اتفاقية بين الإمارات و«يوروبول» حول مكافحة الجرائم الخطرة والإرهاب

سيف بن زايد خلال لقائه رئيس الشرطة الأوروبية. وام وقّع الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، ورئيس الشرطة الأوروبية (اليوروبول)، روب واينرايت، أمس، اتفاقية للتعاون الاستراتيجي حول مكافحة الجرائم الخطرة والإرهاب بين الإمارات ومكتب الشرطة الأوروبية. وتهدف الاتفاقية إلى تعزيز التعاون المشترك بين الدولة ومكتب الشرطة الأوروبية في مجالات منع ومكافحة كل أشكال الجرائم، وتبادل المعلومات والخبرات بين الجانبين، وتقديم الدعم للدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي للتصدي للجريمة بكل أشكالها وصورها. وكان سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، التقى رئيس الشرطة الأوروبية والوفد المرافق له، وتم بحث عدد من القضايا والموضوعات ذات الاهتمام المشترك، وسبل تعزيز وتطوير العلاقات بين وزارة الداخلية ومكتب الشرطة الأوروبية (اليوروبول). وأكد واينرايت أن الاتفاقية تعد خطوة مهمة في تعزيز العلاقات الثنائية بين الإمارات والاتحاد الاوروبي كأول دولة في المنطقة توقع مثل هذه الاتفاقية، ما يؤكد الدور المحوري للإمارات وسمعتها ومكانتها الدولية، وحرصها على تعزيز الأمن، وتعاونها مع الدول العالمية كافة، من بينها الاتحاد الأوروبي، لمنع ومكافحة الجريمة المنظمة وغيرها من أشكال الجرائم.


الخبر بالتفاصيل والصور


  • سيف بن زايد خلال لقائه رئيس الشرطة الأوروبية. وام

وقّع الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، ورئيس الشرطة الأوروبية (اليوروبول)، روب واينرايت، أمس، اتفاقية للتعاون الاستراتيجي حول مكافحة الجرائم الخطرة والإرهاب بين الإمارات ومكتب الشرطة الأوروبية.

وتهدف الاتفاقية إلى تعزيز التعاون المشترك بين الدولة ومكتب الشرطة الأوروبية في مجالات منع ومكافحة كل أشكال الجرائم، وتبادل المعلومات والخبرات بين الجانبين، وتقديم الدعم للدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي للتصدي للجريمة بكل أشكالها وصورها.

وكان سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، التقى رئيس الشرطة الأوروبية والوفد المرافق له، وتم بحث عدد من القضايا والموضوعات ذات الاهتمام المشترك، وسبل تعزيز وتطوير العلاقات بين وزارة الداخلية ومكتب الشرطة الأوروبية (اليوروبول).

وأكد واينرايت أن الاتفاقية تعد خطوة مهمة في تعزيز العلاقات الثنائية بين الإمارات والاتحاد الاوروبي كأول دولة في المنطقة توقع مثل هذه الاتفاقية، ما يؤكد الدور المحوري للإمارات وسمعتها ومكانتها الدولية، وحرصها على تعزيز الأمن، وتعاونها مع الدول العالمية كافة، من بينها الاتحاد الأوروبي، لمنع ومكافحة الجريمة المنظمة وغيرها من أشكال الجرائم.

رابط المصدر: اتفاقية بين الإمارات و«يوروبول» حول مكافحة الجرائم الخطرة والإرهاب

أضف تعليقاً