محمد بن زايد: تضحيات شهدائنا لها مكانة رفيعة في قلوبنا

قدم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، واجب العزاء إلى أسرة شهيد الوطن راشد أحمد عبدالله الحبسي الذي استشهد وهو يؤدي واجبه الوطني ضمن قوات التحالف العربي في عملية «إعادة الأمل» في اليمن الذي تقوده المملكة العربية السعودية الشقيقة.وأعرب سموه

خلال زيارته، أمس، لمجلس العزاء في رأس الخيمة عن خالص تعازيه وصادق مواساته لوالد وأسرة الشهيد راشد الحبسي، داعياً الله العلي القدير أن يتغمده بواسع رحمته، وأن ينزله منازل الصديقين والشهداء والأبرار، وأن يسكنه فسيح جناته، ويلهم ذويه الصبر والسلوان.وتبادل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان الأحاديث مع والد الشهيد، وإخوانه، وأقاربه، معبراً لهم عن فخره واعتزازه بأبناء الوطن في تفانيهم وتضحياتهم الجليلة، وهم يلبون نداء الواجب والوطن، ومثمناً ما قدموه لنا من رصيد وافر نستمد منه العزم والقوة لمواجهة التحديات وتسترشد به الأجيال لمواصلة طريق العطاء والبذل في سبيل وطن عزيز ومنيع.وحيا سموه الوقفة المعهودة لأبناء الإمارات في تضامنهم وتكاتفهم مع أسر الشهداء، وأكد سموه أن أبناء الإمارات يبرهنون في كل مرة معدنهم الأصيل من خلال إخلاصهم وتفانيهم في ميادين العز والشرف، ووفائهم الدائم لنهج الآباء والأجداد في سبيل أن تبقى دولة الإمارات دائماً في عزها ومجدها.وقال صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان أن تضحيات شهدائنا الأبرار لها مكانة عالية وتقدير رفيع في أعماق قلوبنا ووجداننا، وسنظل على الدوام نحمل الوفاء والاعتزاز لتلك التضحيات ما بقيت روح تهفو وقلب ينبض.من جانبهم، عبر ذوو وأسرة الشهيد عن فخرهم واعتزازهم بتضحيات أبنائهم الذين يقدمون الغالي والنفيس في سبيل الحق والواجب، مؤكدين انهم وأبناء الوطن سيبقون على العهد والوفاء للذود عن تراب الوطن والتضحية لراية العز والشموخ لتبقى عالية.كما قدم الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية المعرفة، والشيخ خليفة بن طحنون بن محمد آل نهيان، مدير مكتب شؤون أسر الشهداء واجب العزاء إلى أسرة الشهيد، وعبرا عن خالص تعازيهما وصادق مواساتهما لوالد وأسرة الشهيد راشد الحبسي. داعين الله العلي القدير أن يتغمده بواسع رحمته، وأن ينزله منازل الصديقين والشهداء والأبرار وأن يسكنه فسيح جناته ويلهم ذويه الصبر والسلوان. (وام)


الخبر بالتفاصيل والصور


emaratyah
قدم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، واجب العزاء إلى أسرة شهيد الوطن راشد أحمد عبدالله الحبسي الذي استشهد وهو يؤدي واجبه الوطني ضمن قوات التحالف العربي في عملية «إعادة الأمل» في اليمن الذي تقوده المملكة العربية السعودية الشقيقة.
وأعرب سموه خلال زيارته، أمس، لمجلس العزاء في رأس الخيمة عن خالص تعازيه وصادق مواساته لوالد وأسرة الشهيد راشد الحبسي، داعياً الله العلي القدير أن يتغمده بواسع رحمته، وأن ينزله منازل الصديقين والشهداء والأبرار، وأن يسكنه فسيح جناته، ويلهم ذويه الصبر والسلوان.
وتبادل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان الأحاديث مع والد الشهيد، وإخوانه، وأقاربه، معبراً لهم عن فخره واعتزازه بأبناء الوطن في تفانيهم وتضحياتهم الجليلة، وهم يلبون نداء الواجب والوطن، ومثمناً ما قدموه لنا من رصيد وافر نستمد منه العزم والقوة لمواجهة التحديات وتسترشد به الأجيال لمواصلة طريق العطاء والبذل في سبيل وطن عزيز ومنيع.
وحيا سموه الوقفة المعهودة لأبناء الإمارات في تضامنهم وتكاتفهم مع أسر الشهداء، وأكد سموه أن أبناء الإمارات يبرهنون في كل مرة معدنهم الأصيل من خلال إخلاصهم وتفانيهم في ميادين العز والشرف، ووفائهم الدائم لنهج الآباء والأجداد في سبيل أن تبقى دولة الإمارات دائماً في عزها ومجدها.
وقال صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان أن تضحيات شهدائنا الأبرار لها مكانة عالية وتقدير رفيع في أعماق قلوبنا ووجداننا، وسنظل على الدوام نحمل الوفاء والاعتزاز لتلك التضحيات ما بقيت روح تهفو وقلب ينبض.
من جانبهم، عبر ذوو وأسرة الشهيد عن فخرهم واعتزازهم بتضحيات أبنائهم الذين يقدمون الغالي والنفيس في سبيل الحق والواجب، مؤكدين انهم وأبناء الوطن سيبقون على العهد والوفاء للذود عن تراب الوطن والتضحية لراية العز والشموخ لتبقى عالية.
كما قدم الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية المعرفة، والشيخ خليفة بن طحنون بن محمد آل نهيان، مدير مكتب شؤون أسر الشهداء واجب العزاء إلى أسرة الشهيد، وعبرا عن خالص تعازيهما وصادق مواساتهما لوالد وأسرة الشهيد راشد الحبسي. داعين الله العلي القدير أن يتغمده بواسع رحمته، وأن ينزله منازل الصديقين والشهداء والأبرار وأن يسكنه فسيح جناته ويلهم ذويه الصبر والسلوان. (وام)

رابط المصدر: محمد بن زايد: تضحيات شهدائنا لها مكانة رفيعة في قلوبنا

أضف تعليقاً