تفاوت التزام الطلبة بالدوام المدرسي قبيل العيد

تراوحت معدلات انتظام طلبة مدارس أبوظبي في اليوم الأخير للدوام المدرسي قبل بدء إجازة عيد الأضحى المبارك، بين 60 % إلى 70 %، فيما تفاوتت معدلات الغياب بين الحلقات الدراسية المختلفة، حيث ارتفعت بشكل ملحوظ في مرحلة رياض الأطفال والحلقة الأولى، فيما كانت متوسطة في الحلقتين الثانية والثالثة، وذلك بحسب ما أكدته إدارات مدرسية. وفي سياق متصل، أعلن مجلس أبوظبي للتعليم، إغلاق باب استبدال المادة العلمية الاختيارية لطلبة الصفين الحادي عشر والثاني عشر، وذلك وفقاً لنظام المسار الموحد لطلبة الثانوية، وتشمل المواد الاختيارية، علوم الفضاء والفيزياء بالمستويين الأول والثاني، والأحياء بالمستويين الأول والثاني والكيمياء. ويطبق مجلس أبوظبي للتعليم منذ عام 2012، خطة للحد من غياب الطلبة عن المدارس، وتعزيز الالتزام بمواعيد حضورهم وانصرافهم المحددة. وقال عمر عبد العزيز مساعد مدير مدرسة خليفة بن زايد الثانوية في أبوظبي، إن معدلات انتظام الطلبة تراوحت ما بين 60 % إلى 70 %، مشيراً إلى أن المعلمين التزموا بشرح الدروس للطلبة في الصفوف بصورة اعتيادية.


الخبر بالتفاصيل والصور


تراوحت معدلات انتظام طلبة مدارس أبوظبي في اليوم الأخير للدوام المدرسي قبل بدء إجازة عيد الأضحى المبارك، بين 60 % إلى 70 %، فيما تفاوتت معدلات الغياب بين الحلقات الدراسية المختلفة، حيث ارتفعت بشكل ملحوظ في مرحلة رياض الأطفال والحلقة الأولى، فيما كانت متوسطة في الحلقتين الثانية والثالثة، وذلك بحسب ما أكدته إدارات مدرسية.

وفي سياق متصل، أعلن مجلس أبوظبي للتعليم، إغلاق باب استبدال المادة العلمية الاختيارية لطلبة الصفين الحادي عشر والثاني عشر، وذلك وفقاً لنظام المسار الموحد لطلبة الثانوية، وتشمل المواد الاختيارية، علوم الفضاء والفيزياء بالمستويين الأول والثاني، والأحياء بالمستويين الأول والثاني والكيمياء.

ويطبق مجلس أبوظبي للتعليم منذ عام 2012، خطة للحد من غياب الطلبة عن المدارس، وتعزيز الالتزام بمواعيد حضورهم وانصرافهم المحددة.

وقال عمر عبد العزيز مساعد مدير مدرسة خليفة بن زايد الثانوية في أبوظبي، إن معدلات انتظام الطلبة تراوحت ما بين 60 % إلى 70 %، مشيراً إلى أن المعلمين التزموا بشرح الدروس للطلبة في الصفوف بصورة اعتيادية.

أضف تعليقاً