عمار النعيمي يوجّه بحل قضايا المواطنين المالية

■ ولي عهد عجمان مترئساً اجتماع مجلس أمناء مؤسسة حميد الخيرية | وام وجّه سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان رئيس مجلس أمناء مؤسسة حميد بن راشد الخيرية بضرورة التعاون مع الشرطة المجتمعية لدراسة وحل القضايا المالية الخاصة بالمواطنين قبل إحالة القضايا للمحاكم أو السجن. إضافة إلى التنسيق مع كافة الدوائر والمؤسسات والهيئات في إمارة عجمان للتخفيف عن الأسر المتعففة للعيش الكريم من خلال توفير الاحتياجات الضرورية لهم، جاء ذلك لدى ترؤس سموه اجتماع مجلس أمناء المؤسسة بحضور الشيخ أحمد بن حميد النعيمي ممثل صاحب السمو الحاكم للشؤون الإدارية والمالية نائب رئيس المجلس والشيخة عزة بنت عبدالله النعيمي المدير العام للمؤسسة. وأكد سمو ولي عهد عجمان ضرورة بذل مزيد من الجهود وطرح أفكار ومقترحات جديدة وتبني مشاريع خدمية مجتمعية تدعم الفئات المستفيدة وتعزيز الشراكة المجتمعية مع الجمعيات والهيئات الخيرية. تعديلات واستعرض الاجتماع عدداً من الموضوعات المهمة المدرجة على جدول أعمال المجلس في المجال الخيري والتصديق على محضر الاجتماع السابق، فيما استعرضت الشيخة عزة النعيمي بنود جدول الأعمال أهمها العمل على إعادة تشكيل مجلس الأمناء ليكتمل النصاب الفعلي له حيث أقر المجلس تعديله وتحديثه بمرسوم جديد. وأكد جميع الأعضاء على ضرورة تسجيل كافة عقارات المؤسسة باسمها وكافة إيراداتها المالية في دفاتر المؤسسة المحاسبية وتعديل ملحق مخصصات المؤسسة وأوقافها الشرعية مع إضافة الأوقاف التي تمت عن طريق التبرع أو الشراء. وطالبت مدير عام المؤسسة المجلس بضرورة تحديث المرسوم رقم 4 لسنة 2000 بإضافة كافة التعديلات الخاصة بمرسوم واحد يشمل كافة التعديلات التي صدرت به واتفق الجميع على إصدار قرار واحد يشمل كافة التعديلات بالمرسوم. وعرضت الشيخة عزة التقرير النصف سنوي والذي تضمن حجم المساعدات والمصروفات من شهر يناير إلى يونيو 2016. ووجه سمو ولي عهد عجمان بضرورة الإعلان عن تلك التطبيقات رسمياً من خلال قنوات التواصل الاجتماعي والإعلام واستخدام هذه المبادرات من قبل المؤسسة الخيرية، مشيداً بكافة الجهود المبذولة لمسايرة التطور التقني وتوفير الوقت والجهد لكافة شرائح المجتمع. وأكد سموه على ضرورة تنسيق العمل ومتابعة مركز الأسرة الريفية وإصدار قرار يخص مركز الأسرة الريفية للعمل تحت مظلة المؤسسة. كما وجه سمو الشيخ عمار بضرورة الاهتمام بمشروع صيانة المساكن المتضررة للمواطنين وتشييد وإنشاء المبنى الوقفي الجديد بدعم من صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان.


الخبر بالتفاصيل والصور


وجّه سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان رئيس مجلس أمناء مؤسسة حميد بن راشد الخيرية بضرورة التعاون مع الشرطة المجتمعية لدراسة وحل القضايا المالية الخاصة بالمواطنين قبل إحالة القضايا للمحاكم أو السجن.

إضافة إلى التنسيق مع كافة الدوائر والمؤسسات والهيئات في إمارة عجمان للتخفيف عن الأسر المتعففة للعيش الكريم من خلال توفير الاحتياجات الضرورية لهم، جاء ذلك لدى ترؤس سموه اجتماع مجلس أمناء المؤسسة بحضور الشيخ أحمد بن حميد النعيمي ممثل صاحب السمو الحاكم للشؤون الإدارية والمالية نائب رئيس المجلس والشيخة عزة بنت عبدالله النعيمي المدير العام للمؤسسة.

وأكد سمو ولي عهد عجمان ضرورة بذل مزيد من الجهود وطرح أفكار ومقترحات جديدة وتبني مشاريع خدمية مجتمعية تدعم الفئات المستفيدة وتعزيز الشراكة المجتمعية مع الجمعيات والهيئات الخيرية.

تعديلات

واستعرض الاجتماع عدداً من الموضوعات المهمة المدرجة على جدول أعمال المجلس في المجال الخيري والتصديق على محضر الاجتماع السابق، فيما استعرضت الشيخة عزة النعيمي بنود جدول الأعمال أهمها العمل على إعادة تشكيل مجلس الأمناء ليكتمل النصاب الفعلي له حيث أقر المجلس تعديله وتحديثه بمرسوم جديد.

وأكد جميع الأعضاء على ضرورة تسجيل كافة عقارات المؤسسة باسمها وكافة إيراداتها المالية في دفاتر المؤسسة المحاسبية وتعديل ملحق مخصصات المؤسسة وأوقافها الشرعية مع إضافة الأوقاف التي تمت عن طريق التبرع أو الشراء.

وطالبت مدير عام المؤسسة المجلس بضرورة تحديث المرسوم رقم 4 لسنة 2000 بإضافة كافة التعديلات الخاصة بمرسوم واحد يشمل كافة التعديلات التي صدرت به واتفق الجميع على إصدار قرار واحد يشمل كافة التعديلات بالمرسوم.

وعرضت الشيخة عزة التقرير النصف سنوي والذي تضمن حجم المساعدات والمصروفات من شهر يناير إلى يونيو 2016.

ووجه سمو ولي عهد عجمان بضرورة الإعلان عن تلك التطبيقات رسمياً من خلال قنوات التواصل الاجتماعي والإعلام واستخدام هذه المبادرات من قبل المؤسسة الخيرية، مشيداً بكافة الجهود المبذولة لمسايرة التطور التقني وتوفير الوقت والجهد لكافة شرائح المجتمع.

وأكد سموه على ضرورة تنسيق العمل ومتابعة مركز الأسرة الريفية وإصدار قرار يخص مركز الأسرة الريفية للعمل تحت مظلة المؤسسة.

كما وجه سمو الشيخ عمار بضرورة الاهتمام بمشروع صيانة المساكن المتضررة للمواطنين وتشييد وإنشاء المبنى الوقفي الجديد بدعم من صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان.

أضف تعليقاً