«استشراف المستقبل» في أكاديمية شرطة دبي

■ محمد بن فهد متحدثاً ألقى اللواء الأستاذ الدكتور محمد أحمد بن فهد، مساعد القائد العام لشؤون الأكاديمية والتدريب، محاضرة بعنون (استشراف المستقبل بين الماهية والحتمية)، في قاعة الشيخ محمد بن راشد بأكاديمية شرطة دبي، بحضور اللواء أحمد حمدان بن دلموك، مدير الإدارة العامة للتدريب. والعميد الدكتور غيث غانم السويدي، مدير أكاديمية شرطة دبي، والعميد الأستاذ الدكتور محمد بطي الشامسي، نائب مدير الأكاديمية، والعقيد بدران الشامسي، نائب مدير الإدارة العامة للتدريب، والضباط والموظفين، والطلبة المرشحين. حرص وأكد اللواء بن فهد، حرص القيادة العامة لشرطة دبي، وبتوجيهات الفريق خميس مطر المزينة، القائد العام لشرطة دبي، على تنظيم محاضرات ولقاءات لتعريف منتسبي القوة بسياسات وتوجهات الدولة المستقبلية ورؤى قيادتها الرشيدة نحو استشراف المستقبل، ثم تحدث عن النهج والفكر الاستشرافي لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، كنموذج للقائد الاستثنائي الملهم، الذي يستشرف المستقبل بكل أبعاده. حيث جعل من مدينة دبي محط أنظار العالم، وقبلة يقصدها كل من يبحث عن الأمن والأمان والاستقرار والسعادة والرفاهية، مشيراً إلى النجاحات التي حققتها مدينة دبي في فترة وجيزة من الزمن، أوصلتها إلى مصاف المدن المتقدمة.


الخبر بالتفاصيل والصور


ألقى اللواء الأستاذ الدكتور محمد أحمد بن فهد، مساعد القائد العام لشؤون الأكاديمية والتدريب، محاضرة بعنون (استشراف المستقبل بين الماهية والحتمية)، في قاعة الشيخ محمد بن راشد بأكاديمية شرطة دبي، بحضور اللواء أحمد حمدان بن دلموك، مدير الإدارة العامة للتدريب.

والعميد الدكتور غيث غانم السويدي، مدير أكاديمية شرطة دبي، والعميد الأستاذ الدكتور محمد بطي الشامسي، نائب مدير الأكاديمية، والعقيد بدران الشامسي، نائب مدير الإدارة العامة للتدريب، والضباط والموظفين، والطلبة المرشحين.

حرص

وأكد اللواء بن فهد، حرص القيادة العامة لشرطة دبي، وبتوجيهات الفريق خميس مطر المزينة، القائد العام لشرطة دبي، على تنظيم محاضرات ولقاءات لتعريف منتسبي القوة بسياسات وتوجهات الدولة المستقبلية ورؤى قيادتها الرشيدة نحو استشراف المستقبل، ثم تحدث عن النهج والفكر الاستشرافي لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، كنموذج للقائد الاستثنائي الملهم، الذي يستشرف المستقبل بكل أبعاده.

حيث جعل من مدينة دبي محط أنظار العالم، وقبلة يقصدها كل من يبحث عن الأمن والأمان والاستقرار والسعادة والرفاهية، مشيراً إلى النجاحات التي حققتها مدينة دبي في فترة وجيزة من الزمن، أوصلتها إلى مصاف المدن المتقدمة.

أضف تعليقاً