مسؤولو الناتو والاتحاد الأوروبي يزورون تركيا


الخبر بالتفاصيل والصور



يقوم أمين عام منظمة حلف شمال الأطلسي (ناتو) ينس ستولتنبرغ والمفوضة العليا لشؤون السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي فيدريكا موغريني بزيارتهما الأولى لتركيا اليوم الجمعة، منذ محاولة الانقلاب الفاشلة التي شهدتها البلاد في 15 يوليو (تموز) في محاولة لرأب الصدع في العلاقات.

يشار إلى أنه اتهم المسؤولون الأتراك في البداية نظرائهم الغربيين بعدم إظهار الدعم بزيارة البلاد عقب محاولة الانقلاب العسكرية، التي تم إحباطها وأدت إلى وفاة أكثر من 260 شخصاً.

وسارع الناتو والاتحاد الأوروبي إلى إدانة محاولة الانقلاب، ولكنهما حذرا تركيا بأنه يتعين عليها أيضاً الالتزام بالقيم الديمقراطية، وسط حملة تطهير شملت الجيش والأجهزة الحكومية أسفرت عن احتجاز الآلاف.

وقال ستولتنبرغ، في وقت متأخر عقب محادثات مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، “أي هجوم على الديمقراطية في أي بلد يعد هجوماً على الأسس الأساسية لحلفنا”.

وقال رئيس الحلف إن وجود “تركيا قوية وديمقراطية ضروري لاستقرار وأمن أوروبا والمنطقة”.

وتوجد فيديريكا موغريني في أنقرة حالياً مع مفوض شؤون سياسة الجوار جوهانس هان، ومن المقرر أن تلتقي وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو ووزير الشؤون الأوروبية عمر جيليك.

رابط المصدر: مسؤولو الناتو والاتحاد الأوروبي يزورون تركيا

أضف تعليقاً