د. الرند: أجهزة تقدم حلولاً تركز على معايير الأمان في نقل الدم

أكد الدكتور حسين عبد الرحمن الرند، وكيل الوزارة المساعد لقطاع المراكز والعيادات الصحية، أن نسبة تلوث الدم أثناء السحب في الدولة 0%، وإجمالي عدد الوحدات الدموية التي جمعت خلال النصف الأول من العام الجاري وصل إلى 17500 وحدة. وقال: تحتضن وزارة الصحة 13 بنك دم في مراكزها ومستشفياتها،

و3 بنوك دم متنقلة، و80% من الوحدات المسحوبة تكون عن طريق حملات التبرع بالدم، و20% يتم سحبها في المراكز، وتقدم الوزارة الدم ل 44 مستشفى حكومياً وخاصاً، وحسب الطلب والمخزون والحالات الطارئة نصرف الدم، فيتم صرف 58% للقطاع الحكومي، و42% للقطاع الخاص، والمواطنون هم الأكثر تبرعاً بالدم بنسبة 29%، وهناك ارتفاع ملحوظ مقارنة بالمتبرعين المتكررين بين عامي 2011 و2015، وهذا يؤكد زيادة نسبة الوعي في المجتمع، خاصة أننا نذهب للمتبرع من خلال زياراتنا المستمرة للجهات الحكومية والشركات والجامعات والمدارس، فنسبة الدم منتهية الصلاحية أقل من 1%، فالدم الذي يتم سحبه يوفي الاحتياجات. وأشار إلى أن بنك الدم في الشارقة يؤمن الدم على مستوى الإمارات بالتعاون مع الهيئات الصحية في الدولة، والصحة استخدمت لأول مرة على مستوى الشرق الأوسط جهازاً جديداً أنتجته شركة «روش». وأضاف: نملك أجهزة تقدم حلولاً متكاملة تركز على معايير الموثوقية والأمان والكفاءة في نقل الدم، والصحة طبقت تقنية تهبيط نشاط الكائنات المجهرية في الصفائح الدموية وبلازما الدم البشري، وأدخلت نظام فصل الدم إلى مكوناته، باستخدام أجهزة الطرد المركزية الإلكترونية، لضمان جودة الدم ومكوناته المضرة بأقل تدخل بشري، وأدخلت نظام سحب وحدتي دم مركزتين من متبرع واحد، وفحص الحمض النووي للكشف عن الأمراض المعدية والفيروسية، ما يسهل سير العمل ويقلل من الأخطاء البشريةوأكد سعي وزارة الصحة من خلال مركز خدمات نقل الدم والأبحاث بالشارقة وبنوك الدم الفرعية، إلى توفير الدم المأمون بالكميات التي تلبي احتياجات المرضى في المستشفيات.وقال: تحرص الصحة على سلامة ومأمونية نقل الدم، وتولي اهتماماً كبيراً بتوحيد سياسات التحري عن الأمراض المعدية التي يمكن أن تنتقل عن طريق نقل الدم، وفقاً لأفضل الممارسات العالمية. ولفت إلى أن قاعدة بيانات مركز خدمات نقل الدم التابع للوزارة، تضم 346 ألف متبرع، 54% منهم لأشخاص يتبرعون بالدم لأول مرة، و46% لأشخاص يتبرعون بالدم أكثر من مرة سنوياً.


الخبر بالتفاصيل والصور


emaratyah

أكد الدكتور حسين عبد الرحمن الرند، وكيل الوزارة المساعد لقطاع المراكز والعيادات الصحية، أن نسبة تلوث الدم أثناء السحب في الدولة 0%، وإجمالي عدد الوحدات الدموية التي جمعت خلال النصف الأول من العام الجاري وصل إلى 17500 وحدة.
وقال: تحتضن وزارة الصحة 13 بنك دم في مراكزها ومستشفياتها، و3 بنوك دم متنقلة، و80% من الوحدات المسحوبة تكون عن طريق حملات التبرع بالدم، و20% يتم سحبها في المراكز، وتقدم الوزارة الدم ل 44 مستشفى حكومياً وخاصاً، وحسب الطلب والمخزون والحالات الطارئة نصرف الدم، فيتم صرف 58% للقطاع الحكومي، و42% للقطاع الخاص، والمواطنون هم الأكثر تبرعاً بالدم بنسبة 29%، وهناك ارتفاع ملحوظ مقارنة بالمتبرعين المتكررين بين عامي 2011 و2015، وهذا يؤكد زيادة نسبة الوعي في المجتمع، خاصة أننا نذهب للمتبرع من خلال زياراتنا المستمرة للجهات الحكومية والشركات والجامعات والمدارس، فنسبة الدم منتهية الصلاحية أقل من 1%، فالدم الذي يتم سحبه يوفي الاحتياجات.
وأشار إلى أن بنك الدم في الشارقة يؤمن الدم على مستوى الإمارات بالتعاون مع الهيئات الصحية في الدولة، والصحة استخدمت لأول مرة على مستوى الشرق الأوسط جهازاً جديداً أنتجته شركة «روش».
وأضاف: نملك أجهزة تقدم حلولاً متكاملة تركز على معايير الموثوقية والأمان والكفاءة في نقل الدم، والصحة طبقت تقنية تهبيط نشاط الكائنات المجهرية في الصفائح الدموية وبلازما الدم البشري، وأدخلت نظام فصل الدم إلى مكوناته، باستخدام أجهزة الطرد المركزية الإلكترونية، لضمان جودة الدم ومكوناته المضرة بأقل تدخل بشري، وأدخلت نظام سحب وحدتي دم مركزتين من متبرع واحد، وفحص الحمض النووي للكشف عن الأمراض المعدية والفيروسية، ما يسهل سير العمل ويقلل من الأخطاء البشرية
وأكد سعي وزارة الصحة من خلال مركز خدمات نقل الدم والأبحاث بالشارقة وبنوك الدم الفرعية، إلى توفير الدم المأمون بالكميات التي تلبي احتياجات المرضى في المستشفيات.
وقال: تحرص الصحة على سلامة ومأمونية نقل الدم، وتولي اهتماماً كبيراً بتوحيد سياسات التحري عن الأمراض المعدية التي يمكن أن تنتقل عن طريق نقل الدم، وفقاً لأفضل الممارسات العالمية.
ولفت إلى أن قاعدة بيانات مركز خدمات نقل الدم التابع للوزارة، تضم 346 ألف متبرع، 54% منهم لأشخاص يتبرعون بالدم لأول مرة، و46% لأشخاص يتبرعون بالدم أكثر من مرة سنوياً.

رابط المصدر: د. الرند: أجهزة تقدم حلولاً تركز على معايير الأمان في نقل الدم

أضف تعليقاً