عريقات: الحكومة الإسرائيلية العقبة الرئيسية أمام السلام

عريقات: الحكومة الإسرائيلية العقبة الرئيسية أمام السلام

اجتمع أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، اليوم الجمعة، برئيسة الحزب المعتدل المعارض السويدي آنا كنجبرغ والوفد المرافق لها، والمبعوث النرويجي لعملية السلام، والقنصل الفرنسي العام كل على حدة. وأوضح عريقات خلال هذه اللقاءات أن “الحكومة الإسرائيلية الحالية لم تعد شريكاً في عملية السلام، وإنما العقبة الرئيسية أمام تحقيق السلام القائم على مبدأ الدولتين عام 1967، إذ أن برنامج هذه الحكومة يقوم على أساس تدمير خيار الدولتين على حدود 1967 عبر تكثيف سياسة المستوطنات والإملاءات وفرض الحقائق على الأرض والحصار والإغلاق والعقوبات الجماعية وهدم البيوت ومصادرة الأراضي والإساءة للأسرى مستخدماً مثال الأسيرين محمد ومحمود البلبول، إضافة إلى احتجاز جثامين الشهداء”.من جانب آخر، أكد عريقات أن “قرار محكمة العدل العليا الفلسطينية بوقف إجراءات الانتخابات المحلية بشكل مؤقت لا يعني إلغاء الانتخابات، وإنما يعني تدخل القضاء الفلسطيني لتصويب بعض الأوضاع الناتجة عن استمرار حالة الانقلاب في قطاع غزة”.وشدد عريقات على أن قرار المحكمة هو قرار قضائي وليس سياسياً، وأن كل المؤشرات تشير إلى إجراء الانتخابات المحلية، إذ أن قرار المحكمة النهائي سيصدر يوم 21 سبتمبر (أيلول) الجاري.


الخبر بالتفاصيل والصور


عريقات: الحكومة الإسرائيلية العقبة الرئيسية أمام السلام


اجتمع أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، اليوم الجمعة، برئيسة الحزب المعتدل المعارض السويدي آنا كنجبرغ والوفد المرافق لها، والمبعوث النرويجي لعملية السلام، والقنصل الفرنسي العام كل على حدة.

وأوضح عريقات خلال هذه اللقاءات أن “الحكومة الإسرائيلية الحالية لم تعد شريكاً في عملية السلام، وإنما العقبة الرئيسية أمام تحقيق السلام القائم على مبدأ الدولتين عام 1967، إذ أن برنامج هذه الحكومة يقوم على أساس تدمير خيار الدولتين على حدود 1967 عبر تكثيف سياسة المستوطنات والإملاءات وفرض الحقائق على الأرض والحصار والإغلاق والعقوبات الجماعية وهدم البيوت ومصادرة الأراضي والإساءة للأسرى مستخدماً مثال الأسيرين محمد ومحمود البلبول، إضافة إلى احتجاز جثامين الشهداء”.

من جانب آخر، أكد عريقات أن “قرار محكمة العدل العليا الفلسطينية بوقف إجراءات الانتخابات المحلية بشكل مؤقت لا يعني إلغاء الانتخابات، وإنما يعني تدخل القضاء الفلسطيني لتصويب بعض الأوضاع الناتجة عن استمرار حالة الانقلاب في قطاع غزة”.

وشدد عريقات على أن قرار المحكمة هو قرار قضائي وليس سياسياً، وأن كل المؤشرات تشير إلى إجراء الانتخابات المحلية، إذ أن قرار المحكمة النهائي سيصدر يوم 21 سبتمبر (أيلول) الجاري.

رابط المصدر: عريقات: الحكومة الإسرائيلية العقبة الرئيسية أمام السلام

أضف تعليقاً