«مساكن المواطنين» في ياس يرسي معايير جديدة في تطبيقات الإضاءة المستدامة

يرسي مشروع تطوير مساكن المواطنين في جزيرة ياس بأبوظبي، وهو أحد المشاريع الرئيسية المنضوية تحت مظلة برنامج إسكان المواطنين الذي أطلقته حكومة أبوظبي، معايير جديدة في مجال الاستدامة عبر تركيب نظام إنارة شوارع يعمل بالطاقة الشمسية ومزود بتكنولوجيا خضراء متقدمة، ولا يتطلب أي صيانة أثناء التشغيل على مدى عامين متواصلين. وفي هذا الإطار، يعتبر نظام عمود الإنارة بالطاقة الشمسية المزوّد بخاصية التحكم بالتعتيم «سكوتيا» (Scotia)، والذي تم تركيبه من قبل شركة «البحري والمزروعي التجارية» (BMTC) في مجمعات مساكن المواطنين بجزيرة ياس، الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط، من حيث قدرته على تحقيق حالة الاكتفاء الذاتي في استهلاك الطاقة وانعدام الحاجة للصيانة. حيث يضمن هذا النظام تقليل الانبعاثات الكربونية بنسبة 80% وخفض تكاليف البنية التحتية وتمديد الكوابل، فضلاً عن قدرته على ضبط قوة الإنارة الخافتة، وتحمّل التقلبات المناخية المتواصلة والعواصف الرملية والرطوبة العالية.وقامت شركة «البحري والمزروعي التجارية» بتنفيذ حلول الإنارة للمشروع بما ينسجم مع رؤية حكومة أبوظبي للاستدامة وتلبية متطلباتها فيما يتعلق بمزايا المرونة وتجنّب العوامل التي تساهم في التغير المناخي. ويتكون المجمع السكني من 488 فيلا ترتكز على المفهوم التقليدي للفريج، مع بنية تحتية تتوافق مع أعلى معايير الجودة العالمية.


الخبر بالتفاصيل والصور


emaratyah

يرسي مشروع تطوير مساكن المواطنين في جزيرة ياس بأبوظبي، وهو أحد المشاريع الرئيسية المنضوية تحت مظلة برنامج إسكان المواطنين الذي أطلقته حكومة أبوظبي، معايير جديدة في مجال الاستدامة عبر تركيب نظام إنارة شوارع يعمل بالطاقة الشمسية ومزود بتكنولوجيا خضراء متقدمة، ولا يتطلب أي صيانة أثناء التشغيل على مدى عامين متواصلين.
وفي هذا الإطار، يعتبر نظام عمود الإنارة بالطاقة الشمسية المزوّد بخاصية التحكم بالتعتيم «سكوتيا» (Scotia)، والذي تم تركيبه من قبل شركة «البحري والمزروعي التجارية» (BMTC) في مجمعات مساكن المواطنين بجزيرة ياس، الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط، من حيث قدرته على تحقيق حالة الاكتفاء الذاتي في استهلاك الطاقة وانعدام الحاجة للصيانة. حيث يضمن هذا النظام تقليل الانبعاثات الكربونية بنسبة 80% وخفض تكاليف البنية التحتية وتمديد الكوابل، فضلاً عن قدرته على ضبط قوة الإنارة الخافتة، وتحمّل التقلبات المناخية المتواصلة والعواصف الرملية والرطوبة العالية.
وقامت شركة «البحري والمزروعي التجارية» بتنفيذ حلول الإنارة للمشروع بما ينسجم مع رؤية حكومة أبوظبي للاستدامة وتلبية متطلباتها فيما يتعلق بمزايا المرونة وتجنّب العوامل التي تساهم في التغير المناخي. ويتكون المجمع السكني من 488 فيلا ترتكز على المفهوم التقليدي للفريج، مع بنية تحتية تتوافق مع أعلى معايير الجودة العالمية.

رابط المصدر: «مساكن المواطنين» في ياس يرسي معايير جديدة في تطبيقات الإضاءة المستدامة

أضف تعليقاً