إقامة دبي تشكل مجلساً لشبابها لمواءمة الجهود الوطنية

وجه اللواء محمد أحمد المري مدير عام الإدارة العامة للإقامة وشوؤن الأجانب بدبي بتشكيل “مجلس إقامة دبي للشباب” بهدف مواءمة الجهود الوطنية الخاصة لشباب الدولة ودعما لطاقات الشباب من خلال تمكينهم وإشراكهم في صنع القرار في كافة القطاعات والمشاركة الفاعلة في صناعة المستقبل وذلك تنفيذاً لتوجيهات مجلس الوزراء.  و أوضح اللواء محمد أحمد المري أن تشكيل مجلس إقامة دبي للشباب يأتي تجسيدا لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” بتوفير مقومات البيئة الإيجابية ومنصة فاعلة للتعرف إلى آراء الشباب بشأن مختلف القضايا وتوصيل أفكارهم واقتراحاتهم وتوظيفها لخدمة الوطن والمواطن وتعزيز مهاراتهم ومعارفهم للمشاركة في تحقيق رؤية الإمارات 2021.و أوضح المري أن المجلس سيسهم في تحقيق تطلعات شباب الإدارة وتبني وطرح أفكارهم  الجديدة التي تعزز من تحقيق النهضة والتطور في مجتمع الإمارات بشكل عام  وفي مجتمع إمارة دبي بشكل خاص .. موضحا أنه يعول على المجلس في تحقيق  العديد  من الأهداف  في إطار مسيرة  الأمن والأمان في  الوطن .وأشار إلى أن أهداف المجلس تتمثل في وضع استراتيجية للشباب بما تتوافق مع التوجهات المستقبلية في الدولة  وتحديد التحديات التي تواجه الشباب واقتراح الحلول والبرامج المناسبة بشأنها إلى جانب اقتراح الحلول اللازمة لتفعيل المشاركة الإيجابية للشباب في المجتمع في مختلف القطاعات في الدولة .وقال أن المجلس يسعى كذلك إلى تعزيز الولاء والإنتماء لدولة الإمارات والقيادة الرشيدة  ودعم الموظفين الشباب وإشراكهم في عجلة التطور والإبتكار إلى جانب  التواصل المستمر مع الشباب من خلال قنوات متعددة  و التعاون المستمر مع مجلس الإمارات للشباب و تأهيل الشباب وتعزيز دورهم في الإدارة العامة والمجتمع. وذكر اللواء المري أن عدد الشباب في الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي يبلغ /1585 / موظفا وموظفة تتراوح أعمارهم بين /18 30 / سنة ويمثلون ما نسبته /45/ بالمائه من عدد موظفي الإدارة العامة  مشيرا  أن اختيار أعضاء المجلس ركز على هذه الفئة ويتشكل الهيكل التنظيمي لمجلس إقامة دبي للشباب والذي ييحظى باهتمام مباشر من مدير عام الإدارة من رئيس وأعضاء من داخل الادارة . ونوه بأن  رئيس مجلس إقامة دبي للشباب سيتولى مهمة تطوير الأهداف والرؤية والقيم لتكون متوافقة مع رؤية وأهداف الإدارة العامة وأهداف مجلس الإمارات للشباب كما سيتولى مهمة التوجيه الإستراتيجي للمجلس والقيادة الشاملة   و اقتراح أجندة أعمال المجلس وخطة العمل  كما سيعمل على تقديم الاستشارة لأعضاء المجلس وتقييم أدائهم. ولفت المري إلى أن دور القادة والقياديين في دعم صلاحيات المجلس وتبني كل المقترحات والتوصيات التي يتوصل إليها أعضاؤه من خلال طرحهم  للأفكار البناءة والأهداف النبيلة التي تتماشى مع استراتيجية الإدارة العامة للإقامة وشوؤن الأجانب بدبي ورؤيتها بأن تكون دولة الامارات أفضل الدول أمنا وسلاما وشعارها المتمثل في “إسعاد الناس غايتنا “.ودعا الشباب إلى تسجيل أفكارهم ومقترحاتهم وتقديم توصيات حول آليات وسبل تنفيذ الأفكار المبدعة في مجتمع  الإمارات  مؤكدا حرص القيادة العليا ودعمها  للمبادرات الاستراتيجية التي تعمل ضمن منظومة متكاملة لدعم الشباب وإنجاحه .  


الخبر بالتفاصيل والصور


وجه اللواء محمد أحمد المري مدير عام الإدارة العامة للإقامة وشوؤن الأجانب بدبي بتشكيل “مجلس إقامة دبي للشباب” بهدف مواءمة الجهود الوطنية الخاصة لشباب الدولة ودعما لطاقات الشباب من خلال تمكينهم وإشراكهم في صنع القرار في كافة القطاعات والمشاركة الفاعلة في صناعة المستقبل وذلك تنفيذاً لتوجيهات مجلس الوزراء.

 و أوضح اللواء محمد أحمد المري أن تشكيل مجلس إقامة دبي للشباب يأتي تجسيدا لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” بتوفير مقومات البيئة الإيجابية ومنصة فاعلة للتعرف إلى آراء الشباب بشأن مختلف القضايا وتوصيل أفكارهم واقتراحاتهم وتوظيفها لخدمة الوطن والمواطن وتعزيز مهاراتهم ومعارفهم للمشاركة في تحقيق رؤية الإمارات 2021.

و أوضح المري أن المجلس سيسهم في تحقيق تطلعات شباب الإدارة وتبني وطرح أفكارهم  الجديدة التي تعزز من تحقيق النهضة والتطور في مجتمع الإمارات بشكل عام  وفي مجتمع إمارة دبي بشكل خاص .. موضحا أنه يعول على المجلس في تحقيق  العديد  من الأهداف  في إطار مسيرة  الأمن والأمان في  الوطن .

وأشار إلى أن أهداف المجلس تتمثل في وضع استراتيجية للشباب بما تتوافق مع التوجهات المستقبلية في الدولة  وتحديد التحديات التي تواجه الشباب واقتراح الحلول والبرامج المناسبة بشأنها إلى جانب اقتراح الحلول اللازمة لتفعيل المشاركة الإيجابية للشباب في المجتمع في مختلف القطاعات في الدولة .

وقال أن المجلس يسعى كذلك إلى تعزيز الولاء والإنتماء لدولة الإمارات والقيادة الرشيدة  ودعم الموظفين الشباب وإشراكهم في عجلة التطور والإبتكار إلى جانب  التواصل المستمر مع الشباب من خلال قنوات متعددة  و التعاون المستمر مع مجلس الإمارات للشباب و تأهيل الشباب وتعزيز دورهم في الإدارة العامة والمجتمع.

وذكر اللواء المري أن عدد الشباب في الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي يبلغ /1585 / موظفا وموظفة تتراوح أعمارهم بين /18 30 / سنة ويمثلون ما نسبته /45/ بالمائه من عدد موظفي الإدارة العامة  مشيرا  أن اختيار أعضاء المجلس ركز على هذه الفئة ويتشكل الهيكل التنظيمي لمجلس إقامة دبي للشباب والذي ييحظى باهتمام مباشر من مدير عام الإدارة من رئيس وأعضاء من داخل الادارة .

ونوه بأن  رئيس مجلس إقامة دبي للشباب سيتولى مهمة تطوير الأهداف والرؤية والقيم لتكون متوافقة مع رؤية وأهداف الإدارة العامة وأهداف مجلس الإمارات للشباب كما سيتولى مهمة التوجيه الإستراتيجي للمجلس والقيادة الشاملة   و اقتراح أجندة أعمال المجلس وخطة العمل  كما سيعمل على تقديم الاستشارة لأعضاء المجلس وتقييم أدائهم.

ولفت المري إلى أن دور القادة والقياديين في دعم صلاحيات المجلس وتبني كل المقترحات والتوصيات التي يتوصل إليها أعضاؤه من خلال طرحهم  للأفكار البناءة والأهداف النبيلة التي تتماشى مع استراتيجية الإدارة العامة للإقامة وشوؤن الأجانب بدبي ورؤيتها بأن تكون دولة الامارات أفضل الدول أمنا وسلاما وشعارها المتمثل في “إسعاد الناس غايتنا “.

ودعا الشباب إلى تسجيل أفكارهم ومقترحاتهم وتقديم توصيات حول آليات وسبل تنفيذ الأفكار المبدعة في مجتمع  الإمارات  مؤكدا حرص القيادة العليا ودعمها  للمبادرات الاستراتيجية التي تعمل ضمن منظومة متكاملة لدعم الشباب وإنجاحه .
 

أضف تعليقاً