رئيس البعثة الرسمية يطلع على جاهزية المخيمات بمكة المكرمة

عمت أجواء السعادة حجاج دولة الإمارات المتواجدين بالأراضي المقدسة ابتهاجا بعودة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ” حفظه الله ”  بسلامة الله إلى ارض الوطن مع بدء مناسك الحج والتوجه للمبيت فى مشعر ” منى ” إقتداء بسنة الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم. وعبر الدكتور محمد مطر الكعبي رئيس الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف رئيس بعثة الحج الرسمية لدولة الإمارات وأعضاء البعثة الرسمية لحجاج الدولة عن كامل فرحتهم بعودة صاحب السمو رئيس الدولة  الى أرض الوطن متمنين لسموه موفور الصحة والعافية. وقال الدكتور محمد مطر الكعبي إن الفرحة عمت أعضاء البعثة الرسمية والحجاج معا ببشرى عودة صاحب السمو رئيس الدولة إلى أرض الوطن داعيا المولى عز وجل أن يمد سموه بالصحة ويلبسه ثوب العافية ويجعله  ذخرا  لدولة الإمارات العربية المتحدة وشعبها. وقام رئيس بعثة الحج الرسمية مساء اليوم الجمعة بجولة تفقدية أطلع خلالها على جاهزية الخيام التى خصصتها بعثة الدولة الرسمية لحجاج الإمارات البالغ عددهم 4982 حاجا  فى المشاعر المقدسة ” منى ” و ” وعرفات ” و” مزدلفة “. وتابع رئيس البعثة خلال الجولة التى رافقه خلالها رؤساء لجان العمل سير العمل والإمكانات والخدمات المقدمة لضيوف الرحمن من حجاج الدولة. وأكد الدكتور محمد مطر الكعبي حرص القيادة الرشيدة وتوجيهاتها الدائمة على توفير الرعاية الكاملة وتلبية إحتياجات حجاج الدولة فى جميع مراحل أداء الفريضة فى الأراضى المقدسة بما يضمن راحتهم وسعادتهم واصفا مشيرا إلى تميز كافة الخدمات المتوفرة. ودعا حجاج الإمارات الى التواصل مع أعضاء البعثة ومع أطباء حملاتهم  حال ظهور أية مشاكل عارضة. وأكد الدكتور الكعبي توافر معايير الجودة في مخيمات الحجاج وتجهيزها بأنظمة إعداد وتوريد الوجبات الغذائية خلال فترات إقامتهم . ووجه رئيس البعثة رؤساء الحملات بتوعية حجاج الإمارات الى تجنب الزحام أو التعرض إلى الشمس لفترات طويلة وأن يتواصلوا مع أطباء حملاتهم في حال ظهور أية مشاكل صحية مؤكدا أهمية أن تكون كافة حملات الحج بالأراضي المقدسة مدعمة بأطباء ووعاظ وفقهاء ولديهم وسائل اتصال مباشر بالبعثة الرسمية. وأشار إلى أن المخيمات جاهزة بالكامل مشيدا بما لمسه من حماس وإخلاص من جانب فرق عمل البعثة الرسمية الذي يعد ثمرة عمل دؤوب لخدمة ضيوف الرحمن مؤكدا  أن أداء فرق العمل مطمئن ويتميز بالانسجام وحسن توزيع المهام بما يضمن تأدية الفريضة بيسر وسهولة. وأكد أن الاهتمام بسلامة الحجاج يعد ركيزة أساسية لا تنفصل عن العناية الصحية الشاملة بهم موجها رؤساء اللجان إلى أهمية التركيز على توفير رعاية خاصة للمسنين وأصحاب الأمراض المزمنة وذوى الاحتياجات الخاصة والنساء حتى لا يعوقهم شيء عن إتمام المناسك.


الخبر بالتفاصيل والصور


عمت أجواء السعادة حجاج دولة الإمارات المتواجدين بالأراضي المقدسة ابتهاجا بعودة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ” حفظه الله ”  بسلامة الله إلى ارض الوطن مع بدء مناسك الحج والتوجه للمبيت فى مشعر ” منى ” إقتداء بسنة الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم.

وعبر الدكتور محمد مطر الكعبي رئيس الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف رئيس بعثة الحج الرسمية لدولة الإمارات وأعضاء البعثة الرسمية لحجاج الدولة عن كامل فرحتهم بعودة صاحب السمو رئيس الدولة  الى أرض الوطن متمنين لسموه موفور الصحة والعافية.

وقال الدكتور محمد مطر الكعبي إن الفرحة عمت أعضاء البعثة الرسمية والحجاج معا ببشرى عودة صاحب السمو رئيس الدولة إلى أرض الوطن داعيا المولى عز وجل أن يمد سموه بالصحة ويلبسه ثوب العافية ويجعله  ذخرا  لدولة الإمارات العربية المتحدة وشعبها.

وقام رئيس بعثة الحج الرسمية مساء اليوم الجمعة بجولة تفقدية أطلع خلالها على جاهزية الخيام التى خصصتها بعثة الدولة الرسمية لحجاج الإمارات البالغ عددهم 4982 حاجا  فى المشاعر المقدسة ” منى ” و ” وعرفات ” و” مزدلفة “.

وتابع رئيس البعثة خلال الجولة التى رافقه خلالها رؤساء لجان العمل سير العمل والإمكانات والخدمات المقدمة لضيوف الرحمن من حجاج الدولة.

وأكد الدكتور محمد مطر الكعبي حرص القيادة الرشيدة وتوجيهاتها الدائمة على توفير الرعاية الكاملة وتلبية إحتياجات حجاج الدولة فى جميع مراحل أداء الفريضة فى الأراضى المقدسة بما يضمن راحتهم وسعادتهم واصفا مشيرا إلى تميز كافة الخدمات المتوفرة.

ودعا حجاج الإمارات الى التواصل مع أعضاء البعثة ومع أطباء حملاتهم  حال ظهور أية مشاكل عارضة.

وأكد الدكتور الكعبي توافر معايير الجودة في مخيمات الحجاج وتجهيزها بأنظمة إعداد وتوريد الوجبات الغذائية خلال فترات إقامتهم .

ووجه رئيس البعثة رؤساء الحملات بتوعية حجاج الإمارات الى تجنب الزحام أو التعرض إلى الشمس لفترات طويلة وأن يتواصلوا مع أطباء حملاتهم في حال ظهور أية مشاكل صحية مؤكدا أهمية أن تكون كافة حملات الحج بالأراضي المقدسة مدعمة بأطباء ووعاظ وفقهاء ولديهم وسائل اتصال مباشر بالبعثة الرسمية.

وأشار إلى أن المخيمات جاهزة بالكامل مشيدا بما لمسه من حماس وإخلاص من جانب فرق عمل البعثة الرسمية الذي يعد ثمرة عمل دؤوب لخدمة ضيوف الرحمن مؤكدا  أن أداء فرق العمل مطمئن ويتميز بالانسجام وحسن توزيع المهام بما يضمن تأدية الفريضة بيسر وسهولة.

وأكد أن الاهتمام بسلامة الحجاج يعد ركيزة أساسية لا تنفصل عن العناية الصحية الشاملة بهم موجها رؤساء اللجان إلى أهمية التركيز على توفير رعاية خاصة للمسنين وأصحاب الأمراض المزمنة وذوى الاحتياجات الخاصة والنساء حتى لا يعوقهم شيء عن إتمام المناسك.

أضف تعليقاً