بلجيكا تعتقل رجلين هددا أفراد الجيش بقنبلة مزيفة

ذكرت صحيفة “غازيت فان أنتويربن” على موقعها الإلكتروني اليوم الجمعة، أن الشرطة البلجيكية اعتقلت أمس الخميس اثنين حاولا تهديد رجال الجيش في الشارع بقنبلة مزيفة، في قلب المركز التجاري للمدينة، بعدما شوهدا وهما يحملان زجاجة مياة بلاستيكية مربوطة بأسلاك عديدة كأنها قنبلة، وكانا يصيحان “الله أكبر” بصوت عال، ويقرءان آيات من القرآن. ونشرت الصحيفة البيان الصحفي الصادر عن نيابة أنتويرب العامة، والذي جاء فيه: “في تمام التاسعة من مساء أمس الخميس قام رجلان بمضايقة رجال الجيش الواقفين في ميدان محطة قطار أنتويرب الرئيسية، وكان أحدهما يرتدي الجلباب العربي ويصيح باسم داعش ويقول الله أكبر، فيما كان الآخر يرتدي زياً رياضياً ويشارك رفيقه ترديد آيات من القرآن الكريم، وهو ما دفع رجال الجيش إلى استدعاء قوة من الشرطة الفدرالية”.وتستطرد النيابة العامة لأنتويرب فتقول في بيانها الإعلامي الذي وزع على الصحف: “حين وصلت قوة الشرطة حاول الشخص الذي يرتدي الزي الرياضي إخراج زجاجة من جيب بنطالة، كانت محاطة بالعديد من الأسلاك الكهربائية، فيما يشبه قنبلة بدائية الصنع، ما دفع رجال الشرطة إلى التدخل السريع واعتقال الرجلين اللذين ظلا يرددان آيات من القرآن ويهتفان باسم داعش”.وقالت الصحيفة إن المشتبه بهما في العشرينيات من عمريهما، وإنهما من شمال أفريقيا، على الأرجح من أصول مغربية، وأن أحدهما يعاني من مشاكل نفسية عديدة حسب ما كشف عنه تقرير طبي تقدمت به أسرته إلى الشرطة.وأنهت الصحيفة تقريرها بالقول إن الرجلين عرضا الليلة السابقة على قاضي التحقيقات، الذي أمر بوضعهما في السجن إلى حين انتهاء التحقيقات في الواقعة.


الخبر بالتفاصيل والصور



ذكرت صحيفة “غازيت فان أنتويربن” على موقعها الإلكتروني اليوم الجمعة، أن الشرطة البلجيكية اعتقلت أمس الخميس اثنين حاولا تهديد رجال الجيش في الشارع بقنبلة مزيفة، في قلب المركز التجاري للمدينة، بعدما شوهدا وهما يحملان زجاجة مياة بلاستيكية مربوطة بأسلاك عديدة كأنها قنبلة، وكانا يصيحان “الله أكبر” بصوت عال، ويقرءان آيات من القرآن.

ونشرت الصحيفة البيان الصحفي الصادر عن نيابة أنتويرب العامة، والذي جاء فيه: “في تمام التاسعة من مساء أمس الخميس قام رجلان بمضايقة رجال الجيش الواقفين في ميدان محطة قطار أنتويرب الرئيسية، وكان أحدهما يرتدي الجلباب العربي ويصيح باسم داعش ويقول الله أكبر، فيما كان الآخر يرتدي زياً رياضياً ويشارك رفيقه ترديد آيات من القرآن الكريم، وهو ما دفع رجال الجيش إلى استدعاء قوة من الشرطة الفدرالية”.

وتستطرد النيابة العامة لأنتويرب فتقول في بيانها الإعلامي الذي وزع على الصحف: “حين وصلت قوة الشرطة حاول الشخص الذي يرتدي الزي الرياضي إخراج زجاجة من جيب بنطالة، كانت محاطة بالعديد من الأسلاك الكهربائية، فيما يشبه قنبلة بدائية الصنع، ما دفع رجال الشرطة إلى التدخل السريع واعتقال الرجلين اللذين ظلا يرددان آيات من القرآن ويهتفان باسم داعش”.

وقالت الصحيفة إن المشتبه بهما في العشرينيات من عمريهما، وإنهما من شمال أفريقيا، على الأرجح من أصول مغربية، وأن أحدهما يعاني من مشاكل نفسية عديدة حسب ما كشف عنه تقرير طبي تقدمت به أسرته إلى الشرطة.

وأنهت الصحيفة تقريرها بالقول إن الرجلين عرضا الليلة السابقة على قاضي التحقيقات، الذي أمر بوضعهما في السجن إلى حين انتهاء التحقيقات في الواقعة.

رابط المصدر: بلجيكا تعتقل رجلين هددا أفراد الجيش بقنبلة مزيفة

أضف تعليقاً