الأحيان عندما يشعرون بالمرض، وإرضاع الطفل المريض غير مريح فحسب، بل أيضا مصدر جيد من التغذية التي يحتاجها لذلك عليك تأجيل فكرة الفطام في مثل هذا الوقت. دليل الفطام: على الرغم من أنه ليس هناك نهج علمي للفطام، الا أن هناك عدد قليل من القواعد الذهبية التي يمكن أن تساعد على الانتقال بسلاسة بالنسبة لك ولطفلك. القاعدة الأولى:كن مستعدا انت وطفلك، وتحقيقا لهذه الغاية، فإنه قد تم جمع استشاريين الرضاعة، وخبراء التنمية، والامهات الحقيقية للمساعده في الحصول على الوقت المناسب للعقل والجسم ويكون على استعداد تام  للفطام. القاعدة الثانية: الفطام التدريجي:القيام بالفطام من الثدي بشكل تدريجي سوف يحمي ثدييك من الالتهاب ويخفف القلق الذي يصيب طفلك، وهذا الامر قد يستغرق نحو أسبوعين أو اكثر حتى تحصل على نتائج مرضيه وايجابيه. القاعدة الثالثة: الاهتمام بطفلك:العلاقة الحميمة التي تكون مع الرضاعة الطبيعية بين الامهات والاطفال تغيب عندما تنتهي فتره الرضاعة، وهذا قد يسبب صدمه لطفلك، لذا يجب التأكد من أن  طفلك يحصل على الكثير من الاهتمام الاضافية خلال عملية الفطام مثل الإحتضان، قراءة له قصه قبل النوم، وكذلك وجود الأب مع الطفل وقت النوم والاستيقاظ يمكن أن يخفف من ضربة عدم الرضاعة خلال هذه الأوقات. القاعدة الرابعة: الحصول على معلومات عن التوقيت المناسب:من المستحيل التنبؤ بالضبط لطفلك وقت الفطام المناسب له، ولكن هناك سن معينة وفترات نمو يكون من الصعب فيها الفطام، مثل خلال وقت طفلك مرحلة تغيير كبرى أخرى، مثل نقل المنازل، بدءا من الرعاية النهارية، أو حتى تعلم المشي. الفطام في عمر 0-6 أشهر:يتم اعطاء زجاجات الحليب الصناعي عند فطام الطفل دون سن 6 أشهر من العمر، ولكل دورة رضاعة طبيعية يتم استبدالها بزجاجة من الرضاعة الصناعية، وقد يبدو الامر بسيطا، ولكن إقناع طفلك بتقبل الزجاجة قد لا يكون سهل، وخاصة إذا كان أكثر من 3 أشهر من العمر، حيث ان الرضع يصبحون أكثر وعيا لما يدور من حولهم ما بين 3 و 4 أشهر، ولذلك قد تواجه المزيد من المقاومة عند هذه النقطة. يوصى بدمج بضع زجاجات من حليب الثدي إلى الجدول الزمني للتغذية في وقت مبكر، في حوالي 6 أسابيع، يكون طفلك يشعر براحة مع وسائل التغذية الجديدة، ولكن إذا رفض اخذ الزجاجة فعليك الصبر والتجريب في وقت لاحق، ومحاولة وجود شخص آخر يقدم له الزجاجة، والتغذية في موقع مختلف، أو عقد طفلك في وضع جديد. وقبل كل شيء، الحفاظ على الهدوء، حيث ان الأطفال يلتقطون التوتر ويصبحون أكثر توترا. في الأشهر القليلة الأولى، يكون ثدييك كاملا جدا، واذا تم فطم طفلك في هذا الوقت بصورة سريعه فقد تعاني من الصعوبة والثقل، وربما الإحمرار والسخونه مما قد يؤدي إلى الالتهاب، لذلك فمن المهم علاج الأعراض في وقت مبكر. <!CDATA]><!– thaqaf_Responsive –> الفطام في عمر 6-12 شهور:من الأطعمة الأولى إلى الخطوات الأولى في النصف الثاني من عام الطفل الأول، وبالنسبة للعديد من الأطفال فإن الفطام يعد قفزة إلى الأمام في طريق الاستقلال. كثيرا ما يبدو على الأطفال انهم يفقدون الاهتمام في مجال الرضاعه بين 8 و 10 شهور، فقد حان الوقت حتى يأخذ الكثير من المعلومات الحسية، وهذا غالبا ما يؤدي إلى النظر حوله في جميع الاتجاهات اثناء الرضاعة. خيارات أخرى للفطام:كل شيء أو لا شيء ليس لديك الخيار، فالعديد من الأمهات العاملات يفضلن الفطام الجزئي، حيث يتم استخدام مضخه الثدي لإستخراج اللبن في زجاجة ووضعها عند مقدم الرعاية أثناء النهار، وهناك نوعان من الاستراتيجيات: يتم جعل الام تفرغ ثديها اثناء العمل حتى لا تشعر باحتقان في الثدي اثناء فترة العمل، ويتم تقديم اللبن الصناعي للطفل اثناء هذه الفتره من مقدم الرعاية الصحية. تقوم الأم بتفريغ ثديها في زجاجة قبل ذهابها الى العمل وتركها مع مقدم الرعاية النهارية لإعطائها لطفلك في هذه الوقت التي تغيب فيه الام.


الخبر بالتفاصيل والصور


يعتبر طفلك مفطوم عندما يتوقف عن الرضاعة ويحصل على كل ما يحتاجه من التغذية من مصادر أخرى غير الثدي، على الرغم من أن الفطام يجب ان يطلق حتى يتوقف عن تناول الحليب الصناعي ايضا الا انه عادة ما يشير المصطلح إلى حين توقف الطفل عن الرضاعة الطبيعية.

فطام الطفل
إليكم الوقت المناسب لفطام طفلك وافضل الطرق للمساعدة على ذلك.

الفطام لا يشير بالضرورة الى نهاية العلاقة الحميمة لك ولطفلك، بل يعني فقط ان التغذية والرعاية لها طرق مختلفة.
على سبيل المثال، إذا كنت تريدين أن طفلك يشعر بالراحة، فعليك إيجاد طرق أخرى غير الرضاعة لجعله يشعر أنه على نحو أفضل، مثل قراءة له كتاب، أو الغناء له، أو اللعب معه في الخارج

متى يجب بدء فطام طفلك:

أفضل وقت للفطام ليس له موعد نهائي محدد، ولكن يجب أن تكون أنت وطفلك مستعدين لهذه الخطوة، والأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال توصي الأمهات بإرضاع أطفالهن لمدة سنة على الأقل، ويتم تشجع النساء على الرضاعة الطبيعية لفترة أطول لما لها من فوائد عظيمه.

  • رغم ما قد يقوله الأصدقاء والأقارب، أو حتى الغرباء، فليس هناك طريقة صحيحة أو خاطئة للفطم، ويمكنك اختيار الوقت الذي تشعرين بأنه الوقت المناسب، أو تدع طفلك يفطم بشكل طبيعي عندما يكبر قليلا.

ما يقود الطفل للفطام:

الفطام هو أسهل عندما يبدأ طفلك يفقد الاهتمام في مجال الرضاعة، والذي يمكن أن يحدث في أي وقت بعد أن يبدأ في تناول المواد الصلبة (حوالي 4 إلى 6 أشهر)، حيث ان بعض الأطفال يكونون أكثر اهتماما في تناول الطعام الصلب أكثر من حليب الثدي بعد 12 شهرا.

  • قد يصبح الأطفال الصغار أقل اهتماما في مجال الرضاعة عندما يكون أكثر نشاطا ولا يميل إلى الجلوس لفترة طويلة بما فيه الكفاية أثناء الرضاعة، وإذا كان طفلك لا يصبر لفترة من الوقت اثناء الرضاعة فإنه ربما يكون هذا الوقت المناسب للفطم.

ما يقود الأم للفطام:
قد تقرر الأم أن تبدأ في الفطام عند العودة إلى العمل، أو ربما أنها تشعر بأن هذا هو الوقت المناسب، وإذا كنت على استعداد لكن طفلك لا تظهر عليه أي علامات لوقف الرضاعة فعليك البدأ في الفطم من الثدي تدريجيا.
عندما تكون فكرة الأم، فإنه يمكن أن يأخذ الفطام الكثير من الوقت والصبر، و ذلك يعتمد أيضا على عمر طفلك ومعدل تقبله للتغيير.

وسائل غير مرغوبة في الفطم:
اختفاء الأم بعيدا عن طفلها لمده يومين ليست وسيلة جيدة لإنهاء علاقة الرضاعة الطبيعية، ويقول الخبراء أن حجب الثدي فجأة يمكن أن تكون صدمة لطفلك، ويمكن أن يسبب التهاب في الثدي بالنسبة لك.

كيف يمكن فطم طفلك:

يتم الامر في البدايه ببطء، ويجب أن تتوقع أن ترى علامات الإحباط من طفلك في البداية، ولتسهيل هذا اأمر عليك البدأ في استخدام هذه الأساليب:

1.تخطي التغذية من خلال الثدي:
انظر ماذا يحدث إذا قدمت زجاجة أو كوب من الحليب بدلا من الرضاعة من الثدي، ويمكنك استبدال ضخ حليب الثدي أو حليب البقر (إن كان طفلك أقل من سنة من العمر).

2. تقليل الرضعات في الوقت الواحد:
على مدى أسابيع يعطي طفلك الوقت للتكيف، وأيضا يقلل مخزون الحليب لديك تدريجيا بهذه الطريقة، دون أن ترك ثدييك محتقن أو مصاب بالتهاب.

3. تقليل وقت الرضاعة:
يبدأ عن طريق الحد من مدة أعطاء طفلك للثدي، إذا كانت مده كل رضعه حوالي عشر دقائق، فإنه يتم تقليلها الى خمسة والى اقل من ذلك تدريجيا.

4. اعتمادا على عمره، عليك اتبع التغذية مع وجبة خفيفة صحية:
مثل عصير التفاح غير المحلى أو كوب من الحليب (بعض الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 6 أشهر قد لا يكونون جاهزون لتناول الأطعمة الصلبة.) المواد الغذائية الصلبة هي مكملة لحليب الأم حتى يصل طفلك الى عمر السنة.
قد تكون الرضاعة قبل النوم أصعب أمر يمكن تخطيه لانه يكون اخر ما يتصل به الطفل قبل نومه وعاده يصعب تغيرها.

5.تأجيل الرضاعة اذا كان يرضع عده مرات في اليوم لتقليلها:
هذا الأسلوب يعمل بشكل جيد إذا كان طفل كبير السن قليلا ويمكنه ان يعقل ذلك، عن طريق إذا سألك طفلك على الرضاعة، فيمكنك طمأنته وصرفه الى أنشطة مختلفة، واذا كان يريد الرضاعة في وقت مبكر من المساء، فعليك شرح له أنه عليه أن ينتظر حتى وقت النوم.

6.لتسهيل عملية تعود طفلك على الزجاجة بدلا من الثدي:
حاول وضع بضع قطرات من حليب الثدي على شفتيه أو لسانه قبل وضع حلمة الزجاجة في فمه، ويمكنك أيضا محاولة إعطائه كمية صغيرة من حليب الثدي في زجاجة بضع ساعات بعد الرضاعة الطبيعية .

كيف يحصل الطفل على ما يكفي من المواد الغذائية:

الرضاعة الطبيعية توفر المغذيات الزائدة التي لا يمكن أن تتوفر من اي مصدر، مثل فيتامين (د) إذا فطم طفلك قبل أن عمر السنه، فإنك سوف تحتاجين إلى الاستمرار في اعطائه حليب الثدي أو حليب مدعم بالحديد حتى يكمل عمر السنة.

  • عندما يبدأ طفلك في المشي، فإنه سوف يكون من الضروري أعطائه مجموعة متنوعة من الأطعمة التي توفر مجموعة من العناصر الغذائية التي يحتاجها لمساعدته على النمو.

ماذا يمكن أن تفعل عندما يصبح الفطام صراع :
إذا كنت قد حاولت بكل الطرق لفطم طفلك ولم تنجح، فربما يكون الوقت غير مناسب.

  • فإذا ذهبت مؤخرا إلى العمل، فإن طفلك قد يكون لا يزال غير متكيف مع الروتين الجديد.

اذا كان طفلك مريض، فإن الأطفال الرضع غالبا ما يرغبون في الرضاعة أكثر في كثير من الأحيان عندما يشعرون بالمرض، وإرضاع الطفل المريض غير مريح فحسب، بل أيضا مصدر جيد من التغذية التي يحتاجها لذلك عليك تأجيل فكرة الفطام في مثل هذا الوقت.

دليل الفطام:

على الرغم من أنه ليس هناك نهج علمي للفطام، الا أن هناك عدد قليل من القواعد الذهبية التي يمكن أن تساعد على الانتقال بسلاسة بالنسبة لك ولطفلك.

القاعدة الأولى:
كن مستعدا انت وطفلك، وتحقيقا لهذه الغاية، فإنه قد تم جمع استشاريين الرضاعة، وخبراء التنمية، والامهات الحقيقية للمساعده في الحصول على الوقت المناسب للعقل والجسم ويكون على استعداد تام  للفطام.

القاعدة الثانية: الفطام التدريجي:
القيام بالفطام من الثدي بشكل تدريجي سوف يحمي ثدييك من الالتهاب ويخفف القلق الذي يصيب طفلك، وهذا الامر قد يستغرق نحو أسبوعين أو اكثر حتى تحصل على نتائج مرضيه وايجابيه.

القاعدة الثالثة: الاهتمام بطفلك:
العلاقة الحميمة التي تكون مع الرضاعة الطبيعية بين الامهات والاطفال تغيب عندما تنتهي فتره الرضاعة، وهذا قد يسبب صدمه لطفلك، لذا يجب التأكد من أن  طفلك يحصل على الكثير من الاهتمام الاضافية خلال عملية الفطام مثل الإحتضان، قراءة له قصه قبل النوم، وكذلك وجود الأب مع الطفل وقت النوم والاستيقاظ يمكن أن يخفف من ضربة عدم الرضاعة خلال هذه الأوقات.

القاعدة الرابعة: الحصول على معلومات عن التوقيت المناسب:
من المستحيل التنبؤ بالضبط لطفلك وقت الفطام المناسب له، ولكن هناك سن معينة وفترات نمو يكون من الصعب فيها الفطام، مثل خلال وقت طفلك مرحلة تغيير كبرى أخرى، مثل نقل المنازل، بدءا من الرعاية النهارية، أو حتى تعلم المشي.

الفطام في عمر 0-6 أشهر:
يتم اعطاء زجاجات الحليب الصناعي عند فطام الطفل دون سن 6 أشهر من العمر، ولكل دورة رضاعة طبيعية يتم استبدالها بزجاجة من الرضاعة الصناعية، وقد يبدو الامر بسيطا، ولكن إقناع طفلك بتقبل الزجاجة قد لا يكون سهل، وخاصة إذا كان أكثر من 3 أشهر من العمر، حيث ان الرضع يصبحون أكثر وعيا لما يدور من حولهم ما بين 3 و 4 أشهر، ولذلك قد تواجه المزيد من المقاومة عند هذه النقطة.

  • يوصى بدمج بضع زجاجات من حليب الثدي إلى الجدول الزمني للتغذية في وقت مبكر، في حوالي 6 أسابيع، يكون طفلك يشعر براحة مع وسائل التغذية الجديدة، ولكن إذا رفض اخذ الزجاجة فعليك الصبر والتجريب في وقت لاحق، ومحاولة وجود شخص آخر يقدم له الزجاجة، والتغذية في موقع مختلف، أو عقد طفلك في وضع جديد. وقبل كل شيء، الحفاظ على الهدوء، حيث ان الأطفال يلتقطون التوتر ويصبحون أكثر توترا.

في الأشهر القليلة الأولى، يكون ثدييك كاملا جدا، واذا تم فطم طفلك في هذا الوقت بصورة سريعه فقد تعاني من الصعوبة والثقل، وربما الإحمرار والسخونه مما قد يؤدي إلى الالتهاب، لذلك فمن المهم علاج الأعراض في وقت مبكر.

الفطام في عمر 6-12 شهور:
من الأطعمة الأولى إلى الخطوات الأولى في النصف الثاني من عام الطفل الأول، وبالنسبة للعديد من الأطفال فإن الفطام يعد قفزة إلى الأمام في طريق الاستقلال.

  • كثيرا ما يبدو على الأطفال انهم يفقدون الاهتمام في مجال الرضاعه بين 8 و 10 شهور، فقد حان الوقت حتى يأخذ الكثير من المعلومات الحسية، وهذا غالبا ما يؤدي إلى النظر حوله في جميع الاتجاهات اثناء الرضاعة.

خيارات أخرى للفطام:
كل شيء أو لا شيء ليس لديك الخيار، فالعديد من الأمهات العاملات يفضلن الفطام الجزئي، حيث يتم استخدام مضخه الثدي لإستخراج اللبن في زجاجة ووضعها عند مقدم الرعاية أثناء النهار، وهناك نوعان من الاستراتيجيات:

  1. يتم جعل الام تفرغ ثديها اثناء العمل حتى لا تشعر باحتقان في الثدي اثناء فترة العمل، ويتم تقديم اللبن الصناعي للطفل اثناء هذه الفتره من مقدم الرعاية الصحية.
  2. تقوم الأم بتفريغ ثديها في زجاجة قبل ذهابها الى العمل وتركها مع مقدم الرعاية النهارية لإعطائها لطفلك في هذه الوقت التي تغيب فيه الام.

رابط المصدر: أفضل الطرق والوقت المناسب لفطام طفلك

أضف تعليقاً