منظمات إغاثة توقف تعاونها مع الأمم المتحدة في سوريا

قالت أكثر من 70 منظمة إغاثة تعمل في سوريا، اليوم الخميس، إنها أوقفت التعاون لتبادل المعلومات مع الأمم المتحدة بسبب مخاوف من أن تكون الحكومة السورية قد تدخلت في جهود

الإغاثة للأمم المتحدة لتحقيق أهداف سياسية. وقالت 73 منظمة إنسانية في رسالة مفتوحة، تلقاها رسمياً مكتب الأمم المتحدة في تركيا، إن وكالات الأمم المتحدة العاملة في سوريا قد فشلت في تقديم المساعدات لجميع السوريين المحتاجين بسبب نفوذ الحكومة على عمليات توزيع المساعدات .وجاء في الرسالة ” لقد أصبح واضحاً للعديد من المنظمات أن الحكومة السورية في دمشق لديها تأثير كبير وملموس على أداء وكالات الأمم المتحدة في دمشق”.وقالت المنظمات في الرسالة: “لابد أن نعرب عن قلقنا إزاء التلاعب في جهود الإغاثة الإنسانية من قبل المصالح السياسية للحكومة السورية التي تحرم سوريين آخرين في المناطق المحاصرة من خدمات تلك البرامج”.وإلى جانب تعليق المشاركة في آلية تبادل المعلومات، دعت منظمات الإغاثة أيضاً الأمم المتحدة لإطلاق “تحقيق شفاف وواضح” في عمليات الإغاثة بسورية وتعيين هيئة مراقبة للاشراف على عملية توزيع المساعدات.وقال المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، ستيفان دوجاريك، إن الامم المتحدة تدرس الرسالة وتداعياتها.وأكد أن المنظمة ملتزمة بالحياد في تقديم المساعدات، لكنه أشار إلى أنها تعمل في “بيئة محددة للغاية”.


الخبر بالتفاصيل والصور



قالت أكثر من 70 منظمة إغاثة تعمل في سوريا، اليوم الخميس، إنها أوقفت التعاون لتبادل المعلومات مع الأمم المتحدة بسبب مخاوف من أن تكون الحكومة السورية قد تدخلت في جهود الإغاثة للأمم المتحدة لتحقيق أهداف سياسية.

وقالت 73 منظمة إنسانية في رسالة مفتوحة، تلقاها رسمياً مكتب الأمم المتحدة في تركيا، إن وكالات الأمم المتحدة العاملة في سوريا قد فشلت في تقديم المساعدات لجميع السوريين المحتاجين بسبب نفوذ الحكومة على عمليات توزيع المساعدات .

وجاء في الرسالة ” لقد أصبح واضحاً للعديد من المنظمات أن الحكومة السورية في دمشق لديها تأثير كبير وملموس على أداء وكالات الأمم المتحدة في دمشق”.

وقالت المنظمات في الرسالة: “لابد أن نعرب عن قلقنا إزاء التلاعب في جهود الإغاثة الإنسانية من قبل المصالح السياسية للحكومة السورية التي تحرم سوريين آخرين في المناطق المحاصرة من خدمات تلك البرامج”.

وإلى جانب تعليق المشاركة في آلية تبادل المعلومات، دعت منظمات الإغاثة أيضاً الأمم المتحدة لإطلاق “تحقيق شفاف وواضح” في عمليات الإغاثة بسورية وتعيين هيئة مراقبة للاشراف على عملية توزيع المساعدات.

وقال المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، ستيفان دوجاريك، إن الامم المتحدة تدرس الرسالة وتداعياتها.

وأكد أن المنظمة ملتزمة بالحياد في تقديم المساعدات، لكنه أشار إلى أنها تعمل في “بيئة محددة للغاية”.

رابط المصدر: منظمات إغاثة توقف تعاونها مع الأمم المتحدة في سوريا

أضف تعليقاً