الإمارات تكثف جهودها الإنسانية في اليمن قبيل العيد

كثفت هيئة الهلال الأحمر الإماراتية اليوم جهودها الإغاثية والتنموية وتقديم بالمحافظات والمدن اليمنية في إطار الدور الإنساني الفاعل الذي تقوم به للتخفيف من معاناة الأشقاء وقبيل أيام من عيد الأضحى المبارك.وتنوعت جهود الهيئة ما بين توزيع سلال غذائية وكسوة العيد في مديرية الوضيع في الوقت الذي تم فيه شراء عدد من الأضاحي تمهيدا لتوزيعها على المستحقين في أبين.في موازاة ذلك دشنت الهيئة مشروع المياه الإسعافي وشحنت عددا من مولدات الكهرباء تمهيدا لتشغيلها في عدد من المحافظات.وتفصيلا بدأت هيئة الهلال الأحمر اليوم توزيع 5 آلاف سلة غذائية في الوضيع ضمن مشروع توزيع السلال الغذائية.وقالت الهيئة إن توزيع هذه السلال يأتي انطلاقا من الحرص الذي توليه دولة الإمارات العربية المتحدة على تقديم يد العون والمساعدة للشعب اليمني بما يعينه على التغلب على الأزمة التي يعيشها.ولفتت إلى دور هذه السلال في التخفيف إلى حد كبير من معاناة الأهالي خاصة في هذه الظروف التي تشهدها البلاد.. مشيرة إلى مساعدات مماثلة استفاد منها قطاع واسع من أبناء عدد من المحافظات الفترة الماضية.وقالت الهيئة إنها جهزت “كسوة العيد” واشترت عددا من الأضاحي تمهيدا لتوزيعها على عدد من الأطفال اليتامى والمعوزين والأرامل بالمحافظة مساهمة منها في رسم البهجة على شفاههم وإدخال السرور إلى نفوسهم في عيد الأضحى المبارك.. مشيرة إلى أنها ستبدأ في توزيعها على مستحقيها اليوم.في سياق آخر دشنت الهيئة صباح اليوم مشروع المياه الإسعافي الذي شمل 130 ثلاجة و100 خزان بمحافظة أبين ..وقالت إن الهدف من هذا المشروع تحسين الخدمات الأساسية التي يحتاجها المواطن اليمني خاصة المياه التي تعد شريان الحياة مشيرة إلى أن شبكة المياه في المحافظة تأثرت بشكل كبير بسبب الأحداث التي شهدتها في السنوات الماضية وآخرها الحرب التي شنها الانقلابيون.وأفادت “الهلال” بأنها تعتزم تشغيل عدد من مولدات الكهرباء في أبين كدعم جديد للقطاع وذلك من أجل الإسهام في حل المشكلات التي يعانيها وتخفيفاً من معاناة المواطنين في فصل الصيف الذي تزداد فيه درجة الحرارة إلى أكثر من 40 درجة مئوية.  


الخبر بالتفاصيل والصور


كثفت هيئة الهلال الأحمر الإماراتية اليوم جهودها الإغاثية والتنموية وتقديم بالمحافظات والمدن اليمنية في إطار الدور الإنساني الفاعل الذي تقوم به للتخفيف من معاناة الأشقاء وقبيل أيام من عيد الأضحى المبارك.

وتنوعت جهود الهيئة ما بين توزيع سلال غذائية وكسوة العيد في مديرية الوضيع في الوقت الذي تم فيه شراء عدد من الأضاحي تمهيدا لتوزيعها على المستحقين في أبين.

في موازاة ذلك دشنت الهيئة مشروع المياه الإسعافي وشحنت عددا من مولدات الكهرباء تمهيدا لتشغيلها في عدد من المحافظات.

وتفصيلا بدأت هيئة الهلال الأحمر اليوم توزيع 5 آلاف سلة غذائية في الوضيع ضمن مشروع توزيع السلال الغذائية.

وقالت الهيئة إن توزيع هذه السلال يأتي انطلاقا من الحرص الذي توليه دولة الإمارات العربية المتحدة على تقديم يد العون والمساعدة للشعب اليمني بما يعينه على التغلب على الأزمة التي يعيشها.

ولفتت إلى دور هذه السلال في التخفيف إلى حد كبير من معاناة الأهالي خاصة في هذه الظروف التي تشهدها البلاد.. مشيرة إلى مساعدات مماثلة استفاد منها قطاع واسع من أبناء عدد من المحافظات الفترة الماضية.

وقالت الهيئة إنها جهزت “كسوة العيد” واشترت عددا من الأضاحي تمهيدا لتوزيعها على عدد من الأطفال اليتامى والمعوزين والأرامل بالمحافظة مساهمة منها في رسم البهجة على شفاههم وإدخال السرور إلى نفوسهم في عيد الأضحى المبارك.. مشيرة إلى أنها ستبدأ في توزيعها على مستحقيها اليوم.

في سياق آخر دشنت الهيئة صباح اليوم مشروع المياه الإسعافي الذي شمل 130 ثلاجة و100 خزان بمحافظة أبين ..وقالت إن الهدف من هذا المشروع تحسين الخدمات الأساسية التي يحتاجها المواطن اليمني خاصة المياه التي تعد شريان الحياة مشيرة إلى أن شبكة المياه في المحافظة تأثرت بشكل كبير بسبب الأحداث التي شهدتها في السنوات الماضية وآخرها الحرب التي شنها الانقلابيون.

وأفادت “الهلال” بأنها تعتزم تشغيل عدد من مولدات الكهرباء في أبين كدعم جديد للقطاع وذلك من أجل الإسهام في حل المشكلات التي يعانيها وتخفيفاً من معاناة المواطنين في فصل الصيف الذي تزداد فيه درجة الحرارة إلى أكثر من 40 درجة مئوية.
 

أضف تعليقاً