الوصل يحبط حتا بثنائية

■ الوصل يلحق بحتا الخسارة الثانية | تصوير – عماد علاءالدين صورة أحبط فريق الوصل مفاجأة حتا الصاعد حديثاً إلى دوري المحترفين، بثنائية نظيفة في المباراة التي جرت مساء أمس على استاد آل مكتوم بنادي النصر، لحساب الجولة الثانية من كأس الخليج العربي. سجل هدفي المباراة محترفا الوصل القديمان، البرازيلي كايو كانيدو في الدقيقة 38، وفابيو ليما في الدقيقة 47. دخل الفريقان المباراة برغبة قوية في خطف هدف السبق، وتبادل الطرفان الهجمات التي شهدت خطورة أكبر من قبل الإمبراطور. وشهدت الدقيقة الرابعة، هجمة وصلاوية هدد من خلالها فابيو ليما مرمى حتا، إلا أن حارس عرين الإعصار أبعد الكرة ببسالة، لتتحول إلى ضربة ركنية. وحاول الإعصار تهديد مرمى الإمبراطور في الدقيقة السابعة عبر ركلة حرة مباشرة نفذها محترف حتا رادوت حلقت أعلى المرمى. وحصل هزاع سالم لاعب الوصل على أول بطاقة صفراء في الدقيقة التاسعة من المباراة، إثر عرقلة واضحة للاعب حتا الروماني رادوت على حافة منطقة الجزاء، ليهدر محمد مال الله الركلة المباشرة التي حبست معها الجماهير الأنفاس. تبادل الهجمات وتبادل الفريقان الهجمات طوال الثلث الأول من شوط المباراة، وسدد محترف الوصل الجديد رونالدو في الدقيقة 19 كرة ضعيفة مرت بجانب القائم، وعاد في الدقيقة 24 ليهدد شباك حتا عبر تسديدة قوية اعتلت الكرة فيها العارضة. ومرر لاعب الوصل هزاع سالم كرة ساحرة لزميله كايو كانيدو في الدقيقة 33، والذي أهدر فرصة محققة للتسجيل في المباراة، ليستثمر هجمة أخرى سدد من خلالها كرة صاروخية في الدقيقة 37 لم يتمكن حارس حتا سيف البادي من صدها. ولم يكتف الوصل بهدف كايو في النصف الأول من المباراة، وحرص على إنهاء الشوط الأول بهدف آخر في التوقيت القاتل بهدف ليما عبر ضربة ركنية، ليعلن الحكم عيسى خليفة عبر صافرته انتهاء الشوط الأول من المباراة بتقدم الوصل. ضريبة الاندفاع مع بداية الشوط الثاني، حاول لاعبو حتا الثأر وتقليص الفارق، لكن كما يبدو دفع الإعصار ضريبة الاندفاع والهجوم والحصول على البطاقات الصفراء، حيث تلقى اللاعب علي محمود الإنذار في الدقيقة 50، وأشهر الحكم بطاقة صفراء أخرى في وجه المحترف الأردني ياسين البخيت في الدقيقة 55، والبطاقة الثالثة للاعب محمد الفلاسي في الدقيقة 61. وحصل الوصل على ضربة حرة مباشرة في الدقيقة 72 نفذها رونالدو، لكن حارس حتا سيف البادي أحبط محاولته عندما تصدى للكرة ببراعة. واحتسب حكم المباراة ضربة جزاء لصالح الوصل في الدقيقة 79 بسبب لمس الكرة يد لاعب حتا علي الخاجة، ونفذ ضربة الجزاء رونالدو، حيث تصدى لها الحارس سيف البادي بحنكة وقوة ليبعد الكرة عن مرماه. تغييرات اللاعبين أجرى وليد عبيد مدرب حتا التغيير الأول بخروج اللاعب علي محمود في الدقيقة 52 ودخول اللاعب محمد الفلاسي، وخروج اللاعب ياسين البخيت في الدقيقة 61 ودخول اللاعب عيسى عبيد. كما دفع مدرب الوصل باللاعب حميد عباس بديلاً عن أحمد الشامسي، وخليل خميس بديلاً باربوسا في الدقيقة 78، وحسن أمين بدلاً من رونالدو. 250 شهدت مباراة حتا أمام الوصل حضوراً جماهيرياً باهتاً، حيث بلغ عدد الحضور 250 مشجعاً. ورغم قلة عدد المتفرجين، إلا أن هتافات التشجيع كانت عالية. وحرصت جماهير حتا على قطع مسافة بلغت أكثر من 100 كم لمساندة الإعصار. وليد عبيد يختبر كتيبة جديدة حرص مدرب فريق حتا وليد عبيد على خوض مباراة فريقه أمام الوصل بتشكيلة مختلفة نسبياً عن المباراة الأخيرة التي كانت في الجولة الأولى أمام الظفرة، وضمت تشكيلة حتا أمام الوصل: سيف البادي في حراسة المرمى، وفي الدفاع محمود حسن وبدر عبدالرحمن وعلي الخاجة وموسى حطب، وفي الوسط علي آل علي أدريان روبوتان وميهاي رادوت وياسين البخيت ومحمد مال الله، وفي الهجوم إسياكا ودراوجو، فيما دفع مدرب الوصل رودلفو أروابارينا براشد السويدي في حراسة المرمى، واللاعبين عبدالله صالح وعلي حسن ووحيد إسماعيل وكايو كانيدو وأحمد عبدالله الشامسي وباربوسا وفابيو ليما ورونالدو مينديز وياسر سالم وهزاع سالم.


الخبر بالتفاصيل والصور


  • ■ الوصل يلحق بحتا الخسارة الثانية | تصوير – عماد علاءالدين


صورة

أحبط فريق الوصل مفاجأة حتا الصاعد حديثاً إلى دوري المحترفين، بثنائية نظيفة في المباراة التي جرت مساء أمس على استاد آل مكتوم بنادي النصر، لحساب الجولة الثانية من كأس الخليج العربي. سجل هدفي المباراة محترفا الوصل القديمان، البرازيلي كايو كانيدو في الدقيقة 38، وفابيو ليما في الدقيقة 47. دخل الفريقان المباراة برغبة قوية في خطف هدف السبق، وتبادل الطرفان الهجمات التي شهدت خطورة أكبر من قبل الإمبراطور.

وشهدت الدقيقة الرابعة، هجمة وصلاوية هدد من خلالها فابيو ليما مرمى حتا، إلا أن حارس عرين الإعصار أبعد الكرة ببسالة، لتتحول إلى ضربة ركنية.

وحاول الإعصار تهديد مرمى الإمبراطور في الدقيقة السابعة عبر ركلة حرة مباشرة نفذها محترف حتا رادوت حلقت أعلى المرمى. وحصل هزاع سالم لاعب الوصل على أول بطاقة صفراء في الدقيقة التاسعة من المباراة، إثر عرقلة واضحة للاعب حتا الروماني رادوت على حافة منطقة الجزاء، ليهدر محمد مال الله الركلة المباشرة التي حبست معها الجماهير الأنفاس.

تبادل الهجمات

وتبادل الفريقان الهجمات طوال الثلث الأول من شوط المباراة، وسدد محترف الوصل الجديد رونالدو في الدقيقة 19 كرة ضعيفة مرت بجانب القائم، وعاد في الدقيقة 24 ليهدد شباك حتا عبر تسديدة قوية اعتلت الكرة فيها العارضة.

ومرر لاعب الوصل هزاع سالم كرة ساحرة لزميله كايو كانيدو في الدقيقة 33، والذي أهدر فرصة محققة للتسجيل في المباراة، ليستثمر هجمة أخرى سدد من خلالها كرة صاروخية في الدقيقة 37 لم يتمكن حارس حتا سيف البادي من صدها.

ولم يكتف الوصل بهدف كايو في النصف الأول من المباراة، وحرص على إنهاء الشوط الأول بهدف آخر في التوقيت القاتل بهدف ليما عبر ضربة ركنية، ليعلن الحكم عيسى خليفة عبر صافرته انتهاء الشوط الأول من المباراة بتقدم الوصل.

ضريبة الاندفاع

مع بداية الشوط الثاني، حاول لاعبو حتا الثأر وتقليص الفارق، لكن كما يبدو دفع الإعصار ضريبة الاندفاع والهجوم والحصول على البطاقات الصفراء، حيث تلقى اللاعب علي محمود الإنذار في الدقيقة 50، وأشهر الحكم بطاقة صفراء أخرى في وجه المحترف الأردني ياسين البخيت في الدقيقة 55، والبطاقة الثالثة للاعب محمد الفلاسي في الدقيقة 61.

وحصل الوصل على ضربة حرة مباشرة في الدقيقة 72 نفذها رونالدو، لكن حارس حتا سيف البادي أحبط محاولته عندما تصدى للكرة ببراعة. واحتسب حكم المباراة ضربة جزاء لصالح الوصل في الدقيقة 79 بسبب لمس الكرة يد لاعب حتا علي الخاجة، ونفذ ضربة الجزاء رونالدو، حيث تصدى لها الحارس سيف البادي بحنكة وقوة ليبعد الكرة عن مرماه.

تغييرات اللاعبين

أجرى وليد عبيد مدرب حتا التغيير الأول بخروج اللاعب علي محمود في الدقيقة 52 ودخول اللاعب محمد الفلاسي، وخروج اللاعب ياسين البخيت في الدقيقة 61 ودخول اللاعب عيسى عبيد.

كما دفع مدرب الوصل باللاعب حميد عباس بديلاً عن أحمد الشامسي، وخليل خميس بديلاً باربوسا في الدقيقة 78، وحسن أمين بدلاً من رونالدو.

250

شهدت مباراة حتا أمام الوصل حضوراً جماهيرياً باهتاً، حيث بلغ عدد الحضور 250 مشجعاً. ورغم قلة عدد المتفرجين، إلا أن هتافات التشجيع كانت عالية. وحرصت جماهير حتا على قطع مسافة بلغت أكثر من 100 كم لمساندة الإعصار.

وليد عبيد يختبر كتيبة جديدة

حرص مدرب فريق حتا وليد عبيد على خوض مباراة فريقه أمام الوصل بتشكيلة مختلفة نسبياً عن المباراة الأخيرة التي كانت في الجولة الأولى أمام الظفرة، وضمت تشكيلة حتا أمام الوصل:

سيف البادي في حراسة المرمى، وفي الدفاع محمود حسن وبدر عبدالرحمن وعلي الخاجة وموسى حطب، وفي الوسط علي آل علي أدريان روبوتان وميهاي رادوت وياسين البخيت ومحمد مال الله، وفي الهجوم إسياكا ودراوجو، فيما دفع مدرب الوصل رودلفو أروابارينا براشد السويدي في حراسة المرمى، واللاعبين عبدالله صالح وعلي حسن ووحيد إسماعيل وكايو كانيدو وأحمد عبدالله الشامسي وباربوسا وفابيو ليما ورونالدو مينديز وياسر سالم وهزاع سالم.

أضف تعليقاً