بالصور: “إيميليا” أصغر رضيعة في العالم.. بوزن حبة فلفل

عند ولادتها، كان حجم قدمها لا يتجاوز حجم ظفر الإبهام، بينما لم يتعد وزنها وزن حبة من الفلفل الحلو. لكن بعد 9 أشهر فقط، تحدت أصغر رضيعة في العالم، إميليا غرابارسيزك، التوقعات، واستمرت في أخذ خطوات كبيرة في حياتها، كما أوردت “دايلي ميل” البريطانية. إبان ولادتها، في مدينة “وتين” غرب ألمانيا، وبطول لا يتعدى 22 سنتيميتراً، ووزن يقدّر بثمانية أونصات(أي حوالي 226 غراماً)، تخوّف الأطباء من أنها لن تتمكن من البقاء على قيد الحياة. إلا أن الرضيعة، والملقبة بـ “المحاربة الصغيرة” من قبل أطبائها المعالجين، فاجأت الجميع، وها هي تعيش اليوم، وقد وصل وزنها إلى 7 باوندات وأونصتين(ما يزيد عن 3 كيلوات بقليل)، وهو وزن صحي لرضيع حديث لولادة. وتشير تقارير محلية إلى أن نجاة إيميليا تجعلها الرضيع الأخف في العالم الذي تمكن من العيش. وكان اللقب سابقاً من نصيب رميسة رحمن، والتي ولدت في شيكاغو، عندما كانت والدتها حامل في 25 أسبوعاً. وعند ولادتها، كان طولها 8 إنشات، ووزنها 8.6 أونصات(حولي 240 غراماً).والدا إيميليا برفقتها ويؤكد الطبيب المسؤول عن الحالة، الدكتور باهمان غرافي، أن نجاة إيميلا كانت “بمثابة معجزة”، مشيراً إلى أن جهود الأطباء والجراحين مجتمعة، إلى جانب إرادة إيميليا الصغيرة، هي التي سمحت بحدوث أمر مماثل، واصفاً إياها بـ “المقاتلة الصغيرة”.


الخبر بالتفاصيل والصور



عند ولادتها، كان حجم قدمها لا يتجاوز حجم ظفر الإبهام، بينما لم يتعد وزنها وزن حبة من الفلفل الحلو.

لكن بعد 9 أشهر فقط، تحدت أصغر رضيعة في العالم، إميليا غرابارسيزك، التوقعات، واستمرت في أخذ خطوات كبيرة في حياتها، كما أوردت “دايلي ميل” البريطانية.

إبان ولادتها، في مدينة “وتين” غرب ألمانيا، وبطول لا يتعدى 22 سنتيميتراً، ووزن يقدّر بثمانية أونصات(أي حوالي 226 غراماً)، تخوّف الأطباء من أنها لن تتمكن من البقاء على قيد الحياة. إلا أن الرضيعة، والملقبة بـ “المحاربة الصغيرة” من قبل أطبائها المعالجين، فاجأت الجميع، وها هي تعيش اليوم، وقد وصل وزنها إلى 7 باوندات وأونصتين(ما يزيد عن 3 كيلوات بقليل)، وهو وزن صحي لرضيع حديث لولادة.

وتشير تقارير محلية إلى أن نجاة إيميليا تجعلها الرضيع الأخف في العالم الذي تمكن من العيش. وكان اللقب سابقاً من نصيب رميسة رحمن، والتي ولدت في شيكاغو، عندما كانت والدتها حامل في 25 أسبوعاً. وعند ولادتها، كان طولها 8 إنشات، ووزنها 8.6 أونصات(حولي 240 غراماً).

والدا إيميليا برفقتها

ويؤكد الطبيب المسؤول عن الحالة، الدكتور باهمان غرافي، أن نجاة إيميلا كانت “بمثابة معجزة”، مشيراً إلى أن جهود الأطباء والجراحين مجتمعة، إلى جانب إرادة إيميليا الصغيرة، هي التي سمحت بحدوث أمر مماثل، واصفاً إياها بـ “المقاتلة الصغيرة”.

رابط المصدر: بالصور: “إيميليا” أصغر رضيعة في العالم.. بوزن حبة فلفل

أضف تعليقاً